ميقاتي الإنتخابات النيابية في موعدها وهي مفتاح الإستقرار السياسي
آخر تحديث GMT16:52:10
 العرب اليوم -

ميقاتي: الإنتخابات النيابية في موعدها وهي مفتاح الإستقرار السياسي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ميقاتي: الإنتخابات النيابية في موعدها وهي مفتاح الإستقرار السياسي

بيروت ـ جورج شاهين

لفت رئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي، الاربعاء، الى اننا "نعيش في مرحلة استثنائية يمكن ان تشكل جسر عبور الى تجاوز الانقسام السياسي، لكننا نشهد نقاشات تهدد بنسف هذا الجسر"، وشدد على ان "الانتخابات هي مفتاح العبور الى الاستقرار السياسي، وقانون الانتخابات هو المدخل لعبور الجسر الى ضفة الامان"، واشار الى اننا "نريد قانون انتخابات يمثل وحدة اللبنانيين وليس قانونا يفرز بينهم". واكد ميقاتي خلال اطلاق مشروع الإنماء التربوي الثاني بحضور عدد من الوزراء والسفراء الأجانب في السرايا الحكومية، "التمسك باتفاق الطائف وعلى القوى السياسية استخدام لغة العقل حفاظا على وحدة لبنان". ودعا القوى السياسية والشعبية اللبنانية الى "العودة لتحكيم لغة العقل بمقاربة قانون انتخابي حفاظا على وحدة لبنان". ورأى ميقاتي ان "النقاش الاخير بلغ مستوى عال من الخطورة اجج التوجهات المذهبية بدل العودة الى الاتفاق الذي اوقف الحروب في لبنان اي اتفاق الطائف"، "، لافتاً الى "أن أي قانون يقوم على أساس قسمة اللبنانيين على قواعد الطائفية والمذهبية  يعيد إحياء طروحات لا يريدها اللبنانيون وهي  الفيديرالية وأي خرق لاتفاق الطائف يعيد عقارب الساعة الى ما قبل الطائف بكل تجليات الفترة البائدة، وقد يؤدي في ظل الجو الاقليمي المشحون والجو المذهبي المتصاعد الى ما هو أخطر، مما يحتم علينا التمسك أكثر فأكثر  باتفاق الطائف" . وفي نشاط السراي إستقبل ميقاتي سفير تونس لدى لبنان حاتم الصائم  في السرايا. واوضح السفير بعد اللقاء: إنها زيارتي الأولى لميقاتي، وعرضنا العلاقات الأخوية التي تربط لبنان بتونس وهي تاريخية وقوية، كما بحثنا في آفاق التعاون لتحريك العلاقات الاقتصادية خاصة وأن هناك لجنة عليا مشتركة بين البلدين، لذلك أتفقنا على العمل سوياً لعقد لقاء للجنة في أسرع وقت ممكن لوضع نقاط للتعاون الإقتصادي والثقافي. كما إستقبل ميقاتي نائب رئيس مجلس الوزراء سمير مقبل

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ميقاتي الإنتخابات النيابية في موعدها وهي مفتاح الإستقرار السياسي ميقاتي الإنتخابات النيابية في موعدها وهي مفتاح الإستقرار السياسي



دمجت بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها العصرية

أوليفيا كولبو تخطف الأنظار بتصاميم مميَّزة في "ميلانو"

ميلانو - العرب اليوم

GMT 05:03 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - نصائح لاختيار ورق جدران ديكورات المنازل تعرف عليها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عودة إنستجرام للعمل بشكل طبيعى لكل مستخدميه حول العالم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:57 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

أشكال سيراميك حمامات 2019 باللون الأسود

GMT 19:49 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

شركة جوجل تطلق نقاط توزيع إنترنت مجانية فى نيجيريا

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

توقّعات باحتواء "آيفون 11" على كابل شحن "USB-C"

GMT 20:32 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

روس كوسموس توسع تعاونها مع الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab