أحمد رؤوف يقرر الرحيل ويرفض البقاء على مقاعد البدلاء
آخر تحديث GMT06:38:16
 العرب اليوم -
أبرز اهتمامات الصحف المصرية الصادرة الأحد أبرز اهتمامات الصحف الباكستانية الصادرة الأحد أبرز اهتمامات الصحف العراقية الصادرة الأحد أبرز اهتمامات الصحف الفلسطينية الصادرة الأحد أبرز اهتمامات الصحف البريطانية الصادرة أبرز اهتمامات الصحف التونسية الصادرة أبرز اهتمامات الصحف الجزائرية الصادرة الأحد مدير دائرة الطب الوقائي في وزارة الصحة الفلسطينية ضياء حجيجة يؤكد أنه يتم تسجيل 3- 5 حالات سنويا مصابة بالإيدز، فيما العام الماضي 2018 سُجل به 4 حالات فقط، وهذا العدد يؤكد أن المرض مُسيطر عليه، ولكن عوامل انتقال المرض مُقتصرة حاليًا، على عدة نقاط، أهمها ا أبرز اهتمامات الصحف السودانية الصادرة الأحد ⚪ السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة داني دانون في مؤتمر صحفي في نيويورك: "إسرائيل" لن تتخذ أي خطوات لفرض السيادة على الضفة قبل تقديم خطة الرئيس ترامب "صفقة القرن"، وذلك احتراما للجهود التي بذلها الأميركيون في خطة السلام التي يعملون عليها منذ عامين تقري
أخر الأخبار

أكد لـ"العرب اليوم" أنّه انتقل إلى "المصري" ليلعب أساسيًا

أحمد رؤوف يقرر الرحيل ويرفض البقاء على مقاعد البدلاء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أحمد رؤوف يقرر الرحيل ويرفض البقاء على مقاعد البدلاء

أحمد رؤوف
القاهرة – عبد الحميد محمد

أكد مهاجم الفريق الأول لكرة القدم في النادي "المصري" البورسعيدي أحمد رؤوف، أنّه لا يقبل أن يتحول إلى مجرد موظف يجلس على مقاعد البدلاء بعد أن كان يشارك بشكل أساسي،

مرحبًا بالرحيل عن الفريق في الفترة المقبلة.

وأوضح رؤوف في مقابلة مع "العرب اليوم"، أنّه لا يقبل إطلاقًا الخروج من حسابات المدير الفني الإسباني خوان خوسية ماكيدا، وأن يصبح من دون دور في الفريق الذي انتقل إلى

صفوفه مطلع الموسم الجاري آتيًا من صفوف النادي "الأهلي".

وأبرز أنّه كان يشارك بشكل أساسي ولعب دورًا كبيرًا في منح الفريق عددًا كبيرًا من النقاط، خصوصًا خلال مباريات الدور الأول التي كانت أكثر صعوبة من الآن، مشيرًا إلى أنَّه فوجئ

خلال الفترة الأخيرة باستبعاده من التشكيلة الأساسية ثم من قوائم المباريات من دون وجود مبرر منطقي لذلك، خصوصًا أنه يقدم أداءً قويًا في التدريبات، ولم يقصر في تنفيذ ما يطلب منه.

وأضاف أنّه ليس صفقة فاشلة في الفريق ليحظى بهذه المعاملة، ودلل على ذلك بنجاحه خلال مباريات الدور الأول في تسجيل تسعة أهداف جعلته ينافس على صدارة هدافي المسابقة قبل أن

تتم إحالته إلى مقاعد الاحتياط من دون أسباب، ما حرمه من الاستمرار في التسجيل، علمًا أنّه يتأخر بفارق ضئيل عن هداف المسابقة حتى الآن.

وأشار رؤوف إلى أنّ أي لاعب يملك طموح كرة القدم لا يقبل على الإطلاق أن يكون مجرد رقم في صفوف فريقه، لافتًا إلى أنه عندما رحل عن النادي "الأهلي" كان يملك عددًا وافرًا من

العروض، واختار "المصري" البورسعيدي تحديدًا من أجل الحصول على فرصة المشاركة بشكل أساسي في المباريات.

وأبرز أنّه أثبت قدرته على تسجيل الأهداف، على الرغم من أنّ ذلك تسبب في هجوم الجماهير الحمراء عليه نتيجة رفضها انتقال أي لاعب من "الأهلي" إلى "المصري" بسبب مجزرة

ملعب إستاد المصري في بورسعيد مطلع شباط/ فبراير 2012.
 
واعترف اللاعب بأن الأزمة المالية الطاحنة التي يمر فيها النادي أثرت بشكل كبير على الأوضاع وأدت إلى تذمر اللاعبين ورفضهم خوض التدريبات، موضحًا أنَّه يرى صعوبة في تقديم

عروض قوية في ظل عدم الوصول إلى حل لهذه الأزمة الطاحنة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد رؤوف يقرر الرحيل ويرفض البقاء على مقاعد البدلاء أحمد رؤوف يقرر الرحيل ويرفض البقاء على مقاعد البدلاء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد رؤوف يقرر الرحيل ويرفض البقاء على مقاعد البدلاء أحمد رؤوف يقرر الرحيل ويرفض البقاء على مقاعد البدلاء



تحدَّت الرياح والمطر وارتدت فستانًا زهريًّا مُذهلًا

ملكة إسبانيا تظهر بإطلالة أنيقة أثناء قداس عيد الفصح

كانبيرا - ريتا مهنا

GMT 05:24 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
 العرب اليوم - مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 02:14 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 07:38 2018 الإثنين ,23 تموز / يوليو

7 مناطق لا يجب عليك تفويتها لقضاء عطلة مميّزة

GMT 04:51 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

الفنان سلوم حداد ينضمّ إلى مسلسل "وردة شامية"

GMT 03:12 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

سعر الريال السعودي مقابل دينار اردني السبت

GMT 17:09 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ظاهرة تسرّب الأطفال من المدارس تنذر بوقوع كارثة في العراق

GMT 03:09 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

زينب مهدي تكشف أسباب زواج المرأة من رجل أصغر منها
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab