ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية
آخر تحديث GMT12:04:02
 العرب اليوم -

طرحت إكسسوارات نسوية من قبعات جيفارا وحقائب باندولير

ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية

مصمّمة الأزياء الإيطالية ماريا غراتسيا تشيوري
روما ـ ريتا مهنا

ذكرت المديرة الفنية لدار "ديور" العريقة مصمّمة الأزياء الإيطالية ماريا غراتسيا تشيوري، عبر الهاتف من إحدى مكاتبها في شارع فرانسوا في باريس، أن "الشئ المضحك هو أنني لم اكتشف حقًا الحركة النسوية حتى وصلت إلى عمرالـ 48 عامًا، قبل 5 سنوات، وذلك بفضل ابنتي راكيل، وليس لأن تشيوري واحدة من الزوجات المستسلمات".

وأوضحت: "لقد ولدت في الوقت الذهبي في إيطاليا، كنت ترعرعت على التفكير بأن المرأة يمكن أن تفعل أي شيء تريده، وكان ذلك قبل إدارة رئيس وزراء ايطاليا الاسبق سيلفيو برلسكوني والذي كان نقطة تحول، فكان هبوطًا للمرأة الإيطالية بمجرد وصوله إلى السلطة". وأضافت : "بصراحة، أنا سعيدة جدًا لأن ابنتي تعيش في لندن. وأتمنى لو لم يكن ابني يعيش في إيطاليا الآن ".

ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية

وعبرت مجلة غراتسيا الإيطالية المهتمة بأمور المرأة، عن صحوتها في وقت متأخر من خلال كتاب قصير للكاتبة النيجيرية شيماماندا نغوزي أديشي بعنوان "We Should All be Feminists"، وهو العنوان الذي قامت تشيوري بزخرفته على مجموعة من القمصان في أول عرض لها في علامة ديور، بعد حصولها على منصب المدير الفني لدار الأزياء الشهيرة في أواخر عام 2016.

وقالت تشيوري: "كل السنوات التي عملت بها في دار فندي للأزياء، لم يحدث لي أن أكون صاخبة. كانت هذه الشركة مدهشة بالنسبة لي- وتدار بالكامل من قبل الأخوات فيندي الخمس. لا يبدو أن هناك حاجة إلى الصراخ بشأن حقوق المرأة. أعتقد أنني قد حصلت على الرضا التام هناك، مثل الكثير من جيلي".

ومع تغير رؤساء العالم وانتخاب ترامب، ومسيرات النساء ضده، وأهوال وينشتاين المتلاحقة والتضامن الشقيق المصاحب لحملة #metoo الذي تصدرت وسائل التواصل الاجتماعي عن تعرض النساء للتحرش والعنف، أصبحت تشيوري مشاركة أكثر وضوحًا بشأن حقوق المرأة. في أيلول / سبتمبر 2017، وفي مقال مستوحى من الناقد الفني ليندا نوكلين لعام 1971، "لماذا لا توجد نساء عظيمات من الفنانين؟"، تحدث تشيوري مرة أخرى عن الأمر، من خلال الأسئلة التي وضعتها على أكثر القمصان شراء.

وأشارت المديرة الفنية لديور، إلى أن "النساء في كثير من الأحيان أسوأ أعداء لأنفسهم في هذا الصدد" وأضافت: "أننا مستعدون جدًا للتفكير في أن أهم شئ هو إرضاء الآخرين على حساب تفكيرنا ". إن أفكار غراتسيا تشيوري، أدت إلى تحسين مبيعات ديور وإرضاء بعض النقاد. خلال 15 شهرًا التي تلت وصولها إلى المنصب، ارتفعت مبيعات إكسسوارات ديور النسوية والأنثوية من قبعات جيفارا، وحقائب باندولير التي تبدو وكأنها نوع من الثورة الرائعة التي يمكنها المدافعة بها عن جسدها، بالاضافة إلى الفخامة الناعمة.

وتوضح تشيوري: "بصراحة، لم يكن ذلك بهدف كسب المال، إنّ الحصول على موافقة توليدانو (الرئيس التنفيذي لشركة ديور) على القيام بعمل تي شيرت لم يكن سهلا ". وقد وقعت ديور على الميثاق الذي يعمل على الحماية ضد استخدام عارضات الأزياء القاصرات أو ناقصي الوزن. وفيما يتعلق بجميع ادعاءات سوء السلوك الجنسي بين قائمة متزايدة من المصورين، أصرت على العمل بشكل رئيسي مع المصورات من  النساء منذ وصولها إلى ديور.

يُذكر أن ديور عينت ​ماريا غراتسيا تشيوري​ لتصبح أول مديرة لقسم التصميم بالشركة عام 2016، حيث أن المنصب الذي بات عمره 70 عامًا لم تشغله امرأة يومًا لتكون ماريا الأولى. وغادر دار ديور المصمم البلجيكي راف سيمونز على نحو غير متوقع في أكتوبر/تشرين الأول وكانت تبحث الدار عن مدير فني جديد.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية



GMT 12:50 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا

GMT 09:18 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

صحيفة أميركية تختار السنغال ضمن 52 مكانًا لزيارتها

GMT 12:13 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 00:25 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة مُتنوّعة مِن الأزياء الراقية

GMT 00:52 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 08:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 21:33 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

إميلي بلانت في المُقدِّمة لأفضل فستان لامع من "برادا"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية ماريا تشيوري ترى وجوب استخدام الأزياء لأغراض سياسية



ارتدت بنطالًا أسود وأبرزت ملامحها بالمكياج البسيط

حايك تتألق إطلالة ساحرة في حفل "كوكتيل بوشيرون"

باريس ـ مارينا منصف

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا
 العرب اليوم - صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط
 العرب اليوم - عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط

GMT 07:32 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ترامب يواجه عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة
 العرب اليوم - ترامب يواجه عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة

GMT 03:29 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

مشرعون أميركيون يهاجمون تقرير موقع "بزفيد نيوز"
 العرب اليوم - مشرعون أميركيون يهاجمون تقرير موقع "بزفيد نيوز"

GMT 12:50 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا
 العرب اليوم - أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا

GMT 03:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة
 العرب اليوم - مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة

GMT 10:32 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين
 العرب اليوم - جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين

GMT 00:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

منى فاروق تتبرأ من فضيحة "الفيديو الإباحي" مع خالد يوسف

GMT 10:58 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وذهب.. سوار الذهب!!

GMT 10:59 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

قشور جوز الهند تتحول إلى تحف بأنامل سورية

GMT 22:51 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أمير الكويت يؤكد علي أهمية الاقتصاد وتنويع الدخل

GMT 23:29 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

هزيمة حزب «تواصل» الإخواني في موريتانيا بمعقلهم

GMT 22:22 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مرسوم ملكي سعودي بصرف العلاوة السنوية للموظفين

GMT 00:06 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

مخزونات النفط الخام الأميركي ترتفع بمقدار 3.22 مليون برميل

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 09:33 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زاهي حواس يكشف مراحل الكشف عن مقبرة "توت عنخ آمون"

GMT 05:46 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

خبير علم نفس يكشف أسباب فشل العلاقات العاطفية الحالية

GMT 01:19 2017 الخميس ,05 كانون الثاني / يناير

اكتشاف قناع "حارس كلكامش" في مدينة آور الأثرية

GMT 17:44 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

خالد الجراح يستقبل لجنة معالجة التكدس داخل السجون
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab