مونتوليفو بالوتيلي أحد العناصر الضرورية في الآتزوري
آخر تحديث GMT07:49:35
 العرب اليوم -

مونتوليفو: بالوتيلي أحد العناصر الضرورية في "الآتزوري"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مونتوليفو: بالوتيلي أحد العناصر الضرورية في "الآتزوري"

لندن ـ وكالات

أشاد ريكاردو مونتوليفو بزميله في فريق الميلان والمنتخب الوطني الإيطالي 'سوبر' ماريو بالوتيلي والذي تألق في قيادة المنتخب الإيطالي في مباراة أخرى ضد مالطا مسجلًا هدفي المنتخب اللذين فازا بهما الآتزوري ضمن تصفيات كأس العالم. قال مونتوليفو بعد نهاية اللقاء 'كانت بالتأكيد مباراة لا ينبغي فيها أن نبذل قصارى جهدنا ولحسن الحظ كانت التفاصيل والأحداث في بداية المباراة في صالحنا، حاولنا توسيع هجماتنا ولكن مالطا أغلق الملعب بشكل جيد للغاية، وأعتقد أن السبب في ذلك أن لكل مباراة قصة مختلفة، وربما رأيت برانديلي غاضبًا بعد الشوط الأول وهى من المرات الناردة التي أراه فيها كذلك، تعادل الدنمارك وبلغاريا يسعدنا'. وعن زميله ماريو بالوتيلي قال 'لقد اكتسب قدرة أكبر على السيطرة على نفسه ولذلك فهو يملك تأثير مجنون للغاية في الميلان ونأمل أن لا يتوقف، وكذلك أصبح في الآتزوري لأنه يُضحي وهو من العناصر الضرورية للفريق الآن، ونقطة مرجعية لهجومنا، ميلان ويوفي فقط في المنتخب؟ هذا يعني أن الناديين يمتلكان الكثير من المواهب الإيطالية'.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مونتوليفو بالوتيلي أحد العناصر الضرورية في الآتزوري مونتوليفو بالوتيلي أحد العناصر الضرورية في الآتزوري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مونتوليفو بالوتيلي أحد العناصر الضرورية في الآتزوري مونتوليفو بالوتيلي أحد العناصر الضرورية في الآتزوري



أثناء احتفالها بقُرب زفافها في أحد نوادي إسيكس

أمبر دافيس تتألّق في توب بقَصّة منخفضة وبنطال واسع

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 01:23 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019

GMT 15:38 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

752 يورو سعر فستان إليسا خلال حفلة في السعودية
 العرب اليوم - 752 يورو سعر فستان إليسا خلال حفلة في السعودية

GMT 05:24 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
 العرب اليوم - مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان

GMT 18:03 2018 الأحد ,07 تشرين الأول / أكتوبر

محرز يحرم مانشستر سيتي من انتصار تاريخي على ليفربول

GMT 21:09 2015 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بكاء الرجل من أجلك ليس علامة ضعف

GMT 20:17 2014 الثلاثاء ,13 أيار / مايو

تدبيس المُستقيم انتشر لعلاج الإمساك المُزمن

GMT 01:28 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

"فولفو" تكشف عن صورة سيارة "S90 " الجديدة

GMT 18:44 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

تبادل قبلات بين ليلى علوي ومحمد سامي تثير الجدل

GMT 03:05 2017 الإثنين ,10 إبريل / نيسان

نجوى كرم في إطلالة إيطالية خلال "أرب غوت تالنت"

GMT 23:09 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرَّفي على خطوات مكياج وفاء الكيلاني في برنامجها "تخاريف"

GMT 01:49 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصارع سيث رولينز يؤكد أنه أعظم بطل لحزام الوزن الثقيل

GMT 02:44 2017 الجمعة ,17 شباط / فبراير

محمود "تريزيجيه" يكشف عن مصير عودته للأهلي

GMT 07:50 2014 السبت ,20 كانون الأول / ديسمبر

"محمد العمري" متحدثًا باسم وزارة الحرس الوطني

GMT 10:58 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وذهب.. سوار الذهب!!
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab