مجلس الوزراء اليمني يرفض خارطة طريق المبعوث الأممي
آخر تحديث GMT14:49:56
 العرب اليوم -

مجلس الوزراء اليمني يرفض خارطة طريق المبعوث الأممي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مجلس الوزراء اليمني يرفض خارطة طريق المبعوث الأممي

مجلس الوزراء اليمني
عدن ـ العرب اليوم

أكد مجلس الوزراء اليمنى دعمه الكامل وتأييده المطلق برفض الرئيس، عبد ربه منصور هادى، ما طرحه المبعوث الأممي إلى اليمن، من خارطة طريق تناقض مرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها وتمثل تراجعا غير مسبوق في تنفيذ القرارات الدولية الملزمة وانتقاصا من هيبة ومكانة المؤسسات الصادرة عنها.

وأكد المجلس - في بيان اليوم السبت "أن قرار رئيس الجمهورية يمثل ترجمة للمواقف السياسية والمجتمعية والشعبية والبيانات الصادرة عن كافة الأحزاب والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني التي عبرت عن رفضها الصريح لما تضمنته خارطة الطريق المقترحة من بنود تشرعن للانقلاب وتنسف كل المرجعيات المتوافق عليها".

وجدد مجلس الوزراء - في بيانه - تأكيده لمرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها محليا ودوليا، والمتمثلة في المبادرة الخليجية وأليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن الدولي 2216 تحت الفصل السابع هو المفتاح الحقيقي للخروج من الأزمة الطاحنة والحرب العبثية التي افتعلتها مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية.

وحث مجلس الوزراء، الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ، والمجتمع الدولي على ضرورة استيعاب أن إرساء السلام في اليمن يتطلب بالضرورة إزالة العوامل التي أدت إلى كل ذلك الدمار والخراب والقتل والمعاناة والمتمثل في الانقلاب على الشرعية الدستورية من قبل أقلية طائفية اتخذت من السلاح وسيلة لفرض إرادتها على غالبية الشعب اليمني.

وأكد المجلس أن إزالة آثار الانقلاب والانسحاب من المدن وتسليم السلاح وتنفيذ ما تبقى من الاستحقاقات الوطنية المؤكد عليها في مرجعيات السلام المتمثلة في المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني والقرارات الأممية ذات الصلة هو السبيل الوحيد لتحقيق ذلك وإنهاء الحرب وتحقيق السلام العادل والشامل.

وأصاف البيان - الذي أوردته وكالة الأنباء اليمنية الحكومية - إلى "أن التضحيات التي قدمها الشعب اليمني ودماء آلاف الشهداء في سبيل الخلاص من عصابات الانقلاب الإجرامية لا يمكن أن تكون مجالا للمساومة أو التفريط وليس لأي احد الحق في تقديم تنازلات تشرعن لاستمرار الانقلاب الكهنوتي الدموي".

وتتطرق البيان إلى الأفعال الإجرامية التي تعدت حدود اليمن إلى الملاحة الدولية في باب المندب ومحاولة استهداف بيت الله الحرام في مكة المكرمة، ما أعتبره مجلس الوزراء بأن "شرعنة بقاء هذه العصابة الإجرامية والتساهل معها سيمثل خطرا دائما ليس على اليمن فحسب بل على دول الخليج والمنطقة العربية والعالم أجمع".

وأكد مجلس الوزراء، "أن الأوضاع في اليمن تنذر بمجاعة وشيكة في بعض المناطق، تحتم على المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومجلس الأمن التحرك العاجل لمساعدة الحكومة والتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن لتدارك تلك الكارثة التي صنعتها وتغذيها المليشيات الانقلابية ضاربة بمصالح وحياة الشعب اليمني عرض الحائط وتواصل تمردها ورفضها تطبيق القرارات الدولية".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس الوزراء اليمني يرفض خارطة طريق المبعوث الأممي مجلس الوزراء اليمني يرفض خارطة طريق المبعوث الأممي



أزياء محتشمة لرمضان 2021 من وحي حنان مطاوع

القاهرة - العرب اليوم

GMT 07:38 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 العرب اليوم - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 00:51 2021 الأربعاء ,31 آذار/ مارس

"جيلي" تستعد لإطلاق أفضل سياراتها "الهاتشباك"

GMT 21:39 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

ارتفاع أسعار أرخص سيارة "أوتوماتيك" 2021 في مصر

GMT 21:35 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

5 سيارات مستعملة بأسعار تبدأ من 75 ألف

GMT 21:50 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

الأمل ترفع أسعار بي واي دي F3 الجديدة في أبريل

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

تعرف على وسائل تسريع وتطوير استخدام "ويندوز 10"
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab