داليا مصطفى في حديث إلى العرب اليوم أبحث في أعمالي الفنية عن الكَيْف وليس الكَمّ
آخر تحديث GMT22:49:11
 العرب اليوم -

داليا مصطفى في حديث إلى "العرب اليوم": أبحث في أعمالي الفنية عن الكَيْف وليس الكَمّ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - داليا مصطفى في حديث إلى "العرب اليوم": أبحث في أعمالي الفنية عن الكَيْف وليس الكَمّ

القاهرة - نانسي عبد المنعم

أكّدت الفنانة المصرية داليا مصطفى أن مساحة الدور هو آخر ما تفكر فيه  عندما تقرر المشاركة في عمل جديد، مشيرة إلى أن هذا ما طبقته بالفعل في آخر عمل لها، وهو مسلسل "اسم مؤقّت" الذي ظهرت فيه في دور صغير مقارنة بالأدوار التي قامت بها من قبلُ، حيث قدَّمَت دور المطربة شجون ، لافتة إلى تشابه شديد بين هذه الشخصية والراحلة سوزان تميم والراحلة ذكرى أيضًا رحمهما الله، ولكن مع تغيير بعض تفاصيل الشخصية، مضيفة أنها اضطُرَّت لأن تقطع إجازتها في العين السخنة بسبب بدء الدراسة، وبدء التحضير لعملي الجديد، مسلسل "الخديوي"، الذي بدأ المخرج عمرو عرفة في التحضير له، مشيرة إلى أنها تشعر أن مصر ستستعيد عافيتها في الاقتصاد فور قضائنا على "الإرهاب" قريبًا، لأن الفن مثله مثل أيّ صناعة في مصر يتأثر بالأحوال الاقتصادية والسياسية التي تمر بها البلاد. وتحدثت داليا إلى "العرب اليوم" قائلة "أنا من بدايتي وأنا أبحث دائمًا عن الكيف وليس الكم، لأن الكيف هو الأهمّ، وهو الأبقى في ذهن المشاهد، وهذا هو الأهم أن يتذكّر المشاهد دوري في عمل معيّن، فالدور رغم صغره يجب أن يكون مؤثرًا  في الأحداث، ودورى في مسلسل "اسم مؤقت" أعتز به جدًا رغم صغره، ولن تصدقي أنني أخذت دروسًا لدى أحد المتخصصين في الورش التمثيلية الموجودة قبل تصويره، وبالفعل هذه الدروس أفادتني جدًا في التفاصيل الصغيرة لشخصية شجون، والحقيقة كانت ردود الفعل على الدور رغم صغره قوية جدًا، وهذا ما كنت أقوله لك، أن أترك أثرًا لدى المشاهد". · وبالنسبة إلى تشابه شخصية شجون في العمل مع نهاية المطربة اللبنانية سوزان تميم تقول: بالفعل هناك تشابه شديد بين هذه الشخصية والراحلة سوزان تميم والراحلة ذكرى أيضًا رحمهما الله، ولكن مع تغيير بعض تفاصيل الشخصية، ولا أعرف إذا كان ذلك مقصودًا من قِبل المؤلّف أم لا، ولكني بالفعل تعاطفت جدًا مع الشخصية. · وعن إجازتها التي كانت تقضيها في العين السخنة في صحبة زوجها الفنان شريف سلامة وأبنائها سلمى وسليم تقول: قضيت بعض الأيام في العين السخنة مع أسرتي بعد نهاية التصوير مباشرة، لأننا جميعًا كنا نحتاج بعض الراحة، بعد أن أُصِبنا جميعًا بالاكتئاب بسبب ما يحدث على المستوى السياسيّ، ولكنى اضطررت لأن أقطع هذه الإجازة بسبب بَدْء الدراسة، وبدء التحضير لعملي الجديد، مسلسل "الخديوي"، الذي بدأ المخرج عمرو عرفة في التحضير له، لنبدأ التصوير فور استقرار الأوضاع في مصر. والمسلسل يتناول السيرة الذاتية للخديوي إسماعيل، ومن تأليف هبة مشاري حمادة، وأقوم في المسلسل بدور جارية من جواري الخديوي، والشخصية شريرة جدًا، وهذا أكثر ما أعجبني فيها. ويشارك في بطولة المسلسل عددٌ هائلٌ من النجوم منهم يسرا، ورجاء الجداوي، وإنجي المقدم، ومحمد نجاتي، وسميرة محسن، وأتمنى أن نبدأ التصوير قريبًا بعد أن تنتهي مصر من محاربة "الإرهاب" الذي تتعرض له، وأتمنّى السلامة للجيش والشرطة، وأن يقويهم الله على هذا "الإرهاب الآثم"، وأن تعود لنا مصر بألف خير، وتعود بلادنا بلدَ الأمن والأمان. ·   أما عن السينما فتقول داليا: أنا من عشاق السينما لأن بدايتي كانت فيها، ولكنها للأسف تمرّ هذه الأيام بمشكلات إنتاجية جعلت نسبة إنتاج الأعمال السينمائية قليلة جدًا، بسبب ما نمرّ به الآن، لكني متفائلة جدًا بكل شيء، وأشعر أن مصر ستستعيد عافيتها في الاقتصاد فور قضائنا على "الإرهاب" قريبًا، لأن الفن مثله مثل أيّ صناعة في مصر يتأثر بالأحوال الاقتصادية والسياسية التي تمر بها البلاد

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داليا مصطفى في حديث إلى العرب اليوم أبحث في أعمالي الفنية عن الكَيْف وليس الكَمّ داليا مصطفى في حديث إلى العرب اليوم أبحث في أعمالي الفنية عن الكَيْف وليس الكَمّ



GMT 11:28 2020 الإثنين ,10 شباط / فبراير

ابن بوب مارلي يؤكد أن والده كان سخيا محبا للسلام

GMT 20:24 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

داود حسين يؤكد أن الفنان عليه تقديم جميع الأدوار

GMT 07:25 2019 السبت ,28 كانون الأول / ديسمبر

حسن حسني يبدي سعادته بتكريمه في مهرجان المهن التمثيلية

كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab