سكان كوريا الجنوبية يحذرون من صراع محتمل بين الشمالية وأميركا
آخر تحديث GMT19:54:59
 العرب اليوم -

مع تصاعد المهاترات الخطابية بين رئيسا البلدين مؤخرًا

سكان كوريا الجنوبية يحذرون من صراع محتمل بين الشمالية وأميركا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سكان كوريا الجنوبية يحذرون من صراع محتمل بين الشمالية وأميركا

دونالد ترامب
سول ـ عادل سلامه

مع تصاعد المهاترات الخطابية المحرضة على الحرب بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة هذا الأسبوع، اعترف الكوريون الجنوبيون الذين يعيشون على خط المواجهة، لصراع محتمل في المستقبل، أنهم كانوا أكثر خوفًا من عدم القدرة على التنبؤ بما سيفعله الرئيس "ترامب" مقارنة بقساوة الدكتاتور المجاور "كيم جونغ أون".
 
ووفقًا لصحيفة "التليغراف" البريطانية، يعيش أكثر من 55 في المائة من سكان الجنوب، البالغ عددهم 50 مليون نسمة في العاصمة سيول، وحولها، على مسافة قريبة من المنطقة المنزوعة من السلاح التي تفصل بين الجارين المعادين، وقد اعتادوا على العيش تحت ظل الحرب النووية، غير أن نوبة الغضب التي أصابت ترامب والرسائل المتناقضة لسياسة كوريا الشمالية في إدارته أضافت عامل خوف إضافي جعل العديد من مواطني كوريا الجنوبية في حالة خوف.
 
وكشفت جي سانغ إن، تعمل ممرضة، وتبلغ من العمر 24 عامًا: "أنا أخشى كلًا من الزعيمين ولكنني أشعر بالخوف الأكبر من ما يفعله دونالد ترامب؛ كيم جونغ دائم الحديث ولكن قليل الفعل، فهو دائمًا يشير إلى قيامها بأشياء مجنونة ولكنه لا يفعلها"، مضيفة "أنا خائفة من أن ترامب قد يدفعه لبدء حرب".
 
ومثل العديد من جيلها، فالسيدة جي لم تشعر بالتوتر إلا من جانب كوريا الشمالية، غير أن أسلوب ترامب القيادي المتقلب قد أحدث خطرًا إضافيًا، وقالت: "أشعر بأن ترامب يحاول إثبات شيء للعالم، مثل محاولة التأكيد على سلطته"، متابعة "لم يستهدف أي زعيم أميركي شخصيًا قيادة كوريا الشمالية قبل ذلك مباشرة لأنهم يعلمون أن هذا لا يعني شيئًا، ترامب يبدو وكأنه شخص من شأنه أن يفعل شيئًا لإثبات أنه مختلف ".
وردًا على التهديدات الوحشية التي أطلقها كلًا من كيم وترامب، أثار الرئيس الكوري الجنوبي مون جاى، وهو محام سابق في حقوق الإنسان، نبرة أدنى مستوى، مشددًا على ضرورة "عاجلة" لتعزيز القدرات الدفاعية لكوريا الجنوبية، حيث أكد الرئيس خلال لقائه مع القادة الستة من القوات المسلحة الثلاث في كوريا الجنوبية خلال مراسم الترقية "أعتقد أننا قد نحتاج إلى إصلاح دفاعي كامل على مستوى جديد بدلًا من إدخال بعض التحسينات أو التعديلات".
 
وأضاف الرئيس جاي: "أعتقد أن مهمة أخرى تواجهنا حاليًا تتمثل في تأمين قدرات دفاعية لمواجهة استفزازات كوريا الشمالية النووية والصاروخية"، غير أن الرئيس تحول بعد ذلك إلى قطاع الأعمال كالمعتاد، حيث قدم خطة لإصلاح نظام الرعاية الصحية الذي تديره الدولة بشكل كبير بحلول عام 2022.
يبدو أن نهجه موضع ترحيب من قبل الجمهور، وبدأت مقترحات الرعاية الصحية له في أن تصبح توجهًا على موقع "تويتر" في كوريا، وذكر كيم هاي-وون، 27 عامَا، ويعمل رسام" الجميع يعلم أن كوريا الشمالية تحاول جس النبض والاطلاع على كيفية رد كل زعيم، وأعتقد أن الرئيس مون يقوم بعمل جيد يركز على قضايا أخرى، أنا أتطلع إلى قضايا أكثر أهمية مثل سبل عيشنا ورفاهيتنا ".
 
وتابع "دونالد ترامب، من ناحية أخرى، هو من أحد الأشخاص التي تتحدث دون مسؤولية، وربما لن يتذكر حتى نصف الأشياء التي ينشرها على أي حال "، فيما قال لى جونغ – كوان، 53 عامًا، ويعمل موظف في أحد المكاتب" إن ارتفاع حدة التوترات لن يوقف عطلته الصيفية في منزل "هانوك" التقليدي، حيث يتطلع إلى تذوق أنواع مختلفة من الشاي الأخضر.
 
ومضى كوان يقول "لا أريد الحرب، ولا أعتقد أن أي شخص يريد ذلك، حتى الكوريين الشماليين أنفسهم، وبالنسبة لي، هؤلاء الناس هم إخوة وشقيقات من كوريا الجنوبية "، مضيفًا "ما أشعر بالخوف منه هو ترامب الذي يثير هذا الزعيم الشاب غير العقلاني الذي لا يعرف حقًا ما يفعله".
واستطرد لي حديثه بالقول: "أنا أعلم أن نوايا كيم جونغ أون هي سيئة، ولكن ترامب ليس بحاجة لتحفيز كوريا الشمالية باستمرار مثل هذا، فذلك لن يساعد على إحلال السلام في شبه الجزيرة، استفزاز كيم جونغ أون سيكون طريقة أخرى لإعلان الحرب، وأنا أخشى من أن يقوم ترامب ذلك".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سكان كوريا الجنوبية يحذرون من صراع محتمل بين الشمالية وأميركا سكان كوريا الجنوبية يحذرون من صراع محتمل بين الشمالية وأميركا



تمنحكِ إطلالة عصرية وشبابية في صيف هذا العام

تعرفي على طرق تنسيق "الشابوه " على طريقة رانيا يوسف

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 13:31 2020 الجمعة ,03 تموز / يوليو

وفاة الفنان والشاعر الكبير محمود جمعة

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 15:57 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

أفضل عطر 212 vip النسائي يمنحك لمسة ساحرة لا تقاوم

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 01:49 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف النوم "المودرن"

GMT 08:03 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab