بلينكن يُؤكد إن مسار تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسعودية يُحرز تقدماً جيداً للغاية
آخر تحديث GMT01:09:00
 العرب اليوم -

بلينكن يُؤكد إن مسار تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسعودية يُحرز تقدماً جيداً للغاية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بلينكن يُؤكد إن مسار تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسعودية يُحرز تقدماً جيداً للغاية

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن
الرياض ـ العرب اليوم

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، إن مسار تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسعودية، والذي تأخر بسبب الحرب في غزة، يحرز "تقدما جيدا للغاية".وأوضح بلينكن خلال مؤتمر صحافي مشترك في القاهرة مع نظيره المصري سامح شكري أن زيارته للمملكة الأربعاء تخللتها "مشاورات جيدة للغاية" مع القادة السعوديين حول تقارب في العلاقات بين البلدين، مشيرا إلى أنه لا يستطيع "تحديد إطار زمني لذلك".

وتركزت المحادثات أيضا على الحرب في غزة والعلاقات بين الولايات المتحدة والسعودية، حيث قام بلينكن بثلاث زيارات إلى المملكة منذ بداية الحرب في 7 تشرين الأول/أكتوبر وأشار بلينكن إلى أن المباحثات "تقترب من نقطة التوصل إلى اتفاقات" بين السعودية واسرائيل.

وبحسب مسؤول كبير في الخارجية الأمريكية رفض كشف هويته، فإن تحقيق المزيد من التقدم يتوقف على حل عدد من القضايا وقال بلينكن إنها ستكون "فرصة تاريخية للبلدين وللمنطقة ككل".

وتبذل واشنطن جهودا لحشد دول عربية حول خطط طويلة المدى للحكم في قطاع غزة في فترة ما بعد الحرب إضافة إلى توقيع مزيد من اتفاقيات التطبيع مع إسرائيل.

وطالما سعت الولايات المتحدة، الداعم الرئيسي لإسرائيل، إلى التوسط في اتفاق نهائي بين السعودية وإسرائيل يقتضي ضمانات أمنية أمريكية للمملكة، لكن الرياض اشترطت في أي اتفاق من هذا القبيل الاعتراف بدولة فلسطينية مستقلة، وهو احتمال رفضته إسرائيل.

ومع ذلك، لاحت في الأفق العام الماضي بوادر للتوصل إلى اتفاق، قبل أن تندلع الحرب في غزة بعد هجوم حماس في 7 تشرين الأول/أكتوبر.

وانتقدت المملكة بشدة الحرب الانتقامية التي شنتها اسرائيل في قطاع غزة وأسفرت عن مقتل نحو 32 ألف شخص، معظمهم من النساء والأطفال، وفقا لوزارة الصحة في القطاع.

وقالت الرياض إنها لن تقيم علاقات مع إسرائيل حتى تنسحب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة ويتم التوصل إلى اتفاق بشأن إقامة دولة فلسطينية.

ولم تعترف السعودية الدولة ذات الثقل الإقليمي، بإسرائيل أبدا، ولم تنضم إلى اتفاقيات أبراهام لعام 2020 التي توسطت فيها الولايات المتحدة وشهدت إقامة البحرين والإمارات والمغرب علاقات رسمية مع إسرائيل.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

بلينكن يلتقي نتنياهو خلال زيارته السادسة لإسرائيل

بلينكن يؤكد أن الهدنة في غزة تؤتي ثمارها ونأمل في استمرارها

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بلينكن يُؤكد إن مسار تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسعودية يُحرز تقدماً جيداً للغاية بلينكن يُؤكد إن مسار تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسعودية يُحرز تقدماً جيداً للغاية



GMT 16:25 2024 الجمعة ,12 تموز / يوليو

دواء جديد لعلاج السلس البولي لدى النساء

GMT 03:30 2024 السبت ,13 تموز / يوليو

مبدأ تشرشل

GMT 21:05 2024 السبت ,13 تموز / يوليو

إصابة 4 جنديات إسرائيليات في هجوم من لبنان

GMT 05:44 2024 الأحد ,14 تموز / يوليو

حماس تستنكر تصريحات الرئاسة الفلسطينية

GMT 21:10 2024 السبت ,13 تموز / يوليو

الحوثيون يعلنون توسيع عملياتهم ضد إسرائيل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab