تصميمات هان تشونغ تجذب إعجاب دوقة كامبريدج
آخر تحديث GMT00:46:50
 العرب اليوم -

أصرّ على تحقيق حلمه حتى أصبح مشهورًا

تصميمات هان تشونغ تجذب إعجاب دوقة كامبريدج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تصميمات هان تشونغ تجذب إعجاب دوقة كامبريدج

تصميمات هان تشونغ مصمم الأزياء الماليزي
لندن - ماريا طبراني

جذّبت تصميمات هان تشونغ، مصمم الأزياء الماليزي، إعجاب كل من دوقة كامبريدج وميغان ماركل وجينيفر لوبيز، أنه مثل المراهق المهووس بالفن من بينانغ، ماليزيا، على بعد آلاف الأميال من العواصم الثقافية الرائدة، والذي كان يحلم بتحقيق حلمه ليكون مصممًا مشهورًا. وذهب تشونغ إلى الكلية في لندن واكتشف حبه للموضة، وفي عام 2014 ، بعد أقل من 12 شهرًا من تصميم مجموعته الأولى، وجد كل من العلامات التجارية "سيلفريدجز" و "Net-a-porter" يطرقان بابه لتباع تصاميمه من الدانتيل المخرّم والقماش الشبكي في غضون 24 ساعة.  وتنضم النساء من جميع الأعمار إلى قوائم الانتظار للحصول على واحد من تصميماته، وتبع ذلك موجة من ظهور المشاهير على السجادة الحمراء بتصاميمه بدءا من جينيفر لوبيز إلى ميشيل أوباما، بالاضافة إلى دوقة كامبريدج وميغان ماركل.

وحققت أعمال تشونغ معدل نمو سنوي بأكثر من 120٪ منذ عام 2014 ولديه الآن 350 موزعًا على مستوى العالم. وهو على وشك افتتاح أول متجر رئيسي له في مايفير، ولديه خطط لإنشاء 10 مراكز إضافية في أوروبا والولايات المتحدة وآسيا على مدى السنوات الثلاثة المقبلة.

وأوضح تشونع: "إذا لم يكن لديك الكثير من خلفية الأزياء ، فأنت أكثر ابداعا" ، وأضاف "أنني لم اتغير فمن المهم أن تشعر بهذه الطريقة فيمكن للأزياء أن تجعلك تبتعد عن نفسك وطابعك الخاص ولكن بالنسبة لي انا إلى حد كبير نفس الشخص". ولا يزال والداه ، اللذان يتبعان نجاح تشونغ في حساب انستغرام الذي أنشأته أخته الصغرى ، يعلقان كل قصاصاته الصحافية على حائط في المنزل. وإن مفتاح أي شركة أزياء ناجحة هو، بالطبع ، الملابس، لكن تشونغ (39 عاما)، لديه سلاح بسيط آخر وهو أسعاره المناسبة.

وتصل مجموعته Self-Portrait إلى 420 جنيهًا إسترلينيًا لفساتين الدانتيل كاملة الطول ، ولكنها تبدأ بـ 120 جنيهًا استرلينيًا فقط للملابس الرياضية.  والقطع الأكثر شعبية هي الفساتين ، وكثير منها يتكلف أقل من 300 جنيه استرليني.

وتابع تشونغ "أريد أن أقدم منتجًا جيدًا لفتاة عادية.. إنها مهمتي.. أعتقد أنها رسالة مهمة لا تحتاج إلى إنفاق الكثير من الأموال لتبدو رائعة. ولا يوجد شيء ثمين جدًا حول تصميماتي فيمكنك قضاء وقت ممتع مع هذه الفساتين بدلاً من أن تكون مثل الاشخاص الذين يتباهون بأسعار ملابسهم الغالية..الأمر كله يتعلق بالمتعة. وخاصة في أيامنا هذه ، يريد الناس أشياء جديدة طوال الوقت بسبب وسائل التواصل الاجتماعي".

ويمكن القول ، إن تشونغ رائد الحركة بالنسبة للعلامات التجارية المعاصرة التي تقدم جودة وتصميمات جيدة بأسعار يمكن الوصول إليها، واليوم أصبحت سوقًا تنافسية، حيث تعمل شركات مثل Rixo و Ganni في نماذج مماثلة للعمل المباشر للمستهلك. وواصل "أنا سعيد للغاية بهذا لأن الفتاة لديها خيارات أكثر الآن. قبل خمس سنوات ، إذا لم يكن لديك الكثير من المال ، يمكنك فقط الذهاب إلى توب شوب أو إتش آند إم. الآن هناك الكثير من الخيارات هناك - يمكن للفتيات أن يرتدين ملابس جيدة".

ولا شك في أن نشاطه القوي سيعاني من ارتفاع الأسعار ، لكن تشونغ يفضل أن يحقق التفرد بطرق أخرى: على سبيل المثال ، فتح متجره الأول في أحد أرقى أحياء التسوق في لندن.  ويقول "لم يكن لدي مالًا كطالب مطلقًا ، وأعمل في لندن، وكنت دائماً أحب الذهاب إلى المتاجر الفاخرة ، ولكن لم يكن لدي ما يكفي لشراء أي شيء. لقد أحببت تجربة الوجود هناك ، وأردت أن يحصل عميلي على نفس الخدمة والتجربة ومن ثم شراء الملابس مقابل 300 جنيه إسترليني. إنه أمر أكثر متعة بهذه الطريقة".

ولا يزال معجبو تشونغ من المشاهير يتقاطرون على العلامة التجارية بأعداد كبيرة ، ولكن ما يطلق عليه التأثير الملكي كان له الأثر الأكثر ربحًا. عندما خرجت دوقة كامبردج في ثوب من الدانتيل الأبيض في عام 2016 ، والذي تم بيعه فوراً ومرة ​​أخرى على طلب مسبق. واصبح تشونغ واحدًا من أفضل العلامات التجارية الحالية.

وفي الوقت نفسه ، شوهدت ماركل في ديسمبر/كانون الأول في تصميم أحادي اللون في طريقها إلى تناول الغداء في قصر باكنغهام في عيد الميلاد ، مما أثار الشائعات بأن تشونغ قد يكون ضمن مصمي ثوب الزفاف الخاص بها.  وبالنسبة للمشاهير الذين لديهم خيار ارتداء أي شيء ، فإن الحقيقة التي يختارونها هي من مجموعة "Self-Portrait" الرائعة والتي يمكن لأي شخص أن يرتدي منها ما يرغب، من طالب عادي إلى أحد المشاهير إلى الملوك والأميرات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصميمات هان تشونغ تجذب إعجاب دوقة كامبريدج تصميمات هان تشونغ تجذب إعجاب دوقة كامبريدج



GMT 10:40 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد

GMT 09:35 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ناعومي كامبل ووالدتها في فيلم دعائي لـ"بربري"

GMT 01:26 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلالات النجمات في حفل توزيع جوائز اختيار الجمهور لعام 2018

GMT 08:09 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

عارضات الأزياء يكسرن القاعد مع ظهور صاحبات الجسم المُمتلئ

GMT 10:16 2018 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ستة نصائح تساعدك في اختيار ملابس فصل الخريف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصميمات هان تشونغ تجذب إعجاب دوقة كامبريدج تصميمات هان تشونغ تجذب إعجاب دوقة كامبريدج



ارتدت بلوزة مطبوعة وتنورة طويلة مزخرفة عليها وشاح كبير

راتاجوكوفسكي تظهر بإطلالة جذَّابة خلال حفلة"GQ"

سيدني ـ منى المصري

GMT 10:40 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد
 العرب اليوم - إليك نصائح تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد

GMT 02:02 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية
 العرب اليوم - أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 02:44 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
 العرب اليوم - أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية

GMT 09:35 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ناعومي كامبل ووالدتها في فيلم دعائي لـ"بربري"
 العرب اليوم - ناعومي كامبل ووالدتها في فيلم دعائي لـ"بربري"

GMT 01:04 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب
 العرب اليوم - مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب

GMT 01:41 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة إبراهيم تكشف عن تصميم عرائس المولد النبوي بالفوم الملون
 العرب اليوم - غادة إبراهيم تكشف عن تصميم عرائس المولد النبوي بالفوم الملون

GMT 06:51 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ليام هيمسوورث ينشر صورة محزنة لبقايا منزله الزوجي في "ماليبو"
 العرب اليوم - ليام هيمسوورث ينشر صورة محزنة لبقايا منزله الزوجي في "ماليبو"

GMT 02:59 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية
 العرب اليوم - مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية

GMT 15:53 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تركي آل الشيخ يهنئ رئيس نادي الترجي ببطولة فريقيا

GMT 21:37 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

3 صفقات نارية تنضم للنادي الأهلي بعد فقدان اللقب الأفريقي

GMT 23:35 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

غسان حاصبانى يٌعلن إطلاق "السجل الألكتروني" لمكافحة السرطان

GMT 08:24 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

حل تقني للعثور على هاتفك الضائع في وضع"الصامت

GMT 21:41 2018 الثلاثاء ,31 تموز / يوليو

تركيب محطة توليد كهرباء جديدة في قاعدة معيتيقة

GMT 16:36 2018 الأحد ,12 آب / أغسطس

أهم 10 روايات أجنبية الأكثر مبيعا فى 2018

GMT 16:35 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

صالح يُؤكّد أنّ تكلفة معركة الحديدة باهظة جدًّا

GMT 22:43 2018 الإثنين ,06 آب / أغسطس

أعمال "نجيب محفوظ" تتصدر مبيعات جناح الشروق

GMT 01:04 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الصورة الأولى لـ"ويزو" وزوجها في شهر العسل

GMT 07:42 2014 الثلاثاء ,19 آب / أغسطس

"روبين ديفيدسون" قطعت 2700 كم بمصاحبة كلب مخلص

GMT 21:03 2015 الثلاثاء ,18 آب / أغسطس

حذاء رياضي للعروس لإطلالة مريحة يوم الزفاف

GMT 12:59 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الرابحون في عهد عون

GMT 00:30 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

سعيد أمزازي يواصل العمل للرقي بالمنظومة التعليمية

GMT 12:40 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

كوبا بين الأمس واليوم

GMT 14:15 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة "2016 Hyundai Tucson" وفئاتها المختلفه

GMT 23:05 2018 الخميس ,28 حزيران / يونيو

شركة دودج تختبر محرك سيارتها تشالنجر 2019

GMT 02:43 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

خبير جيولوجي يكشف عن مصدر مائي يكفي مصر لـ1700 عام
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab