نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم
آخر تحديث GMT23:48:28
 العرب اليوم -

يتحمّلن مسؤولية المؤن ويقوم المجتمع على المساواة

نساء "البوشمن" يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نساء "البوشمن" يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم

نساء قبائل "البوشمن" يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم
بتسوانا ـ العرب اليوم

تعيش قبائل "البوشمن" في صحراء كالاهاري بين بتسوانا ونامبيا، منذ 23 ألف عام، حيث لا تبدو حياة نسائهم، اللاتي يرتدين جلود "سبرينغبوك" المدبوغة، والمطرزة بشكل متقن بعيون البوم، سهلة، لاسيما أنهن يقضينها في أحد أكثر المواقع قسوة على وجه الأرض.

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم
ويمارس أهل القبائل الصيد، مستخدمين الطرق التقليدية، مثل القوس والسهم، مع وضع نسغ سمّ نبات الـ"فربيون" على رأس السهم، حتى تدخل رأس السهم في جلد الحيوان، ويجري السم في الدم لحين موته.
وعلى الرغم من أنَّ الرجال لم تعد تخدم في الجيش، إلا أن مهارات الصيد لديهم تثبت قيمة العيش في صحراء كالاهاري العدائية، فيما تبحث النساء عن المؤن، لاسيما أنّهنَّ يتمتعنَّ بالخبرة في جمع كل شيء، من بيض النعام، والنباتات، والجذور، والحشرات.

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم
وتعتمد هذه القبائل على النباتات في توفير المياه، حيث أنَّ لديهم درنة نبات، تستنزف مياة الأمطار، وعند الحفر تنبعث منها تيارات ماء صالحة للشرب، ولديهم أيضاً نبات الـ"هوديا"، الذي يعتبر مصدر ربح رئيسي لهم، لاسيما أنّه لايزرع في أي مكان سوى صحراء كالاهاري، ومعروف عنه أنه مفيد في إنقاص الوزن.

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم
ويستخدم "البوشمن" من بين 300 نوع مختلف للنباتات، 100 فقط، تمكّنهم من تشكيل جزء منتظم من النظام الغذائي، فيما يفضلون تناول الظباء، والحيوانات الصغيرة، والفواكه مثل مارولا، والتوت، والبطيخ، إضافة إلى المكسرات.
ويحاول بعض أفراد القبائل إيجاد فرص عمل في الزراعة أو السياحة، على الرغم من أنَّ تلك القبائل تعيش حياة تقليديّة، ولازال هناك من يفضل العيش على نمط أسلافهم، حتى في أساليب الخطوبة والزواج.

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم
ولا ينظر "البوشمن" إلى الأشياء المادية، ومجتمعهم قائم على المساواة، ويخلو من التباهي، ولا يبغون تكوين الثروات، لكنهم يهتمون بالتعليم، لاسيما أنَّ نسب البطالة في مجتمعهم عالية جداً، وعلى الرغم من اهتمامهم بالتعليم، إلا أنَّ لغتهم لاتزال في خطر، حيث لا يتعلمها الأطفال في المدرسة، وذلك لأن المعلمين من قبائل "أوفامبو".

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم
ونظراً لأهمية المواد المستخلصة من النباتات، اضطرت الحكومة الناميبية إلى تمرير مشروع قانون، بغية منع الناس من استغلال معرفة القبائل بالنباتات، مثل هوديا، ونبات مخلب الشيطان، الذي يستخدمونه لعلاج الروماتيزم، وغيره.

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم نساء البوشمن يقضينَّ حياتهنَّ في أقسى بقاع العالم



GMT 13:04 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

صورة "عنصرية" تثير عاصفة غضب في "دافوس 2020"

لا تتردّد في عرض مواهبها للترويج لعلامتها التجارية التجميلية

إطلالة كيم كارداشيان البرونزية تُحدث تفاعلًا عبر إنستغرام

واشنطن - العرب اليوم

GMT 04:03 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

إليك 15 صيحة غريبة من أبرز عروض الأزياء في نيويورك لربيع 2020
 العرب اليوم - إليك 15 صيحة غريبة من أبرز عروض الأزياء في نيويورك لربيع 2020

GMT 04:29 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

تعرف على قائمة بأفضل دول أفريقية للسياحة خلال عام 2020
 العرب اليوم - تعرف على قائمة بأفضل دول أفريقية للسياحة خلال عام 2020

GMT 08:24 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن السياحية في لنكاوي بين المعالم المُذهلة
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في لنكاوي بين المعالم المُذهلة

GMT 01:23 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

محمد صلاح ينعى نجم كرة السلة الأميركية

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 04:08 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

أجمل المناطق لقضاء شهر العسل للعروسين في إيطاليا

GMT 02:47 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

8 وجهات مميزة لإضافتها إلى قائمة أمنياتك للزيارة

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:24 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الألم أسفل البطن أشهر علامات التبويض

GMT 02:34 2015 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

تنظيم توزيع ماء زمزم في المدينة المنورة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab