صحيّفة أميركيّة تتهم أوباما بدعم الإسلاميين في الشرق الأوسط
آخر تحديث GMT13:24:27
 العرب اليوم -

صحيّفة أميركيّة تتهم أوباما بدعم الإسلاميين في الشرق الأوسط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - صحيّفة أميركيّة تتهم أوباما بدعم الإسلاميين في الشرق الأوسط

أوباما
واشنطن _ العرب اليوم

اتهمت مجلة "فرونت بيدج" الأميركية، الرئيس الأميركي باراك أوباما، بأنه داعم للإسلاميين المتشددين في منطقة الشرق الأوسط وغيرها، مبينة "أن قرارات أوباما منذ توليه الرئاسة تؤكد إيمانه بأن المتشددين هم حلفاء محتملون أو أصدقاء".
وبدأت المجلة الأميركية، تقريرها الذي نشرته بعنوان "رقصة أوباما مع المتشددين الإسلاميين"، بالإشارة إلى أنّ الشواهد التي تؤكد دعم أوباما للمسلمين المتشددين، مسلطة الضوء على كيفية تعامل إدارة أوباما مع المسلمين المتشددين في مصر والأزمة السورية، وإبرامه لصفقة تبادل الأسرى مع حركة طالبان التي تم بموجبها الإفراج عن كبار قادة طالبان في معتقل "غوانتانامو" في صفقة تمثل انتهاكًا للقوانين الأميركية، إضافة إلى تعامله مع البرنامج النووي الإيراني المثير للجدل.
وأعادت المجلة إلى الأذهان، خطاب أوباما الذي وجهه للعالم الإسلامي من القاهرة في حزيران/يونيو 2009 الذي أصر فيه على دعوة أعضاء جماعة "الإخوان المسلمين" للانخراط في العمل السياسي على الرغم من اعتراض الرئيس الأسبق حسنى مبارك الذي حظر هذه الجماعة، مما دفع مبارك لرفض حضور خطاب أوباما.
وكتبت  المجلة، أنه "فور اشتعال الأحداث في مصر وتركز المطالبات من جانب المعارضة على تنحي مبارك، دعا الرئيس الأميركي نظيره المصري للتنحي "الآن"في تصريحه الشهير، في حين دعا المتحدث باسمه لانتخابات مبكرة تشمل على الجهات الفاعلة غير العلمانيين".
كما لفتت إلى، أنه عندما وصل الرئيس المعزول محمد مرسى للحكم لم يتخذ أوباما قرارًا بوقف المساعدات العسكرية لمصر على الرغم من أن سياسة الإخوان المستقبلية كانت غير معروفة للإدارة الأميركية، وعند الإطاحة بمرسى، سارع أوباما بوقف المساعدات العسكرية لمصر.
وتوصلت  المجلة ختامًا إلى، أن أوباما يميل إلى دعم الجماعات الإسلامية المتشددة، بل ويراها حليفًا محتملاً، وأكدت أن كل تعهدات أوباما بمنع إيران من امتلاك سلاح نووي كانت كاذبة، بل إنه أبدى استعدادًا للسماح لإيران بأن تصبح القوة النووية المقبلة، وهذا هو أيضًا ما دفعه لترشيح تشاك هيغل لتولى منصب وزير الدفاع، لأنه معروف عن هيغل أنه يرفض بشدة الخيار العسكري في التعامل مع الملف النووي الإيراني.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صحيّفة أميركيّة تتهم أوباما بدعم الإسلاميين في الشرق الأوسط صحيّفة أميركيّة تتهم أوباما بدعم الإسلاميين في الشرق الأوسط



GMT 09:07 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

بوتين يهنئ الأرثوذكس بعيد الميلاد

GMT 09:10 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

طهران تعين سفيرًا جديدًا لدى موسكو

GMT 10:19 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الحساني تخلف العماري في رئاسة "جهة طنجة"

GMT 18:32 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أجراس المدارس تقرع من جديد في الأردن

بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab