عارضة أزياء تحكي معاناتها مع السمنة وكيف خسرت 240 رطلاً
آخر تحديث GMT22:58:41

وقَّعت مع وكالة "ترو موديل" عقدًا لترويج ملابس للسمينات

عارضة أزياء تحكي معاناتها مع السمنة وكيف خسرت 240 رطلاً

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عارضة أزياء تحكي معاناتها مع السمنة وكيف خسرت 240 رطلاً

عارضة الأزياء الشهيرة روزي ميركادو
واشنطن - عادل سلامة

تحدثت عارضة الأزياء الشهيرة  روزي ميركادو، والتي فقدت 240 رطلا من وزنها، بعد أن أبلغها موظف في إحدى شركات الطيران أنها قد تضطر لشراء مقعد آخر على متن الطائرة، عن الجراحة التي ساعدتها في الوصول إلى تحقيق هدفها.

وقد وصل وزن ميركادو (36 عاما) من "لوس انجلوس" 410 أرطال، مع وركين قطرهما 70 بوصة، في عام 2011 عندما وقع الحادث المهين، وكان ذلك كافيا لبدء رحلتها الصحية للعارضة. ومن خلال النظام الغذائي وممارسة الرياضة ، تمكنت روزي من فقدان 100 رطل بشكل لا يصدق، حيث واظبت على دروس "الزومبا" وما شابه ذلك.

ولكن بعد ذلك، توقفت روزي عن الرجيم، بعد أن وجدت نفسها تكافح من أجل أن تفقد رطلا زيادة، وسرعان ما وجدت نفسها تكتسب الوزن  الزائد مرة أخرى. ولقد وصلت في نهاية المطاف الى 320 رطلا، ونتيجة للهلع من العودة إلى وزنها الأصلي، اتخذت قرارا آخر غير حياتها.

وتقول روزي: "لقد كنت يائسة من وزني، ورأيت فيلما وثائقيا عن المعدة، فأيقنت أن ذلك هو الجزء التالي من رحلتي". ولكنها تعترف حاليا أنها قد تكون ليست مستعدة تماما لمدى صعوبة الخطوة التالية في رحلتها.

وقالت إنها لا يمكنها أن تتناول حتى رشفة من الصودا أو وحبة صغيرة من الأرز دون أن تشعر بالألم، وكان عليها أن تتعلم درسا حول ما يمكن أن يتحمله جسدها في شكله الجديد.

وأوضحت روزي: "عليك أن تتعامل مع كونك شخصا منخفض السعرات حاليا، والتعامل مع تعديل جسدك في مرحلة إنقاص الوزن". وأضافت: أنه "مع مرور الوقت تتعلم ما يسمح لك بفعله وما لا يسمح لك به".وتابعت، أن "من ضمن الأشياء التي عانت منها هي وضع نظام منضبط لنفسها، حيث تعلمت علم المواد الغذائية واتبعت نظاما غذائيا قاسيا ومحكما.

ولكن حتى بعد أن فقدت مثل هذا القدر الهائل من الوزن، بدأت تعاني من المشكلة التي تواجه العديد من أولئك الذين يفقدون الكثير من الوزن، وهي ترهلات الجلد الزائد. لذا كان عليها الخضوع لعملية شد بطن، للتخلص من 20 رطلا من الوزن الزائد، والذي كان يشوه شكلها ويجبرها على ارتداء ملابس معينة لإخفائه.

وتقول: "وكان ذلك إلى حد بعيد الرحلة الأكثر إيلاما في حياتي بالكامل، إنه حارق، مؤلم، إذ أن هناك أنابيب قادمة من كل مكان."

في النهاية، بين جهودها الخاصة من خلال اتباع نظام غذائي وممارسة التمارين الرياضية والجراحة، انخفض وزن روزي بما مجموعه 240 رطلا، والتراجع من مقاس 36 إلى مقاس 12/14.

وقالت انها تحتفظ بوزنها الحالي، 170 رطلا بالقيام بتمارين رياضية لمدة ثلاث مرات في الأسبوع، وتأكل وفقا لنظام غذائي عالي البروتين والخضروات.

كعارضة، وقعت روزي مع وكالة "ترو موديل" في مانهاتن في أبريل/ نيسان 2014، وظهرت منذ ذلك الحين في حملات للأزياء لشركات تروج لملابس لذوات الوزن الزائد حجم.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عارضة أزياء تحكي معاناتها مع السمنة وكيف خسرت 240 رطلاً عارضة أزياء تحكي معاناتها مع السمنة وكيف خسرت 240 رطلاً



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عارضة أزياء تحكي معاناتها مع السمنة وكيف خسرت 240 رطلاً عارضة أزياء تحكي معاناتها مع السمنة وكيف خسرت 240 رطلاً



ارتدت بنطلونًا ونسَّقت معه بلوزة على شكل خليّة النحل

ويني هارلو أنيقة خلال حضورها عرض "أسبوع ميلانو"

ميلانو ـ ريتا مهنا

GMT 01:35 2018 الخميس ,20 أيلول / سبتمبر

مراسلة تتعرض للكم و رشق البيض خلال البث المباشر
 العرب اليوم - مراسلة تتعرض للكم و رشق البيض خلال البث المباشر

GMT 07:51 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

"بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء
 العرب اليوم - "بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء

GMT 05:04 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة
 العرب اليوم - تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة

GMT 09:40 2018 الأحد ,04 شباط / فبراير

فلسفة الموت

GMT 23:46 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب بريطاني يفقد عينه خلال ليلة جنسية شاقة

GMT 15:21 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج التنين.. قوي وحازم يجيد تأسيس المشاريع

GMT 22:43 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

الموهوبة عائشة بن أحمد

GMT 16:19 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

مراهق يحرّر نفسه من حطام طائرة محترقة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab