محمد رياض قاتل شرير يبتغي طريق التوبة في أوراق التوت
آخر تحديث GMT22:50:31
 العرب اليوم -

أكد لـ"العرب اليوم" عشقه للمسرح وأنه لن يغيب عنه أبدًا

محمد رياض قاتل شرير يبتغي طريق التوبة في "أوراق التوت"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محمد رياض قاتل شرير يبتغي طريق التوبة في "أوراق التوت"

محمد رياض
القاهرة ـ شيماء مكاوي

أكد الفنان محمد رياض، سعادته بعودته إلى دراما رمضان لهذا العام، وأوضح  أنّه "على الرغم من غيابي الأعوام الماضية عن الاشتراك في الأعمال الدرامية الرمضانية؛ إلا أنني أعوض في هذا العام غيابي من خلال المشاركة في ثلاثة أعمال من المفترض أن تعرض في رمضان المقبل".

وبرر رياض غيابه الأعوام الماضية في حديث خاص مع "العرب اليوم"، مبرزًا أنّ "الأعمال التي كانت تعرض عليّ كانت لا تناسبني ولا تتناسب مع مشواري الفني، وكنت أنتظر العمل الذي يجعلني أعود مرة ثانية بقوة".

وعن الأعمال أشار إلى أنّ العمل الأول مسلسل "نصيبي وقسمتك" عبارة حلقات منفصلة متصلة، ويتناول قصصًا واقعية من حياة كل رجل وامرأة، والعمل من تأليف عمرو محمود ياسين في أول تجاربه في التأليف، وإخراج علي إدريس.

وعن دوره أضاف أنه "أجسد دور رجل أعمال يقع في علاقة حب مع فتاة، ولهما قصة وحبكة درامية لا أريد أن أحرقها على المشاهد؛ ولكنني في الحقيقة سعيد كثيرًا بهذا العمل؛ لأنه عمل متميز ويشاركني في بطولته الفنان هاني سلامة والفنانة نيكول سابا وغيرهما".

وتابع رياض، أما العمل الثاني فمسلسل "لعبة إبليس" من بطولة يوسف الشريف، شيرين عادل، هبة مجدي، عمر السعيد، محمد سليمان وتميم عبده، وقصة إنجي علاء، وسيناريو وحوار عمرو سمير عاطف، وإخراج أحمد شريف إسماعيل، وتدور أحداث المسلسل في إطار من التشويق والغموض، حول شقيقين توأم يجسدهما الفنان يوسف الشريف، وأحدهما رجل أعمال ناجح وله مكانة اجتماعية مرموقة، والثاني ساحر يتحد مع الشيطان لتحقيق أهدافه وتتوالى الأحداث.

وعن دوره في العمل أردف أنه "أجسد دور محامي كبير وله طبيعة خصوصية، ستشاهدونها، وهذا الدور مختلف ومتميز، لذا سعيد جدًا بتجسيده؛ لأن الشخصية التي أمثلها شخصية صعبة في تجسيدها".

وزاد أنّ والعمل الثالث مسلسل "أوراق التوت" من بطولة كمال أبو رية، صابرين، سميحة أيوب، نورهان، يوسف شعبان، صفاء سلطان، محسن محيي الدين، هيدي كرم، أحمد ماهر وأحمد صيام، ومن تأليف أيمن سلامة، وإخراج هاني إسماعيل.

واسترسل رياض أنّ "المسلسل ينتمي إلى المسلسلات التاريخية الدينية على الرغم من أنه لا يعكس حقبة معينه؛ ولكن تدور أحداثه على تصحيح المفاهيم الخاطئة عن الإسلام، وأجسد دور قاتل أسير في طريق الشر وأبتعد عن ديني لفترات طويلة فارتكب عددًا من الأخطاء إلى أن تتغير حياته رأسًا على عقب".

وعن كيفية التوفيق بين مواعيد تصوير الأعمال الثلاثة، استطرد: "اعتدت على ذلك وهذا ليس جديد بالنسبة لي، وهناك أعمال اقترب انتهاء تصوير مشاهدي فيها"، أما عن ما إذا كانت الأعمال الدرامية ستأخذه عن المشاركة في الأعمال المسرحية نفي ذلك مؤكدًا أنّه "لا يمكن أن أترك المسرح أو أغيب عنه لأنني أعشقه كثيرًا وأعشق تفاعل الجمهور المباشر معي عندما أصعد إلى خشبة المسرح، وسأعود إلى تقديم أعمال مسرحية بعد رمضان".

 ووصف رياض شعوره عند علمه بمرض الفنان نور الشريف، قائلًا: "لا أستطيع أن أصف مدى حزني الشديد وإنزعاجي عند علمي بمرضه؛ ولكنه الآن بخير وأتمنى له دوام الصحة والعافية فأنا أعتبره في مقام أبي وأستاذي الذي تعلمت منه كثيرًا".

وعن أسباب عدم اشتراكه في أعمال سينمائية استأنف أنّ "السينما مازالت من وجهة نظري تعاني من أزمة كبيرة، وأتمنى أن تعود السينما لما كانت عليه من قبل، وإذا عرض عليّ عمل قوي سأشارك فيه، فلا يوجد مانع لدي من الاشتراك في الأعمال السنيمائية إذا كان العمل عمل قويًا ويضيف إلى مشواري الفني".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد رياض قاتل شرير يبتغي طريق التوبة في أوراق التوت محمد رياض قاتل شرير يبتغي طريق التوبة في أوراق التوت



تألَّقن بالقفاطين والفساتين العصرية والتنانير الكاجوال

إطلالات لافتة للنجمات العربيات خلال عيد الفطر المبارك

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 01:10 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

الكرفس علاج للمعدة والسمنة

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 17:08 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

جدول متوسط الوزن والطول للأطفال بحسب العمر

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab