أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع شانيل
آخر تحديث GMT16:49:12
 العرب اليوم -

يُزين قطع الأزياء لبعض العلامات الكبرى

أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع "شانيل"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع "شانيل"

"شانيل" تستخدم التويد في الملابس
باريس ـ مارينا منصف

الطريقة الوحيدة التي يمكنك من خلالها الوصول إلى مصنع العلامة التجارية الشهيرة "شانيل"، هي الابتعاد عن صخب العاصمة الفرنسية باريس، والانتقال نحو الضواحي الشمالية الشرقية للمدينة إلى منطقة صناعية مجهولة، لتدق على باب معدني رمادي يحمل اسم "ليزاغ".

منذ عام 1924، كان مصنع ليزاغ يزين قطع الأزياء لبعض العلامات أمثال بالينكياغا، شياباريلي، كريستيان ديور وشانيل، التي حصلت عليه شانيل في عام 2002، منذ التسعينات، إبدع ليزاغ أيضًا في تصنيع الملابس من قماش التويد الذي يشكل أسس العديد من ازياء شانيل المميزة.

في الطابق العلوي في ورشة التويد، مباشرة من الاستوديو الشاسع حيث العشرات من رقائق الاقمشة والمطرزات، لورا أرغيلس تسير في الممر الضيق بين سبعة من الموظفين يعملون على خياطة بعض التصاميم، وتشرف أرغليس على جميع ملابس التويد لشانيل، وهي العملية التي تبدأ قبل ستة أسابيع من عرض أزياء شانيل.

ولكل مجموعة من مجموعات شانيل الثمانية السنوية ، يقوم فريق الاستوديو التابع لها بإنشاء حوالي 200 شكل من التويد الأصلي والتي تشكل معظمها عروض ازياء شانيل.
 تشير أرغيلس، إلى صور مرجعية لفريقها جمعت قبل إنتاج عينات لمجموعة تويد الغنية لازياء 2018 تظهر مجموعة متنوعة من طباعات التويد.

أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع شانيل

تقول أرغيلس التي عملت مع شانيل منذ تسع سنوات: "اعلم أن نسيج التويد كان يلوح في الأفق قبل 25 عاما ولكن الميكانيكا الفعلية لإنتاج التويد لم تتغير تقريبا منذ أن ظهرت على نطاق واسع في القرن الثالث عشر".مضيفة : "كل مجموعاتنا نبدأ في انتجاها من الصفر، فنحن دائما نود العثور على أفكار جديدة وغير تقليدية".

وعلى الرغم من الدقة والابتكار، تقول أرغيلس أن الصفات الوحيدة التي تقدرها في فريقها هي "الشعور بالألوان والخيال"، موضحة: "يمكن تعلم الدقة والجودة، ولكن الإبداع والشعور بالألوان لا يمكن أن تتعلمها".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع شانيل أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع شانيل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع شانيل أقمشة التويد تعود للحياة داخل مصنع شانيل



ارتدت فستانًا أزرق وناعمًا يصل إلى حدود الرّكبة

كيت ميدلتون أنيقة أثناء زيارتها هيئة الإذاعة البريطانية

لندن - العرب اليوم

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
 العرب اليوم - جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 06:32 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا
 العرب اليوم - جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا

GMT 10:18 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أحذية "مانولو بلانيك" الأيقونة في عالم الإكسسوارات
 العرب اليوم - أحذية "مانولو بلانيك" الأيقونة في عالم الإكسسوارات

GMT 08:07 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة
 العرب اليوم - أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة

GMT 09:33 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تحويل حديقة منزل في لندن إلى شكل حرف "L"
 العرب اليوم - تحويل حديقة منزل في لندن إلى شكل حرف "L"

GMT 16:50 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة المغني والمُلحّن الشعبي التونسي قاسم كافي

GMT 00:49 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

عبدالعزيز يؤيد مبادرات مقاطعة السلع بسبب الغلاء

GMT 05:20 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

وصايا مهمة عن ممارسة الرياضة وسبل تعزيز اللياقة البدنية

GMT 11:12 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أقدم عملية تزاوج بين الأسماك تمت منذ 385 مليون سنة

GMT 22:55 2018 الجمعة ,08 حزيران / يونيو

عيد يؤكد على حق مريض "الإيدز" في أداء فريضة الحج

GMT 17:36 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

5 فضائح مثيرة وراء شهرة الفنانة المصرية رانيا يوسف

GMT 16:50 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

الجاكيت العسكري والنقوش الحربية موضة شتاء 2017

GMT 03:35 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

الشوكولاتة تساهم في محاربة مرض "السكري"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab