مقتل أحد مصابي الاشتباكات مع حراس نائب المالكي
آخر تحديث GMT16:26:32
 العرب اليوم -

مقتل أحد مصابي الاشتباكات مع حراس نائب المالكي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مقتل أحد مصابي الاشتباكات مع حراس نائب المالكي

بغداد ـ وكالات

توفى مساء الأحد، أحد الجرحى الذين أصيبوا بإطلاق نار ظهر الحد، في مدينة الرمادي في محافظة الأنبار غرب العراق، خلال اشتباكات مع الحرس الخاص بصالح المطلك، نائب رئيس الوزراء نوري المالكي. جاء ذلك بعد أن أعلن مكتب "المطلك" تعرضه لمحاولة اغتيال أثناء حضوره الاعتصامات القائمة في محافظة الأنبار. وذكر مصدر طبي  أن "خمسة مصابين نقلوا إلى المستشفى جراء اصابتهم بإطلاق نار"، مشيرًا إلى أن "أحده المصابين توفي جراء إصابته البليغة بعد أن فتح أفراد من حماية المطلك النار على المعتصمين أثناء رفضهم صعوده إلى المنصة لإلقاء كلمته وهتافهم ضده ووصفهم إياه بالكذاب والخائن". وكان فيصل جبار العيساوي، عضو مجلس محافظة الأنبار في وقت سابق أن "متظاهرين غاضبين في مدينة الرمادي منعوا المطلك بالقوة من التحدث إليهم وأجبروه على مغادرة موقع التظاهرة بعدما رموه بزجاجات المياه الفارغة والحجارة، فيما رد أفراد حمايته على ذلك بإطلاق النار لتأمين انسحابه؛ ما أدى لإصابة متظاهرين". أما البيان الصادر من مكتب المطلك عقب الحادث قال أن "المطلك تعرض اليوم لمحاولة اغتيال أثناء حضوره الاعتصامات القائمة في محافظة الأنبار، مما أدى إلى جرح عدد من أفراد حمايته وتضرر المركبات الخاصة للموكب الرسمي نتيجة لإصابتها بوابل من الرصاص." وقال البيان إن "المتظاهرين استقبلوا نائب رئيس الوزراء لدى وصوله موقع التظاهر بحفاوة بالغة وهتفوا باسم العراق وشعبه الواحد، إلا أن بعض العناصر المندسة والتي تحاول ثني المتظاهرين عن تحقيق مطالبهم المشروعة، قاموا بمحاولة جبانة لاغتيال المطلك وسط حشود المعتصمين من أهلنا في محافظة الأنبار". وأشار إلى أن "نائب رئيس الوزراء جدد خلال لقائه جموع المتظاهرين، وقوفه مع جميع مطالبهم المشروعة والتي من ضمنها حق التظاهر السلمي والاعتصام"، مطالبا القوات الأمنية والعسكرية بـ"عدم التدخل والعمل على حماية المتظاهرين فحسب". وكانت مظاهرات ضد الحكومة العراقية، قد بدأت الأحد الماضي في مدينتي الفلوجة "60 كلم غرب بغداد"، و"الرمادي 110 كلم غرب بغداد"، والواقعتين ضمن محافظة الأنبار، فيما لا تزال مستمرة في الرمادي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل أحد مصابي الاشتباكات مع حراس نائب المالكي مقتل أحد مصابي الاشتباكات مع حراس نائب المالكي



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 00:51 2021 الأربعاء ,31 آذار/ مارس

"جيلي" تستعد لإطلاق أفضل سياراتها "الهاتشباك"

GMT 21:39 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

ارتفاع أسعار أرخص سيارة "أوتوماتيك" 2021 في مصر

GMT 21:35 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

5 سيارات مستعملة بأسعار تبدأ من 75 ألف

GMT 21:50 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

الأمل ترفع أسعار بي واي دي F3 الجديدة في أبريل

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

تعرف على وسائل تسريع وتطوير استخدام "ويندوز 10"
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab