أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم
آخر تحديث GMT07:05:37
 العرب اليوم -

متسلق "إفريست" المغربي لـ"المغرب اليوم":

أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم

ناصر بن عبد الجليل
الدار البيضاء ـ سمية ألوكاي

استعرض ناصر بن عبد الجليل -أول مغربي تسلق " قمة إفريست" أعلى قمة جبلية في العالم- تجربته التي خاضها في هذا الشأن خلال ندوة صحافية نظمت في مدينة الدار البيضاء،

وكان ناصر حقق هذا الإنجاز في التاسع عشر من أيار/ مايو وقال لـ "المغرب اليوم": "هذا شيء صعب فلم يكن سهلاً بتاتًا، خاصة أن هذه التجربة دامت لمدة شهرين، منذ عشر سنوات خلت راودني حلم وطموح بصعود أعلى قمة جبلية وأنا سعيد بتحقيقه، وأشعر بفخر واعتزاز لأنني أول مغربي ينجح في تسلق أعلى قمة جبلية في العالم، وأهدي هذا الفوز إلى الملك محمد السادس وإلى الشعب المغربي، فهذا فوز وطني وأشكر كل من دعمني وساندني في ذلك، جئت إلى المغرب لأرتاح بعض الشيء من عناء تجربة غنية، وأفكر مستقبلاً في أن أقوم بإنجازات أخرى، إفريست هو القطب الثالث وأطمح إن شاء الله إلى تسلق قمة القطب الشمالي".

أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم
واعتبر ناصر بن عبد الجليل أن خوض غمار هذه المغامرة لم يكن سهلاً أمام مجموعة من المعيقات التي بدت في الأفق خلال هذه التجربة، وكان في كل لحظة يتساءل عما يفعله في ذاك المكان غير أنه لم يستسلم من أول وهلة، ولم يتراجع، وكانت لديه قناعة تامة بمواجهة التحدي، وأكد أن البحث عن داعم ومحتضن خلال هذه التجربة كان أمرا لا مفر منه أمام التكاليف الباهظة التي تتطلبها مثل هذه المغامرات، من مصاريف السفر والتأمين ولوازم التسلق وغيرها من المتطلبات الأخرى، طرق أبوابًا عدة فوجد أربع شركات مغربية آمنت بقدراته، ومدت يدها إليه لمساندته ودعمه في تحقيق مشروعه.

أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم
وخاطر بحياته في مراحل عدة من عمر هذه المغامرة، وعرض حياته لامتحان صعب، كادت أنفاسه أن تتوقف في بعض اللحظات أمام نقص الأكسجين، وعانى تصلب اليدين والقدمين أمام شدة البرد، وأحس بإعياء شديد عند النزول من قمة الجبل، ومع كل هذا أنسته فرحة الفوز متاعب تجربة خرج منها سالمًا غانمًا، فلوح بيديه ورفع صوته عاليًا من أعلى القمة فرحًا بنشوة النصر، وأشار إلى أنه يفكر في خوض تحديات أخرى بأقل المخاطر، وطموحه هو تسلق سبع أعلى قمم جبلية في العالم.

أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم
وأوضح أنه تهيأ نفسيًا وجسديًا قبل أن يحزم أمتعته وينطلق إلى قمة إفريست الجبلية، وقام بتدريبات عدة، وهو في الأصل ممارس عنيد لمجموعة من الرياضات مثل السباحة وركوب الدراجات والجري وسباق الماراطون لمسافات طويلة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم أهدي هذا الإنجاز إلى الملك والشعب العظيم



تعرف على أجمل إطلالات إيما كورين اليومية بتصاميم عصرية

واشنطن - العرب اليوم

GMT 07:11 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

جوجل يختبر واجهة جديدة لـ«البحث الصوتي»

GMT 15:14 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

جرين يارد تحتفل بنجاح مهمة مسبار الأمل

GMT 07:33 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

تويتر يطلق علامة القرصنة على المحتوى المُخترق

GMT 03:13 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

إيلون ماسك يخسر 15 مليار دولار في يوم واحد

GMT 04:14 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 07:10 2021 الثلاثاء ,02 آذار/ مارس

محركات طراز RAV4 تقود "تويوتا" لتحقيقات أميركية

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab