ترامب ينتقد صفقة إيران النووية المروِّعة أُحادية الجانب
آخر تحديث GMT11:37:43
 العرب اليوم -

أعاد فرض العقوبات عليها وهدد الدول التي تتعاون معها

ترامب ينتقد صفقة إيران النووية المروِّعة أُحادية الجانب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ترامب ينتقد صفقة إيران النووية المروِّعة أُحادية الجانب

الرئيس دونالدو ترامب
واشنطن ـ يوسف مكي


أكّد الرئيس ترامب يوم الإثنين أنه سيطبق العقوبات بشكل كامل بسبب إعادة فرضها على إيران حيث وقع أمرًا تنفيذيًا يجيز إجراءات العقوبة. ومن المقرر أن يعاد فرض عقوبات واشنطن على ما يطلق عليها اسم "snapback" ضد طهران في الساعة 12:01 بتوقيت شرق الولايات المتحدة يوم الثلاثاء. وسيتم تشغيل الموجة الثانية في 4 نوفمبر/تشرين الثاني.

 وقال ترامب في بيان "الولايات المتحدة ملتزمة تمامًا بفرض كل عقوباتنا وسنعمل بشكل وثيق مع الدول التي تمارس أعمالًا مع إيران لضمان الامتثال الكامل.من جانب "اتفاق". الأفراد أو الكيانات التي تفشل في الحد من الأنشطة مع إيران تخاطر بعواقب وخيمة".

ووقّع الرئيس الأمر التنفيذي من منزله في بدمينستر في ولاية نيو جيرسي ,و فعل ذلك خلف أبواب موصدة على بعد مئات من المراسلين بعد أن أخبر البيت الأبيض الصحافيين الذين كانوا يغطونه بأنه لن يقوم بأي ظهور علني في ذلك اليوم. وأصدر الرئيس بيانًا وصف الاتفاقية النووية الإيرانية بأنها "صفقة مروِّعة أحادية الجانب، فشلت في تحقيق الهدف الأساسي المتمثل في عرقلة كل الطرق المؤدية إلى قنبلة نووية إيرانية، وألقت شريانًا من المال إلى ديكتاتورية قاتلة واصلت نشر الدماء والعنف والفوضى".

ترامب ينتقد صفقة إيران النووية المروِّعة أُحادية الجانب

وسحب ترامب الولايات المتحدة من الصفقة الإيرانية، المعروفة رسميًا باسم خطة العمل الشاملة المشتركة، في 8 مايو/أيار، بدءً لإعادة فرض العقوبات على طهران. و شجب مرارًا الاتفاق الذي تم التوصل إليه في عهد سلفه في البيت الأبيض، باراك أوباما، باعتباره أحادي الجانب لصالح إيران وعد كمرشح لتمزيقه. وقال وزير الخارجية مايك بومبيو الذي كان يتحدث للصحافيين الذين عادوا معه من رحلة آسيوية صباح اليوم الاثنين إن العقوبات "جزء مهم من جهودنا للرد على النشاط الإيراني الخبيث" وأن الولايات المتحدة ستفرض القيود على بعض السلع الإيرانية, وابتداءً من هذا الأسبوع، ستعيد واشنطن فرض عقوبات على مشتريات إيران من الدولارات الأميركية، وتجارة الذهب والمعادن الثمينة، وتعاملاتها مع المعادن والفحم والبرمجيات الصناعية ذات الصلة.

إجراءات مالية أميركية للدول التي قد تتعامل اقتصاديًا مع إيران

و أبلغت الولايات المتحدة الدول الأخرى بضرورة وقف استيراد النفط الإيراني ابتداءً من أوائل نوفمبر/تشرين الثاني أو مواجهة إجراءات مالية أميركية. وحث الرئيس ترامب جميع الدول والشركات على اتخاذ مثل هذه الخطوات لتوضيح أن النظام الإيراني يواجه خيارًا: إما تغيير سلوكه المهدّد والمزعزع للاستقرار وإعادة الاندماج مع الاقتصاد العالمي، أو الاستمرار في مسار العزلة الاقتصادية ".
 ويستهدف أمره التنفيذي على الفور صناعات مثل السيارات والطاقة وبناء السفن والمعادن النفيسة في إيران، ويبدأ فترة من أجل شراء وبيع ونقل المنتجات البترولية والبتروكيماوية.

وينص التوجيه على أن المقصود من العقوبات هو "تعزيز هدف تطبيق الضغط المالي على النظام الإيراني سعياً وراء حل شامل ودائم للمجموعة الكاملة من التهديدات التي تشكلها إيران" والتي تشمل تطوير صواريخها ودعمها للجماعات المتطرفة. وكذلك "شبكة وحملة للعدوان الإقليمي" و "الأنشطة الخبيثة للحرس الثوري الإسلامي ووكلائها".

و استنكر ترامب بقوة "كلمات العنف والضرر" لإيران تجاه الولايات المتحدة، وحذّر في نهاية يوليو/تموز إيران من تهديد الولايات المتحدة أو التخطيط لأي أعمال تخريبية. وكان ذلك بعد أن حذّر روحاني الولايات المتحدة من أن الحرب مع إيران "هي أم كل الحروب"، وقال على ترامب أن يتوقف عن اللعب، مع التعهد القوي بذلك "وإلا ستندم على ذلك".

وقالت إدارة ترامب إن الرئيس سيكون مستعدًا للتفاوض على صفقة جديدة مع طهران في ظل الظروف المناسبة. ومع ذلك، لا ينبغي أن تتوقع إيران عقوبات الإغاثة في غضون ذلك. وقال الرئيس في نهاية أسبوع تغريدة إن الكرة في ملعب طهران.
 وقال مستشار الأمن القومي جون بولتون يوم الإثنين إن ترامب يقف إلى جانب عرضه، وإن طهران هي التي ترفض مقابلة الرئيس الأميركي...

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب ينتقد صفقة إيران النووية المروِّعة أُحادية الجانب ترامب ينتقد صفقة إيران النووية المروِّعة أُحادية الجانب



اختارت إكسسوارات تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات " السروال "على طريقة ليتيزيا

مدريد ـ العرب اليوم

GMT 01:59 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة
 العرب اليوم - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة

GMT 01:07 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 09:19 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

خبير اقتصادي يتوقع هبوط أسواق المال 40% خلال 2021

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 20:01 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

فساتين ملوّنة للمحجبات تمنحكِ إطلالة أنيقة وجذابة

GMT 06:01 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كيا كوريس 2019 الشكل الجديد ترصد لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 09:38 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

أول "رجل حامل" في بريطانيا يكشف خفايا تجربته لإنجاب طفلته
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab