الاتحاد الأوروبي يشيد بإطلاق سراح منشق بيلاروسي
آخر تحديث GMT02:43:08
 العرب اليوم -

الاتحاد الأوروبي يشيد بإطلاق سراح منشق بيلاروسي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الاتحاد الأوروبي يشيد بإطلاق سراح منشق بيلاروسي

المدافع عن حقوق الانسان في بيلاروس الاس بلياتسكي
بروكسل - العرب اليوم

اشاد الاتحاد الاوروبي السبت باطلاق سراح المدافع عن حقوق الانسان في بيلاروس الاس بلياتسكي المعتقل منذ 2011 في هذه الجمهورية السوفياتية السابقة التي تدين المنظمات غير الحكومية باستمرار قمع اي معارضة للرئيس الكسندر لوكاشنكو فيها.
وافرجت سلطات بيلاروس بدون اي اعلان مسبق عن بلياتسكي الذي كان يقود مركز فياسنا (الربيع) الذي يعد من حركات الدفاع عن الحريات العامة واسسه قبل 16 عاما لمساعدة ضحايا القمع السياسي.
واكد بلياتسكي (51 عاما) عند وصوله الى العاصمة مينسك من السجن الذي كان معتقلا فيه "ساواصل افعله". واضاف "افرج عني بفضل مساعدة ودعم كل الاسرة الدولية. لذلك اطلق سراحي قبل عام وثمانية اشهر من الموعد المحدد". وتابع "انني مقتنع ان سجناء سياسيين آخرين سيتم الافراج عنهم قريبا".
وقال مكتب كاثرين اشتون وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي في بيان ان اطلاق سراح بلياتسكي "يشكل خطوة مهمة اجتازتها سلطات بيلاروس ويجب ان تتبعها خطوات اخرى فورا لاطلاق سراح جميع السجناء السياسيين".
واكد البيان ان اطلاق سراح جميع السجناء السياسيين واعادة حقوقهم المدنية من شأنه ان "يساهم في تحسين العلاقات بين الاتحاد الاوروبي وبيلاروس".
وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2011 حكم على بلياتسكي بالسجن اربع سنوات ونصف السنة بتهم تتعلق بالتهرب الضريبي بسبب حسابات مصرفية لمركز فياسنا في بولندا وليتوانيا تضم ودائع مخصصة للدفاع عن سجناء سياسيين، وهو نشاط اجرامي بموجب القانون البيلاروسي.
وقد اعتقل بعدما سلمت ليتوانيا وبولندا سلطات بيلاروس معلومات تتعلق بهذه الحسابات الخاصة في البلدين العضوين في الاتحاد الاوروبي. وقد اتهم الناشط بالتهرب من الضرائب بايداعه اموالا في الخارج.
وقال بلياتسكي الذي يشغل ايضا منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لرابطة حقوق الانسان انه ابلغ بالافراج عنه من قبل مدير المعتقل. واضاف "وضعوني في سيارة اسعاف واقتادوني الى محطة القطارات. وعلى متن القطار اعارني مجهول هاتفه النقال لاتصل بزوجتي".
وقال مدير مركز فياسنا فالنتين ستيفانوفيتش "لم يكن ذلك متوقعا اطلاقا"، مشيرا الى ان بلياتسكي تلقى انذارين في السجن.
وتدين المنظمات غير الحكومية قمع المعارضين والمدافعين عن حقوق الانسان في بيلاروس منذ وصول لوكاشنكو الى السلطة في 1994. وهي تقول ان الوضع ازداد سوءا منذ اعادة انتخابه لولاية رابعة في 2010.
وقال المسؤول في مركز فياسنا فلاديمير لابكوفيتش انها المرة الاولى منذ ايلول/سبتمبر 2011 التي يتم فيها الافراج عن سجين سياسي قبل انتهاء عقوبته.
نقلًا عن "أ.ف.ب"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاتحاد الأوروبي يشيد بإطلاق سراح منشق بيلاروسي الاتحاد الأوروبي يشيد بإطلاق سراح منشق بيلاروسي



GMT 09:07 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

بوتين يهنئ الأرثوذكس بعيد الميلاد

GMT 09:10 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

طهران تعين سفيرًا جديدًا لدى موسكو

GMT 10:19 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الحساني تخلف العماري في رئاسة "جهة طنجة"

GMT 18:32 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أجراس المدارس تقرع من جديد في الأردن

اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة مثالية لـ "كيت ميدلتون" خلال مشاركتها في حدث رياضي في لندن

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab