طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل
آخر تحديث GMT19:43:12

5 عارضات ترتدي فساتين من الشيفون المطرز

طبعة "فوغ" الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - طبعة "فوغ" الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل

5 عارضات ترتدي فساتين
لندن ـ ماريا طبراني

تعد الطبعة الجديدة لشهر سبتمبر/أيلول، من مجلة "فوغ" للأزياء، والتي ستصدر هذا الأسبوع، ممثلة للماضي والحاضر والمستقبل، وهي ما ستصدرها الكسندرا شولمان، التي تولت منصب رئاسة تحرير المجلة في نسختها البريطانية، بدلا من ادوارد اينينفول، الثلاثاء الماضي. وخضعت 5 عارضات أزياء عالميات لجلسة تصويرية جديدة، بعدسة مصور الأزياء المعروف ماريو تيستينو، لصالح غلاف المجلة، وهن "نورا أتال، وإيدي كامبل، وجان كامبل، وكيت موس، وستيلا تينانت"، واللواتي يمثلن الماضي والحاضر والمستقبل.

طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل

وتقدم المجلة لمحة عن عارضات الأزياء اللاواتي يمثلن المستقبل، مع ظهور نورا أتال وجان كامبل ذوات الـ 18 عاما، وإيدي كامبل حيث أن العارضات الثلاث الأُوائل يمثلن الحاضر والمستقبل. أما عارضتا الأزياء البريطانية كيت موس، البالغة من العمر 43 عاماً، وستيلا تينانت، البالغة من العمر 47 عاماً، فلهما تاريخ حافل على منصات عروض الأزياء حيث تصدّرت الأولى غلاف المجلة أكثر من 31 مرة، ابتداء من التسعينيات وحتى اليوم، أما الثانية فظهرت على الغلاف 4 مرات، منها غلاف مشترك عام 2002 مع العارضات كيت موس، وإيرين أوكونور، وناعومي كامبل، وروزماري فيرغسون، وسيسيليا تشانسيلور، وجاكتا ويلر، وليبرتي روس، وإليزابيث جاغر، وجيد بارفيت.

وارتدت العارضات الخمس على غلاف فوغ الجديد، الذي تم الكشف عنه صباح الأربعاء، ملابس ذات ألوان فضية لافتة، من خلال فساتين من الشيفون المطرّز بالاستراس الفضّي الناعم، كشفت عن ملابسهن الداخلية، مكتفيات بارتداء القطعة السفلية فقط، بدون حمالة صدر، من توقيع الماركة العالمية "مايكل كورس".

واعتمدت العارضات الخمس المكياج البرونزي البسيط، مع الشفاه العارية، والشعر المموّج والمنسدل بعفوية. وتم تصوير نورا أتال التي تبلغ من العمر 26 عاما لغلاف فوغ في أغسطس /آب 2006، وقد أطلق عليها اسم "النجم الصاعد" من قبل المجلة. وعلى الرغم من سنواتها القليلة فإن نورا تشترك في حملة "جو أندرسون" والآن تظهر على غلاف فوغ البريطانية وهو ما يعد انجازا كبيرا في مشوارها. ومثلت عارضة الأزياء البريطانية من أصل مغربي، عددا من الماركات الشهيرة مثل برادا ولويفي وسيلين وبربري.

وكانت الكسندرا شولمان، قد تنحت عن دورها كرئيسة تحرير لمجلة فوغ، في يناير/كانون الثاني بعد 25 عاما من العمل، وهي ما تعد أطول فترة لرئيس تحرير من اي وقت مضى.

طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل

وبعد أن أعلن تعيين إنينفول في أبريل/نيسان، بدأ  عمله كمحرر لفوغ البريطانية يوم الثلاثاء الماضي وهو أول محرر من الذكور يصل إلى منصب رئيس تحرير فوغ، التي انطلقت منذ عام 1916. وولد إنينفول في غانا وتفوق على سامانثا كاميرون، وإميلي شيفيلد، التي كانت آنذاك نائبة رئيس التحرير، وحصل على المنصب.

وفاز برتبة الامبراطورية البريطانية عام 2016 لخدمات التنوع في صناعة الأزياء، وقاد قضية الأسود بمجلة فوغ إيطاليا، التي باعت 40,000 نسخة. ومن المعروف أن شولمان تصدت لبعض القضايا الأكثر شهرة، بما في ذلك قضية الألفية في ديسمبر/ كانون الاول عام 1999، والتي تضم غطاء مثل مرآة وأصبحت أعلى قضية بيع للمجلة مع تداول 241,001 نسخة.

طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل

وقالت في ذلك الوقت، إنها عملت بجد لتكون قادرة على الاهتمام بهذه المجلة الكبيرة لفترة طويلة، وحتى أكثر من ذلك عملت مع الكثير من الناس على مدى تلك السنوات الذين جعلوا عملها تجربة مثيرة وغنية.

وأضافت بعد التنحي عن منصبها، "لقد كان من الصعب تقرير ترك العمل، ولكن 25 عاما هو وقت طويل جدا وأنا متحمسة جدا أنني ساتطلع الآن إلى مستقبل مختلف - ولكن أنا أعلم أن لا شيء سيكون مثل السنوات التي أمضيت في فوغ

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل طبعة فوغ الجديدة تمثل الماضي والحاضر والمستقبل



خلال مشاركتها في عرض أزياء "ميسوني" في ميلانو

كيندال جينر تبهر الحضور بتألقها بزي هادئ الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا

GMT 06:51 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

سبنسر تسير على مدرج "D & G" في أسبوع الموضة في ميلانو
 العرب اليوم - سبنسر تسير على مدرج "D & G" في أسبوع الموضة في ميلانو

GMT 08:18 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل 20 وجهة سياحية في أوروبا لقضاء عطلة بالخريف
 العرب اليوم - أفضل 20 وجهة سياحية في أوروبا لقضاء عطلة بالخريف

GMT 07:41 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

إحياء فن الصناعة اليدوية "Atelier Vime" في فرنسا
 العرب اليوم - إحياء فن الصناعة اليدوية "Atelier Vime" في فرنسا

GMT 00:50 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

ترامب يُعلن الحرب على شركات التواصل الاجتماعي
 العرب اليوم - ترامب يُعلن الحرب على شركات التواصل الاجتماعي
 العرب اليوم - دليلك السياحي لأفضل الفنادق في المملكة المتحدة

GMT 17:56 2018 السبت ,10 آذار/ مارس

الجنة تحت أقدام النساء

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 13:24 2018 الخميس ,15 آذار/ مارس

الفرار الى الله هو الحل

GMT 13:29 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

دور الأجهزة الرقابية في وقاية المجتمع من الفساد

GMT 20:20 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة تعرُّض المملكة العربية السعودية لتسونامي في 2017

GMT 18:01 2016 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

قناة شنبو تعرض مسلسل "الأسطورة" كفيلم سينمائي حصريًا

GMT 14:15 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"بالغلط" يجمع زياد برجي و"فالكون فيلمز" في فيلم لبناني جديد

GMT 14:44 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Valentino Haute Couture Spring/Summer 2016

GMT 00:03 2018 الخميس ,08 آذار/ مارس

زيارة للبلد متعدد الأعراق ومتنوع الثقافات

GMT 23:32 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

طرح عطر blond jasmine من "كارولينا هيريرا"

GMT 18:25 2018 الجمعة ,09 شباط / فبراير

السبب الحقيقي لانفصال كاظم الساهر عن زوجته

GMT 20:00 2018 الجمعة ,24 آب / أغسطس

الضعـف الجـنسـي عند النسـاء
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab