مهيرة عبد العزيز تُبدي انزعاجها من اتهامها بادعاء الحزن على بيروت
آخر تحديث GMT05:29:59
 العرب اليوم -

أكدت أن البكاء في العلن لا يعني التمثيل أو المشاعر المزيفة

مهيرة عبد العزيز تُبدي انزعاجها من اتهامها بادعاء الحزن على "بيروت"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مهيرة عبد العزيز تُبدي انزعاجها من اتهامها بادعاء الحزن على "بيروت"

الإعلامية الإماراتية مهيرة عبد العزيز
بيروت - العرب اليوم

أعربت الإعلامية الإماراتية مهيرة عبد العزيز، عن انزعاجها الشديد من الاتهامات التي وجهت لها مؤخرا من قبل بعض متابعيها على السوشال ميديا بادعاء الحزن على بيروت والمبالغة في إظهار تأثرها، موضحة خلال مقطع فيديو نشرته عبر "انتسغرام": "اللي متابعيني على السوشيال ميديا عارفين اني ما ببكي على السوشال ميديا ولا بتكلم عن أحزاني ولا مشاكلي.. علما اني ما بنتقد أي حد بيسوي كده".

وأضافت:"في الفترة الأخيرة جاتلي اتهامات أني ببالغ في حزني على بيروت.. أنا طبعا غير مطالبة أني أبرر بس راح أفضفض معكم.. هل كان يرضيكم أني أصور لكم آخر 4 أيام اللي أنا بسكر فيهم علي حالي باب غرفتي وأبكي فيها على كل القصص اللي قاعدين نسمعها".وتابعت:"أنا عارفة أني مو لازم أبرر كيف بتعاطف مع أي موقف بيصير.. بس أحيانا بكون في حالة من الصدمة والذهول أنا المفروض إيش أعمل.. لو مارست حياتي طبيعي بيتهموني أني غير متعاطفة.. ولو بكيت بتتهموني أني بركب الموجة وبستغل الوضع عشان أكسب تعاطفكم.. قولولي ايش يرضيكم".

وأوضحت:"البكاء أو الحزن في العلن وعلى مواقع التواصل مو بالضرورة يعبر عن الحزن ولا بالضرورة يعني تمثيل أو مشاعر غير حقيقية.. والحزن مو شعور مستمر .. ولا يعني التوقف عن الحياة وممارستها بشكل طبيعي..عموما يا ليت نتقبل بعض بشكل أكبر لأننا بشر بمشاعر مختلفة ومتغيرة وأحيانا متناقضة .. ولكنها حقيقية"، واختتمت حديثها قائلة:"شكرا لكل من يشاركني مشاعر جميلة وداعمة.. أسرتي الكبيرة في انستغرام شكرا لمحبتكم.. وشوي شوي راجعين نمارس حياة طبيعية وربي يعدي هالسنة على خير".

وسبق ونشرت مهيرة عبدالعزيز مجموعة فيدوهات وصور تجمعها بالفنانة العراقية شذى حسون وهبه الرمحين وهي سيدة أعمال سورية صديقة مقربة للإعلامية السعودية لجين عمران، وذلك من خلال تواجدهن في منزل الأخيرة الجديد، واستعرضت فخامة منزل لجين عمران الجديد والذي بدا فخمًا جدًا، حيث كشفت عبدالعزيز في أحد الفيديوهات أن عمران قامت بإعطاء غرف النوم فكرة معينة مثل غرفة ماركة شانيل.

وفي أحد الفيديوهات استعرضت الإعلامية الإماراتية حجم الجاكوزي الخاص بمنزل عمران، حيث جلسن جميعهن داخله، حيث أثارت مقاطع الفيديو هذه حالة من الجدل والتعليقات بين الجمهور، فبعضهم رأى أنهن ظهرن بطريقة لا تناسبهن لا سيما فيما يخص أعمارهن خاصة عند التصوير داخل الجاكوزي، ورأى بعض آخر أن هذه اللحظات يجب أن تبقى خاصة بهن، لا سيما في ظل الظروف التي يعيشها الوطن العربي في هذه الفترة من كوارث وأحداث مأساوية.

قد يهمك ايضا : 

فنانة شهيرة تهاجم رامز جلال: وتصرّح بأنه "سخيف"

سيرين عبد النور تكشف سر إصابتها الخطيرة بفعل رامز جلال

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهيرة عبد العزيز تُبدي انزعاجها من اتهامها بادعاء الحزن على بيروت مهيرة عبد العزيز تُبدي انزعاجها من اتهامها بادعاء الحزن على بيروت



تألّقت بموضة الحبال الجانبية على جوانب الخصر

إطلالات لافتة ومُميّزة باللون الأخضر مُستوحاة من مريم حسين

القاهره_العرب اليوم

GMT 00:38 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 العرب اليوم - أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 00:50 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 العرب اليوم - كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 05:29 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
 العرب اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"

GMT 00:32 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام "أزهار الفاوانيا"
 العرب اليوم - أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام "أزهار الفاوانيا"

GMT 03:19 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

مروان يونس يُشيد بمهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة
 العرب اليوم - مروان يونس يُشيد بمهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة

GMT 17:26 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وزارة العدل الأمريكية ترفع دعوى لمكافحة احتكار Google

GMT 14:31 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

إطلاق أول قمر صناعي تونسي في مارس بصاروخ "سويوز" الروسي

GMT 00:42 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

زيادة شعبية استعراضات السيارات في نيويورك

GMT 03:47 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب انحراف السيارة عن مسارها أثناء القيادة تعرّف عليها

GMT 03:43 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 04:18 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حالات يجب فيها تغيير زيت محرك السيارة فورًا تعرف عليها

GMT 05:25 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 02:29 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "كيا" تغزو الأسواق بسيارة Rio العائلية الجديدة

GMT 12:12 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تويوتا افالون 2019 بتصميمها الداخلي تبهرك من الداخل أيضًا

GMT 05:54 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

فنانون يعيدون فتح ملف انتحار "السندريلا" سعاد حسني

GMT 00:29 2018 الأربعاء ,25 تموز / يوليو

يسرا اللوزي تكشف كيف خطفتها شخصية "هدى"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab