وزير خارجية روسيا نشر صواريخ باتريوتفي تركيا لمواجهة تهديدات إيران
آخر تحديث GMT08:50:17
 العرب اليوم -

وزير خارجية روسيا: نشر صواريخ "باتريوت"في تركيا لمواجهة تهديدات إيران

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير خارجية روسيا: نشر صواريخ "باتريوت"في تركيا لمواجهة تهديدات إيران

موسكو ـ وكالات

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف الإثنين: إن نشر بطاريات صواريخ "باتريوت" المضادة للصواريخ على الحدود التركية يهدف إلى مواجهة التهديدات المقبلة ليس فقط من سوريا، بل من إيران أيضا. كان حلف شمال الأطلسي (الناتو) وافق في وقت سابق الشهر الجاري على نشر أنظمة الدفاع الجوي باتريوت المضادة للصواريخ على الحدود بين تركيا وسوريا، للتصدي الصواريخ أو قذائف الهاون التي قد تطلق من سوريا إلى تركيا عبر الحدود في ظل الاضطرابات وعمليات القتال الدائرة هناك منذ شهور، ومن المقرر نشر ست بطاريات باتريوت تحت قيادة حلف الاطلسي بحلول نهاية الشهر المقبل. وقال لافروف في مقابلة مع شبكة تليفزيون "روسيا اليوم" أوردت تفاصيلها وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية: "بالنسبة للغرض من النشر، أقر وأسمع بأن خبراء يعتقدون أنه إذا كان الهدف التصدي لأى نيران قادمة من سوريا عبر الحدود، فيمكن نصبها(الصواريخ) بطريقة مختلفة قليلا". وأضاف "وكما هو متصور فيما يتعلق بنشر (الصواريخ)، يقول البعض: إنه سيكون مفيدا لحماية الرادار الأمريكي الذي يشكل جزءا من نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي الذي يتم نشره من أجل مواجهة التهديد من إيران". وأوضح لافروف: "لو أن هذه هي الحال، فهي أكثر خطورة.. لأن تعدد أهداف النشر يمكن أن يشكل هواجس إضافية".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير خارجية روسيا نشر صواريخ باتريوتفي تركيا لمواجهة تهديدات إيران وزير خارجية روسيا نشر صواريخ باتريوتفي تركيا لمواجهة تهديدات إيران



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab