صورة قديمة تكشف تقليد تريزا ماي لمارغريت تاتشر في لبسها
آخر تحديث GMT20:14:53
 العرب اليوم -

اشتهرت بأحذيتها الفاخرة ذات الكعب العالي والمطبوعة بجلد النمر

صورة قديمة تكشف تقليد تريزا ماي لمارغريت تاتشر في لبسها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - صورة قديمة تكشف تقليد تريزا ماي لمارغريت تاتشر في لبسها

إلى اليسار السيدة تريزا ماي مع زوجها فيليب وإلى اليمين السيدة مارغريت تاتشر
لندن ـ ماريا طبراني

لم تخف تريزا ماي إعجابها بمارغريت تاتشر خاصة وأنَّها أصبحت السياسية البريطانية الأقوى بعد السيدة الحديدية، ولكن عندما دخلت ماي البرلمان عام 1997 اتضح أن تاتشر كانت مصدر إلهامًا سياسيًا لها, ومن حيث ردائها أيضا، حيث ارتدت السيدة ماي ملابس زرقاء مشابهة لتلك التي ارتدتها تاتشر عندما دخلت داوننغ ستريت عام 1979، وارتدت السيدة تاتشر اللون الأزرق في عدة مناسبات طوال فترتها 11 عامًا كرئيسة للوزراء حيث أصبحت رمزًا لكثير من مؤيدي حزب المحافظين، ورفضت السيدة ماي المقارنات بينها وبين السيدة تاتشر كامرأة تطمح لقيادة بلدها قائلة "سواءً كانت رجل أو امرأة فما يهم هو نوعية الفرد"، إلَّا أن أوجه التشابه واضحة، وأصبحت السيدة ماي النابئة الأولى عام 1997 عندما فازت بمقعدها في البرلمان في ميدينهيد في بركشاير، وفي غضون عامين كانت تاتشر ضمن حكومة الظل لوليام هيغ واستغرقت نفس المقدار من الوقت للحصول على منصب رفيع.
وخدمت السيدة ماي تحت إيان دنكان سميث ومايكل هوارد وديفيد كاميرون في المعارضة، وفي عام 2010 أصبحت وزيرة للداخلية من حزب المحافظين وظلت في هذا المنصب منذ ذلك الحين ما جعلها أطول وزير داخلية من حيث المدة منذ هنري ماثيو عام 1892 وتجاوزن راب بتلر الذي قضى 2007 يوم تحت قيادة هارولد ماكميلان، وعرفت السيدة ماي بأحذيتها الفاخرة، وذكرت ماي ذات مرة " لا أندم لشهرتي بأحذيتي الفاخرة الشيء الجيد أنها غالبًا ما تكسر الحواجز"، علمًا أن ماي ارتدت حذاء عالي الكعب مطبوع بجلد الفهد في مؤتمر الحزب السنوي للمحافظين في عام 2002، وحافظت على ارتداء أحذية ملفتة للنظر منذ ذلك الحين، وفي إحدى المرات عرض مؤيد جمع التبرعات للحزب مبلغ 17.500 أسترليني للذهاب في مهمة لشراء الأحذية مع السيدة ماي، وذكرت السيدة ماي ذات مرة أن أحذيتها شجعت مؤيدة للشباب للدخول في مجال السياسية قائلة " كنت في مجلس العموم مؤخرا ورأيت سيدة شابة ترتدي زوج لطيف من الأحذية، وأخبرتها بأنها معجبة بهم وقالت لي أن أحذيتي هي السبب في مشاركتها في العملية السياسية".
وإذا ما تتبعت ماي خطى تاتشر إلى داوننغ ستريت فإن زوجها فيليب سيقوم بدور دينيس تاتشر ، ودعم السيد فيليب بهدوء تصاعد زوجته في العمل وهو مثل دينيس يعمل في القطاع المالي كمستشار للعملاء الأثرياء لدى شركة تدعى Capital International، وعلى الرغم من أن لعبة دينيس كانت الرجبي إلا أن فيليب يلعب الكريكيت والذي يتشارك في حبه مع تريزا، والتقى السيد والسيدة تاتشر من خلال حزب المحافظين بينما التقى السيد والسيدة ماي في ديسكو حزب المحافظين، وكان صديقها وزوج المستقبل صديق بينزير بوتو رئيس الوزراء المقبل لباكستان والذي اغتيل عام 2007، وكان بينزير الذي قدم فيليب إلى تريزا في الملهي الليلي للمحافظين، وكان هو مركز اهتمام كبير بينما كانت هي تُلاحظ بالكاد وكانت ابنة كاهن سابق، وتزوج الإثنان عام 1980 بعد تخرجه، ونجح في إقناعها بالمشاركة في مناقشة Edmund Burke وتحدث ضد الحركة قائلًا " الجنس جيد ولكن النجاح أفضل فلا أحد يذكر أو يهتم بمن يفوز".
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صورة قديمة تكشف تقليد تريزا ماي لمارغريت تاتشر في لبسها صورة قديمة تكشف تقليد تريزا ماي لمارغريت تاتشر في لبسها



تميَّز التصميم بأكمامه القصيرة وقَصَّته المستقيمة

إطلالة صيفية راقية لـ"كيت ميدلتون" باللون الأحمر العنابي

لندن ـ العرب اليوم

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 15:20 2020 الخميس ,25 حزيران / يونيو

هواوي تدفع ثمن "هوس" ترامب بالجيش الصيني

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:58 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل الشواطئ في "هايتي"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 21:04 2020 الخميس ,02 تموز / يوليو

تفاصيل جديدة عن حالة الفنانة رجاء الجداوي

GMT 14:43 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

قصة زوجة النبي أيوب عليه السلام من وحي القرآن الكريم

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab