تقرير يكشف أن ترامب السبب الأول في كارثة كورونا بـ أميركا
آخر تحديث GMT04:34:25
 العرب اليوم -

تقرير يكشف أن ترامب السبب الأول في كارثة كورونا بـ أميركا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تقرير يكشف أن ترامب السبب الأول في كارثة كورونا بـ أميركا

دونالد ترامب
واشنطن ـ العرب اليوم

كشف تقرير نشرته صحيفة "جارديان" البريطانية، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تلقى تحذيرا في نهاية شهر يناير الماضي من قبل أحد كبار مستشاريه بالبيت الأبيض، من أن فيروس كورونا سيكون لديه القدرة على قتل مئات الآلاف من الأمريكيين وإفشال الاقتصاد الأمريكي، ما لم يتم اتخاذ إجراءات صارمة على الفور. جاء ذلك في مذكرات قدمها المستشار الاقتصادي لترامب، بيتر نافارو، والتي تم توزيعها عبر مجلس الأمن القومي على نطاق واسع حول البيت الأبيض والوكالات الفيدرالية. وتظهر المذكرات التي قدما نافارو إلى ترامب في بادئ الأمر، أن أجراس الإنذار كانت تدق في وجه ترامب منذ أواخر يناير، في الوقت الذي كان يقلل فيه باستمرار من تهديد فيروس كورونا "كوفيد 19" ويشبه بفيروس الإنفلونزا.

وفقًا لأرقام من جامعة جونز هوبكنز في ماريلاند ، حتى يوم الثلاثاء ، تم تأكيد أكثر من 368000 حالة من Covid-19 في الولايات المتحدة وتوفي أكثر من 11000 شخص. نيويورك هي الدولة الأكثر تضررا: يوم الثلاثاء ، قال الحاكم أندرو كومو ، إن حصيلة القتلى بلغت حوالي 5،500 ، بعد أكبر زيادة في يوم واحد لأعداد الوفيات. وتوفي أكثر من 1000 في ولاية نيو جيرسي وأكثر من 700 في ولاية ميشيجان. كما تقود كاليفورنيا ولويزيانا النقاط الساخن لتفشي الفيروس. وبينما كان كومو يتحدث ، وبينما هيمنت التقارير حول مذكرات نافارو على التغطية الإعلامية ، غرد ترامب بغضب.

واشتكى الرئيس الأمريكي من منظمة الصحة العالمية وتقرير صادر عن الوكالة الفيدرالية لوزارة الصحة يفصل المشاكل الخطيرة التي تواجهها المستشفيات الأمريكية التي تتعامل مع وباء كورونا. كما هاجم ترامب مكتب المفتش العام لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية في مؤتمر البيت الأبيض اليومي لتطورات الوباء يوم الاثنين. وتساءل :"لماذا لم تكن ترغب التي قضت 8 سنوات مع إدارة أوباما (هل قدمت تقريرا عن كارثة إنفلونزا الخنازير والتعامل الفاشل معها الذي أسفر عن وفاة 17 ألف شخص؟) ترغب في الحديث إلى الأدميرالات والجنرالات ونائب الرئيس وغيرهم من المسؤولين قبل إعداد تقريرها. ملف مزيف آخر". وتشير الصحيفة إلى أن كريستي جريم، نائبة المفتش العام لوزارة الصحة التي هاجمها ترامب بشأن التقرير تعمل في وزارة الصحة منذ عام 1999، وعملت تحت إدارة بيل كلينتون وجورج دبليو بوش وباراك أوباما، والآن ترامب

قد يهمك ايضا : 

ترامب يؤكد أميركا لديها مخزون 29 مليون جرعة من عقار الهيدروكسلوروكين لعلاج أعراض كورونا

ترامب يؤكّد أنه لم يُطلب منه تخفيض إنتاج النفط

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير يكشف أن ترامب السبب الأول في كارثة كورونا بـ أميركا تقرير يكشف أن ترامب السبب الأول في كارثة كورونا بـ أميركا



بدت كيت ميدلتون بفستان مستوحى مِن الستايل الإغريقي

إطلالات ملكية راقية بفستان السهرة مع الكاب لخطف الأنظار

لندن ـ العرب اليوم

GMT 02:42 2020 الجمعة ,05 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا
 العرب اليوم - تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 13:32 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

قائمة أفضل 10 مدربين في تاريخ دوري أبطال أوروبا

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 13:32 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

قائمة أفضل 10 مدربين في تاريخ دوري أبطال أوروبا

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab