أمير المنطقة الشرقية يدشن مشروع إماطة
آخر تحديث GMT15:22:28
 العرب اليوم -

أمير المنطقة الشرقية يدشن مشروع "إماطة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أمير المنطقة الشرقية يدشن مشروع "إماطة"

الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية
الدمام - العرب اليوم

دشن الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية اليوم في مقر الأمارة في الدمام حملة "إماطة"، المعنية بالتوعية بأهمية النظافة، التي تستهدف عبر ثمانية برامج متنوعة، الأطفال والطلاب، والمعنيين بنقل المخلفات والأنقاض والنفايات.

واطلع خلال حفل التدشين على فيلم تعريفي عن الحملة وأدواتها وبرامجها، قبل أن يطلق سموه موقع الحملة الإلكتروني والتغريدة الأولى ذات وسم (هاشتاق) #ببساطة_إماطة.

وأعرب عن سعادته بتنفيذ هذا المشروع التوعوي على أرض الواقع، مؤكداً أهمية النظافة، بوصفها قيمة إسلامية وخلق نبوي كريم، وسلوك راق، مشدداً على ضرورة تضافر جهود جميع شرائح المجتمع، على مستوى المؤسسات والأفراد، لإنجاح أهداف الحملة، لاسيما الجهات ذات العلاقة المباشرة بالمستهدفين منها.

وأوضح معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير أن الحملة ستمتد لعامٍ كامل، لضمان تحقيقها أهدافها التوعوية والتثقيفية، مشيراً إلى تنفيذها عبر ثمانية برامج ، روعي فيها تقديمها وفق منهج علمي، مبني على المسح الجغرافي الذي جرى للمنطقة المستهدفة، لافتاً النظر إلى تركيز 40% من الحملة على المدارس.

وأفاد إن الحملة تنطلق بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية والجمعيات الخيرية، منوهاً بمشاركتهم في تنفيذ برامج الحملة الثمانية، وفق جداول زمنية محددة، لافتاً الانتباه إلى استهداف الحملة لفئتين، الأولى منهما أساسية، تشمل الأطفال دون سن التعليم الأساسي، وطلاب المرحلتين الابتدائية والمتوسطة، والثانوية، وطلاب مرحل التعليم المتوسط والعالي "المعاهد" والجامعات، فيما تضم الفئة الثانوية قائدي المركبات والشاحنات الناقلين للنفايات والمخلفات والأنقاض ومياه الصرف الصحي والمخلفات، والمتنزهين في الحدائق والبراري والمرافق العامة، والمسؤولين عن المنشآت التي يتولد عن نشاطها النفايات والمخلفات كالمطاعم والمحلات التجارية والمستشفيات والمصانع، والعاملين في أجهزة الرصد والضبط "المفتشين والمراقبين ورجال المرور ودوريات الشرطة".

وأكد الجبير أن أمانة المنطقة حددت الأهداف العامة للمشروع، التي يأتي في مقدمتها، التعريف بالنظافة وأهميتها، وتسليط الضوء على برامج الأمانة في هذا الخصوص، وإمكانياتها وجهودها وانجازاتها، وتعزيز منظومة المعارف والقيم والمفاهيم التربوية والأخلاقية ذات الصلة بالنظافة لدى أفراد المجتمع، وتفعيل دور المؤسسات وأفراد المجتمع في التعاون والتكامل مع الأمانة للوصول إلى النظافة المثلى وحماية البيئة واستثمار النفايات كمواد أولية يتم تدويرها صناعياً، بما يدعم اقتصاديات البلاد ويخفف من آثارها السيئة على الصحة والبيئة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمير المنطقة الشرقية يدشن مشروع إماطة أمير المنطقة الشرقية يدشن مشروع إماطة



GMT 09:07 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

بوتين يهنئ الأرثوذكس بعيد الميلاد

GMT 09:10 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

طهران تعين سفيرًا جديدًا لدى موسكو

GMT 10:19 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الحساني تخلف العماري في رئاسة "جهة طنجة"

GMT 18:32 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أجراس المدارس تقرع من جديد في الأردن

عرضت المخرجة دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

جينر و حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - العرب اليوم

GMT 16:18 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

ابنة مخرج شهير تعلن اتجاهها للأفلام الإباحية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 19:33 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

استمتع بقضاء شهر عسل مُميّز في جزيرة موريشيوس

GMT 03:42 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أسباب الانتصاب عند الرجال في الصباح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab