الأغّنية المغربيّة بدأت تأخذ مكانتها عربيًّا وتحتاج إلى الدعم
آخر تحديث GMT03:37:13
 العرب اليوم -

المطرب المغربي أحمد سلطان لـ"العرب اليوم":

الأغّنية المغربيّة بدأت تأخذ مكانتها عربيًّا وتحتاج إلى الدعم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأغّنية المغربيّة بدأت تأخذ مكانتها عربيًّا وتحتاج إلى الدعم

الدار البيضاء - شيماء عبد اللطيف

أكّد الفنان المغربي أحمد سلطان أنَّ الأغّنية المغربيّة أخذت حقها، ونالت مكانة في البرامج الغنائية الكبرى، في العالم العربي، لاسيما أنَّ الشباب مثّلوها في العديد من التظاهرات، على عكس ما عاشته في الماضي، حيث كانت مهملة ومهمشة.
وأشار سلطان، في حديث خاص إلى "العرب اليوم"، إلى أنَّ "فنانين كبار يغنون أغاني مغربية، وهذا في حد ذاته شيء مفرح، كما أنَّ الشباب الذي يخرج أغاني مغربية بدأ يكتشف جمالها وروعتها، وللأمانة فقط فالأغنية المغربية ليس لها مثيل، فقط حسن الاختيار ما يخلق الفارق".
وأوضح المغني المغربي أنَّ "أغنيته (الفرحة بكاتني) لاقت استحسان مجموعة من الفنانين العرب، ونجاحًا خارج المغرب، حيث تذاع في مجموعة من النوادي في قطر، وكندا، ولبنان"، مبيّنًا أنَّ "هذا ليس نجاحًا لي، بل للأغنية المغربية، لأنَّها تستحق الدعم".
وطالب سلطان، من المسؤولين المعنيين بالأمر، إعطاء دعم أكبر، ودعاية أكثر، أسوة بما يحصل في دول الخليج، والشرق الأوسط، معتبرًا أنَّ "الدعم جعل أغانيهم تصلنا بكل سهولة".
وكشف المطرب عن أنّه "يستعد، خلال الأسابيع القليلة المقبلة، لتصوير فيديو كليب أحدث أغنياته باللّهجة المغربيّة، التي تحمل عنوان (كان علي نسولك)، من كلمات وألحان رحال الوزاني"، مشيرًا إلى أنّه "سينتقل، رفقة طاقم العمل، ورحال الوزاني، مدير أعماله، بغية تصوير الأغنية، إلى المناطق الشمالية، كما أنّه يحضر لإطلاق مجموعة من الأعمال الغنائية، خلال العام الجاري".
وبيّن سلطان أنَّ "أسرته كانت وراء اكتشاف موهبته، لاسيما أنّه ينتمي لأسرة فنيّة، يمتلك أفرادها الأذن الموسيقية والمحبة للفن، فضلاً عن أنّه كان عضوًا في نادي البساط، في مدينة أحفير، رفقة أصدقائه الذين كان لهم الفضل الكبير في تطوره كفنان".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأغّنية المغربيّة بدأت تأخذ مكانتها عربيًّا وتحتاج إلى الدعم الأغّنية المغربيّة بدأت تأخذ مكانتها عربيًّا وتحتاج إلى الدعم



GMT 00:24 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 العرب اليوم - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 04:31 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

5 اتّجاهات رائجة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم
 العرب اليوم - 5 اتّجاهات رائجة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم

GMT 04:28 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

تعرَّف على أفضل أحياء الإقامة في لوس أنجلوس
 العرب اليوم - تعرَّف على أفضل أحياء الإقامة في لوس أنجلوس

GMT 00:24 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

ديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري في 5 خطوات
 العرب اليوم - ديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري في 5 خطوات

GMT 11:10 2019 الجمعة ,12 تموز / يوليو

أشرف زكي يكشف حقيقة وفاة عادل إمام

GMT 00:12 2015 السبت ,05 أيلول / سبتمبر

اهم فوائد الزنجبيل

GMT 00:29 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

أحمد الفيشاوي يكشف عن الحساب الرسمي لزوجته عبر "انستغرام"

GMT 06:32 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

ريتا أورا أنيقة خلال عرض أزياء "فيكتوريا سيكريت"

GMT 05:30 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

عطر "L’Interdit" من "Givenchy" دعوة للخروج عن المألوف

GMT 04:49 2018 الخميس ,20 أيلول / سبتمبر

خبير يؤكد أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون

GMT 00:58 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

جنيفر لوبيز تتألق في فستان أسود مثير
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab