نحتاج بنية قانونية تعيد تنظيم الإعلام المصري
آخر تحديث GMT13:14:02
 العرب اليوم -

مكرم محمد أحمد خلال مؤتمر في الإسكندرية

نحتاج بنية قانونية تعيد تنظيم الإعلام المصري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نحتاج بنية قانونية تعيد تنظيم الإعلام المصري

مؤتمر "مستقبل الإعلام"
الإسكندرية ـ عزة السيد ورنا سلام

أعلن نقيب الصحفيين الأسبق مكرم محمد أحمد، أنَّ الصحافة الإلكترونية والورقية تعاني من عجز مادي فاضح خاصة في تدنِ واضح في الجودة والمعايير الإعلامية، والتدخل المباشر من الخارج  في مؤسساتها، والذي يقلل من استقلاليتها، ويجب محاسبة المسؤولين عن ذلك .

وأكد أحمد خلال فعاليات مؤتمر "مستقبل الإعلام في ظل التحولات المجتمعية الراهنة" في كلية الاعلام جامعة فاروس في الإسكندرية، اليوم السبت، أنَّ حقوق الصحفيين غائبة في الصحف الخاصة بسبب العقود التي تلزم الصحفي بدفع أقساط تأمينه وكتابة استقالته مقدمًا، بما يحرمه من كافة حقوقه بسبب كثرة العرض عن الطلب باستثناء بعض المؤسسات المحترمة التي تحترم حقوق عامليها.

وأشار أحمد إلى أنّ الصحافة القومية رغم مشاكلها إلا أنها تميل إلى مخاطبة الرأي العام المصري و لا تزال رغم أمراضها أشجع الصحافات العربية وأكثر انتقادا لأوضاع المجتمع بما يؤكد قدرتها على استعادة ريادتها مرة أخرى.

ولفت أحمد إلى أن المحطات الفضائية تواجه منافسة بين قطاع حكومي يكبله الروتين و قطاع خاص همه الأول الشيوع والربح والخلط الفاضح بين التنوير ولتحريض وبين الإعلام والخطابة مما أدى إلى غياب المهنية وتحولت القنوات التلفزيونية إلى أحزاب مؤيدة ومعارضة.

وأوضح أحمد، أنَّ المجلس الأعلى للصحافة ونقابة الصحفيين تحتاج إلى بنية قانونية تعيد تنظيم الإعلام المصري دون تضارب في الاختصاصات، مشيرًا إلى أن الصحافة والإعلام في جميع صورهما يواجهان صعوبات جمة دون حلول جذرية سوى تقديم مسكنات

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نحتاج بنية قانونية تعيد تنظيم الإعلام المصري نحتاج بنية قانونية تعيد تنظيم الإعلام المصري



تعتمد تنسيقات مُبتكَرة تُناسب شخصيتها القوية والمستقلّة

أحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام مُستوحاة مِن فيكتوريا بيكهام

لندن ـ العرب اليوم

GMT 00:22 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 العرب اليوم - مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات

GMT 04:14 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

تعرف على قيمة ثروة الفنانة الراحلة رجاء الجداوي

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 10:13 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

"ناسا" تموّل أبحاثا للعثور على "حياة ذكية" في الفضاء

GMT 11:20 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

ناسا تحذر من 5 كويكبات أخرى تقترب من الأرض

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab