الأفغان يؤكدون مقتل الملا عبد الرؤوف نائب والي خرسان
آخر تحديث GMT19:47:38
 العرب اليوم -

بعد انشقاقه عن حركة "طالبان" ومبايعته

الأفغان يؤكدون مقتل الملا عبد الرؤوف نائب والي "خرسان"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأفغان يؤكدون مقتل الملا عبد الرؤوف نائب والي "خرسان"

المتطرف الملا عبد الرؤوف خادم
كابول ـ أعظم خان

أكدت مصادر أفغانية رسمية مقتل الملا عبد الرؤوف خادم الذي عينه تنظيم "داعش" نائباً لوالي "خراسان" (باكستان وأفغانستان) وذلك بعد انشقاقه عن حركة "طالبان" ومبايعته التنظيم الذي يسعى الى التمدد في المنطقة لمنافسة "القاعدة" والتنظيمات المتشددة المتحالفة معها.

وأعلنت الاستخبارات الأفغانية وقوات الشرطة في ولاية هلمند جنوب أفغانستان امس، ان عبد الرؤوف قتل بغارة شنتها طائرة من دون طيار تابعة للقوات "الأطلسية"، فيما كان يتنقل بسيارة ومعه صهره وأربعة باكستانيين. وأضافت الأجهزة الأمنية ان السيارة المعبأة بالأسلحة والذخائر انفجرت ودمرت بالكامل.

وأكدت قوات "الأطلسي" شن الغارة، نافية علمها مسبقاً بركاب السيارة. وأبلغت مصادر أفغانية ان الغارة وقعت في منطقة كاجوتي وأدت إلى مقتل عبد الرؤوف الملقب "أبو طلحة" وهو سجين سابق في غوانتانامو إطلق سراحه عام 2007 وسلم الى الحكومة الأفغانية، لكنه عاد والتحق بـ "طالبان" التي عينته مسؤولاً عن المناطق الجنوبية في أفغانستان وصولاً إلى مشارف العاصمة كابول.

وسرت أنباء قبل أسابيع، عن انشقاق عبد الرؤوف عن الحركة، وأكد ذلك إعلان "أبو محمد العدناني" الناطق باسم "داعش" تسمية حافظ سعيد خان، أحد قادة "طالبان باكستان"، والياً على منطقة «خراسان» التي تشمل باكستان وأفغانستان، وملا عبد الرؤوف نائباً للوالي، وهو ما تبعه بعد أيام، اشتباك بين مسلحين تابعين للأخير وآخرين من "طالبان" اسفر عن قتل خمسة عناصر تابعة لعبد الرؤوف وأسره شخصياً. غير أن وساطات قبلية، أدت إلى إطلاقه لقاء تعهده بعدم التعرض للحركة.

وكان تقرير للجيش الأميركي كشف عنه موقع "ويكيليكس" عام 2011، افاد بأن عبد الرؤوف ادعى لدى اعتقاله في غوانتانامو بأنه مجرد عامل في "طالبان" مكلف "بتوصيل الخبز"، لكن المحققين اشتبهوا بأنه يلعب دوراً بارزاً في الحركة.

وفي 2011، افادت مجلة "نيوزويك" بأن عبد الرؤوف قاد قوة قتالية مقربة من الملا عمر زعيم "طالبان"، وأنه أصبح لدى عودته إلى أفغانستان في 2007 "حاكم الظل" في ولاية أوروزجان. وقال محققون في غوانتانامو إن عبد الرؤوف أظهر معرفة مفصلة بتجارة الأفيون في أفغانستان.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأفغان يؤكدون مقتل الملا عبد الرؤوف نائب والي خرسان الأفغان يؤكدون مقتل الملا عبد الرؤوف نائب والي خرسان



اختارت إكسسوارات تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات " السروال "على طريقة ليتيزيا

مدريد ـ العرب اليوم

GMT 01:59 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة
 العرب اليوم - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة

GMT 01:07 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 10:13 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

"ناسا" تموّل أبحاثا للعثور على "حياة ذكية" في الفضاء

GMT 11:20 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

ناسا تحذر من 5 كويكبات أخرى تقترب من الأرض

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 01:00 2015 الخميس ,08 تشرين الأول / أكتوبر

خيري يؤكد أن ربط عنق الرحم الحل الأمثل لتثبيت الحمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab