آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا تروي تفاصيلها
آخر تحديث GMT11:53:25

ساعدتها في كل إطلالاتها منذ كانت في مرحلة المراهقة

آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا تروي تفاصيلها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا تروي تفاصيلها

الأميرة ديانا
لندن ـ ماريا طبراني

كشفت آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا عن الكثير من التفاصيل الخاصة بأميرة القلوب الراحلة، ولطالما كانت آنا هارفي, بجوارها في جميع مراحلها من سن المراهقة وحتى الإطلالات الملكية والتي أصبحت من بعدها إيقونة من أيقونات الأزياء والأناقة, وهاهي تروي تفاصيلها وأسرارها، وكيف تحول أسلوب الأميرة ديانا إلى أسطورة في عالم الأزياء، وكيف أصبحت السيدة التي ترتدي التنانير الشفافة والسترات الصوفية إلى أيقونة في عالم الأزياء تعبر عن الأناقة والبراعة في اختيار إطلالاتها من البدلات النسائية وفساتين السهرة الأنيقة. ولكنها لم تفعل ذلك وحدها, فقط بمساعدة محررة أزياء "Vogue" آنا هارفي.

وعلى مدى أكثر من 16 عاما، ساعدت هارفي الأميرة في كل ما يتعلق بأسلوب لباسها، سواء كانت ملابس للجولات الخارجية والاحتفالات الملكية، أو حتى إطلالتها اليومية في حياتها الخاصة. ولقد كانت ديانا شخصية متواضعة على نحو ملحوظ.  وسرعان ما أقامت تلك السيدتين شراكة على مر السنين كانت فيها "آنا" هي منسقة كل شيء بدءا من فساتين شهر عسل ديانا لفساتين المساء المبهرة، والملابس الملائمة للصالة الرياضية والسراويل الكاجوال لارتدائها في حياتها الخاصة. وتقول ديانا إن "آنا" واحدة من أجمل محرري الأزياء الذين يمكن أن ترغب في لقائهم - ليس فقط لأنها منسقة ملابس ديانا، ولكنها أصبحت صديقة مقربة للغاية".

وهذه الموهبة حتمت على "آنا" مساعدة الأميرة ديانا في العثور على أفضل بيوت الأزياء والمصممين الذين يستطيعون أن يقدموا لها  الإطلالات الدبلوماسية، والبراقة والملائمة. وعملت آنا على إتقان عملها اليومي من خلال تقديم الأميرة لعدد من المصممين مثل كاثرين ووكر وبروس أولدفيلد وفيكتور إدلشتاين، لاختيار أفضل الملابس لعمل بروفة عليها أثناء حضور جلساتهم العادية معا في قصر كنسينغتون.

وفي الأيام الأولى، سمحت الأميرة ديانا لنفسها في الغالب للانصياع وراء توصيات "آنا". و"كانت مهتمة حقا فيما كان يجب عليها القيام به. وأعتقد أنها كانت حريصة على أن تبدو جيدة وليست متكلفة، حيث لم يكن هناك فائدة حقيقية في الإتباع الأعمى لجميع الأزياء الرائجة في وقتها. "ونفهم من ذلك أن كلتا السيدتين  قد علمتا كيف يتمكنا من مجاراة الصحف والظهور بمظهر لائق ولبق، للحصول على ردود الفعل المنتظرة.

إن اضطلاع ديانا السريع بعالم الأزياء الراقي أعطاها نظرة ثاقبة على نوع آخر من الحياة. تتذكر آنا اجتماعا ما بين ديانا و ليندا إفانجيليستا: "أعتقد أن ديانا اعتقدت أن عارضات الأزياء كانوا مذهلات حقاً, وأعتقد أنها فقط تريد أن ترى كيف ستكون حياتها لو أصبحت مثلهن. في عالم آخر، من يدري ما إذا كانت ستكون على المنصة لعرض الأزياء؟ . فساعدت آنا بخبرتها الهائلة في تنوع إطلالات الأميرة ديانا من الفساتين الوردية إلى فساتين الكوكتيل، مما ساعد ديانا لتنسيق إطلالتها مع تغير جميع مراحل حياتها. وحتما سيقى أسلوب الأميرة ديانا أيقونة من أيقونات عالم الأزياء, تقول آنا": أنني مندهشة من طول عمر أسلوب الأميرة ديانا, اعتقد أنه سيكون هنا الغد مثلما كان بالأمس، مثل حال معظم الأزياء".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا تروي تفاصيلها آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا تروي تفاصيلها



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا تروي تفاصيلها آنا هارفي منسقة ملابس الأميرة ديانا تروي تفاصيلها



يتهافت عليهن أشهر مصممي الملابس في العالم

بيلا وجيجي حديد تتألقان في عرض روبرتو كافالي

ميلانو - سليم كرم
 العرب اليوم - دليلك السياحي لأفضل الفنادق في المملكة المتحدة

GMT 08:10 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
 العرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور

GMT 10:48 2017 الجمعة ,28 تموز / يوليو

الــحــــــب

GMT 16:18 2014 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

الفلفل الأحمر "الشطة" و الخل لعلاج "النقرس"

GMT 10:09 2015 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أحمد خورشيد يؤكد أن السيارة اجتازت كل الحواجز

GMT 14:07 2015 الثلاثاء ,17 آذار/ مارس

الموز يساعد في علاج مرضى حساسية الصدر

GMT 10:13 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

النادي الأهلي يتعاقد مع إبراهيم عالمة حارس الاتحاد الحلبي

GMT 00:34 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

NanbanArquiste"" يعد من أجمل العطور النسائية إثارة

GMT 09:20 2017 الأحد ,10 أيلول / سبتمبر

مطربة شابة تنجو حادث مروع بعد أن تهشمت سيارتها

GMT 16:17 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

الجيش الصومالي يقتل 30 مسلحًا من حركة الشباب

GMT 09:44 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الفاصوليا الخضراء للعلاج القولون

GMT 23:46 2017 الجمعة ,15 أيلول / سبتمبر

شاب يضرب أمه حتى الموت بسبب شكوى زوجته منها

GMT 12:15 2017 الأربعاء ,27 أيلول / سبتمبر

دراسة تحذر من خطورة مرض "المتدثرات" على النساء

GMT 14:04 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

"جنايات القاهرة" تضع إعلامي مشهور على قوائم الإرهاب

GMT 16:05 2018 الإثنين ,30 تموز / يوليو

الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي

GMT 13:23 2016 السبت ,27 شباط / فبراير

مفعول سحري للقسط الهندي للشعر
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab