وليد جُنبلاط يؤكّد عدم اقتناعه برواية حسن نصرالله حول مرفأ بيروت
آخر تحديث GMT17:13:41
 العرب اليوم -

أوضح أن هناك علاقة غامضة بين حزب الله وسلطات الدولة اللبنانية

وليد جُنبلاط يؤكّد عدم اقتناعه برواية حسن نصرالله حول مرفأ بيروت

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وليد جُنبلاط يؤكّد عدم اقتناعه برواية حسن نصرالله حول مرفأ بيروت

رئيس «الحزب التقدمي الاشتراكي» اللبناني وليد جنبلاط
بيروت - العرب اليوم

في تعليق على تصريحات الأمين العام لحزب الله حول مرفأ بيروت، أكد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان، وليد جنبلاط، أن "هناك علاقة غامضة بين حزب الله وسلطات الدولة اللبنانية" وقال جنبلاط لـ"العربية" اليوم الجمعة: "هل يعقل أن حزب الله ليس معه خبر بالشحنة الخطيرة في المرفأ؟ لا أعتقد ذلك. لست مقتنعاً برواية حسن نصرالله كما أضاف: "لا نثق بتحقيق الأجهزة المحلية التي أصابها الاهتراء والتسييس"، مؤكداً: "نصر على أن يكون هناك تحقيق لبناني - دولي بانفجار المرفأ" إلى ذلك تابع: "اللبنانيون أصبحوا لا يثقون في السلطة السياسية" وعن زيارة الرئيس الفرنسي لبيروت أمس الخميس، أوضح أن "إيمانويل ماكرون طلب منا البدء بعلاج الملفات العاجلة مثل الكهرباء".

نصرالله: لا علاقة لنا بالمرفأ!

يشار إلى أنه على الرغم من أن أصابع الاتهام كانت وجّهت له من جهات عدة محلية ودولية منذ اللحظات الأولى لانفجار مرفأ بيروت نظراً لسوابق مشابهة كان أدين بها، خرج زعيم ميليشيا حزب الله، حسن نصرالله، اليوم الجمعة، ليتنصل من المسؤولية ويتهم خصومه بـ"الخطاب الطائفي" والتحريض على الحرب الأهلية كما نفى نصرالله وجود أسلحة مخزنة لحزب الله في مرفأ بيروت، قائلاً إن ميليشياته لا تعرف "على الإطلاق" ماذا يوجد بالمرفأ.

"تضييع للحقيقة"

وفي وقت سابق الجمعة، شدد رئيس الجمهورية، ميشال عون، على أن لا غطاء لأحد في ملف انفجار المرفأ، إلا أنه اعتبر أن طلب التحقيق الدولي الذي اقترحه نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون "تضييع للحقيقة" كما أكد عون في تصريحات صحافية أنه لن يكون هناك أي غطاء على من تورط في هذه الكارثة، أياً يكن يذكر أنه قتل في الانفجار، الذي أحدث هزة أرضية ترددت أصداؤها في أنحاء المنطقة، 154 شخصاً على الأقل وأصيب أكثر من 5000، وفق حصيلة لا تزال مؤقتة، إذ لا يزال العشرات في عداد المفقودين، فيما بات مئات الآلاف بدون مأوى.

 إلى ذلك قالت السلطات اللبنانية إن الانفجار نتج عن حريق اندلع بمستودع في العنبر رقم 12 بمرفأ العاصمة تخزن فيه منذ ست سنوات حوالي 2750 طناً من نترات الأمونيوم "من دون أي تدابير للوقاية" وقد فجّر الانفجار غضباً شعبياً عارماً من الطبقة السياسية المتهمة بالتقصير وبالمسؤولية عن دمار العاصمة. كما طالت شظايا هذا الغضب بقوة حزب الله، المدعوم من إيران والمشارك في السلطة المتهمة بالفساد، والذي يتهمه البعض بالسيطرة على جميع المعابر والمرافئ في لبنان.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

جنبلاط يطالب بلجنة تحقيق دولية بحادث انفجار مرفأ بيروت

الجيش الإسرائيلي يوجه "اتهاما خطيرا" إلى حسن نصرالله وقاسم سليماني

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وليد جُنبلاط يؤكّد عدم اقتناعه برواية حسن نصرالله حول مرفأ بيروت وليد جُنبلاط يؤكّد عدم اقتناعه برواية حسن نصرالله حول مرفأ بيروت



تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالًا وأناقة في الوطن العربي

إطلالات صيفية تُناسب أجواء البحر على طريقة ياسمين صبري تعرفي عليها

القاهرة - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 05:10 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

لاند روفر تطلق Evoque وDiscovery Sport

GMT 05:04 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

تخلص من الأغراض الزائدة في سيارتك بعد العطلات

GMT 05:46 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

فولكسفاجن تطلق أيقونتها "جولف" بالتيار الكهربائي

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 16:51 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

إليكِ ستائر مطبخ عصرية تليق بمنزلك والديكور الخاص به

GMT 13:30 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"قمر الثلج" يُبهر سكان الأرض في جميع أنحاء العالم

GMT 21:32 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

افضل طريقة لازالة شعر الابط بكل سهولة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab