ألمانيا تواجه تهمة تسهيل ارتكاب إبادة في غزة أمام محكمة العدل
آخر تحديث GMT11:42:36
 العرب اليوم -

ألمانيا تواجه تهمة "تسهيل ارتكاب إبادة" في غزة أمام "محكمة العدل"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ألمانيا تواجه تهمة "تسهيل ارتكاب إبادة" في غزة أمام "محكمة العدل"

محكمة العدل الدولية
برلين ـ العرب اليوم

تواجه ألمانيا، اليوم الاثنين، تهمة تسهيل ارتكاب إبادة بحق الفلسطينيين من خلال دعمها العسكري والسياسي لإسرائيل، في دعوى رفعتها ضدّها نيكاراجوا أمام محكمة العدل الدولية.

طالبت نيكاراجوا قضاة المحكمة بفرض إجراءات طارئة لدفع برلين للتوقف عن تزويد إسرائيل بالأسلحة وغير ذلك من أشكال الدعم، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وردّت ألمانيا على الاتهامات، على لسان الناطق باسم خارجيتها سيباستيان فيشر، والذي قال قبيل جلسات الاستماع: "نرفض الاتهامات الصادرة عن نيكاراجوا".

وأضاف أن ألمانيا لم تنتهك اتفاقية منع ومعاقبة جريمة الإبادة الجماعية أو القانون الإنساني الدولي، وستستعرض ذلك بالكامل أمام محكمة العدل الدولية.

وفي ملف الدعوى الواقعة في 43 صفحة المقدّم إلى المحكمة، تشدد نيكاراجوا على أن ألمانيا تنتهك اتفاقية منع ومعاقبة جريمة الإبادة الجماعية الموقّعة عام 1948 التي أُبرمت غداة المحرقة النازية.

وجاء في الملف أنه عبر إرسالها معدات عسكرية وإيقافها الآن تمويل وكالة الأمم المتحدة لغوث اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، تسهل ألمانيا ارتكاب إبادة.

وطلبت نيكاراجوا من محكمة العدل الدولية اتخاذ قرار بفرض تدابير مؤقتة، وهي أوامر طارئة تفرض ريثما تنظر المحكمة في القضية بشكل أوسع.

وشددت في سياق الدعوى، على أن صدور قرار من هذا القبيل عن المحكمة يعد أمرًا ضروريًا وملحًا، نظرًا إلى أن حياة مئات آلاف الأشخاص على المحك.

كما طالبت بخمسة إجراءات مؤقتة، تشمل تعليق ألمانيا فورًا مساعداتها إلى إسرائيل، خصوصًا العسكرية منها، بما في ذلك المعدات العسكرية، ودعت المحكمة لإصدار أمر لألمانيا بـ"التراجع عن قرارها تعليق تمويل الأونروا".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

لبنان يدعو المجتمع الدولي للضغط على إسرائيل لوقف محاولات توسيع دائرة الحرب

 

أنفاق "حزب الله" أكثر تطورًا وتشعباتها تصل لإسرائيل وربما سوريا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ألمانيا تواجه تهمة تسهيل ارتكاب إبادة في غزة أمام محكمة العدل ألمانيا تواجه تهمة تسهيل ارتكاب إبادة في غزة أمام محكمة العدل



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان ـ العرب اليوم

GMT 18:08 2024 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

حزب الله يدخل أسلحة جديدة في معركته ضد إسرائيل

GMT 23:54 2024 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

آسر ياسين يكشف تفاصيل أعماله الجديدة

GMT 02:34 2024 السبت ,15 حزيران / يونيو

انتهاء ظاهرة النينيو المناخية بشكل رسمي

GMT 02:59 2024 السبت ,15 حزيران / يونيو

استهداف 3 منازل في غزة وسقوط شهداء بينهم أطفال

GMT 11:16 2024 السبت ,15 حزيران / يونيو

وفاة السيناريست السوري فؤاد حميرة

GMT 10:23 2024 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

كريستال بالاس يضم المغربي شادي رياض لمدة 5 سنوات

GMT 22:02 2024 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

الإعلامية هالة سرحان تعلق على واقعة عمرو دياب

GMT 12:11 2024 السبت ,15 حزيران / يونيو

3 قتلى من جنود الاحتلال عقب تفجير ناقلة في غزة

GMT 23:12 2024 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

سنوات يوسف العجاف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab