سميرة اراتني ترى أن مستقبل القنوات الخاصة غير واضح
آخر تحديث GMT04:07:03
 العرب اليوم -

أكدت لـ "العرب اليوم" أنها تمثل مكاتب أجنبية في الجزائر

سميرة اراتني ترى أن مستقبل القنوات الخاصة غير واضح

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سميرة اراتني ترى أن مستقبل القنوات الخاصة غير واضح

سميرة اراتني
الجزائر ـ ربيعة خريس

كشفت الإعلامية الجزائرية، ومقدمة الأخبار في قناة الشروق الجزائرية سميرة اراتني، أن مستقبل القنوات الخاصة في الجزائر، غير واضح المعالم، مشيرة إلى أن هذه القنوات الخاصة  تمثل مكاتب أجنبية بالنسبة لقانون الإعلام الجزائري.

وأضافت اراتني في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، أن هذه القنوات كانت بمثابة فرصة كبيرة لخريجي الإعلام، من "أن يلامسوا شغفهم، لأني مازالت أعتقد أن الطالب الذي يختار الصحافة كمهنة في الغالب ما سكنه هذا الحلم منذ الطفولة". وروت المتحدثة، تجربتها في ميدان الصحافة المكتوبة وميدان التنشيط والتقديم معًا، مشيرة إلى أنها تخرجت من جامعة الجزائرر عام 2007، والتوجه إلى العمل لم يكن سهلًا بالنسبة لها، وخاصة وأن تدخل صحافية جديدة من ولاية خارج الجزائر العاصمة عالمًا بقدر ما هو براق من الخارج، بقدر ما هو غامض منن الداخل.

وتابعت الإعلامية الجزائرية، قائلة "حملت طبعا كل آمالي معي ووعدت أمي يومًا أن أطل يومًا عليها على الشاشة، قلت لها أعدك يا أمي أن أعود إلى قريتي المسماة بـ "تمقرة" في محافظة بجاية، قرية الأولياء الصالحين والعلماء وزاوية سيدي يحيى العيدالي"، موضحة أن تجربتها الأولى كصحافية كانت في ميدان الصحافة المكتوبة، وكانت جريدة الأجواء الجزائرية أول يومية تقتحم عن طريقها سميرة اراتني عالم مهنة المتاعب، لتقرر بعدها الالتحاق بجريدة الخبر حوادث والخبر الأسبوعي، موضحة أنها اشتغلت هناك لفترة وجيزة كمتربصة، وكانت تجربة مميزة بالنسبة لها، فالجريدة قبل أن تغلق أبوابها، كان يعمل بها أقلام كبيرة أمثال كمال زايت مراسل فرانس 214 الآن، ىوفتيحة زماموش ووسيلة بن بشي وغيرهم وبعد ذلك، وقالت إنها "تلقت مباشرة بعد خروجها من الخبر عرضًا من جريدة الفجر التي أعتبرها الوثبة الحقيقة في مساري المهني، وهناك تكونت على يد الكاتب المبدع رشدي رضوان".

واختتمت حديثها، قائلة إن قناة "كا بي سي" الجزائرية كانت أول تجربة لها في ميدان قسم التقديم، لتلحق بعدها بقناة "بور تي في"، ثم التحقت بقناة الشروق الإخبارية، التي تشتغل فيها الآن كمقدمة أخبار النشرة الثقافية ومساعدة لمديرة الأخبار.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سميرة اراتني ترى أن مستقبل القنوات الخاصة غير واضح سميرة اراتني ترى أن مستقبل القنوات الخاصة غير واضح



اختارت إكسسوارات تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات " السروال "على طريقة ليتيزيا

مدريد ـ العرب اليوم

GMT 01:07 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها

GMT 09:19 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

خبير اقتصادي يتوقع هبوط أسواق المال 40% خلال 2021

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 20:01 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

فساتين ملوّنة للمحجبات تمنحكِ إطلالة أنيقة وجذابة

GMT 06:01 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كيا كوريس 2019 الشكل الجديد ترصد لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 09:38 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

أول "رجل حامل" في بريطانيا يكشف خفايا تجربته لإنجاب طفلته
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab