مئات اللبنانيين يتظاهرون ويرشقون السفارة الفرنسية بالبيض والخضار
آخر تحديث GMT13:13:20
 العرب اليوم -

مئات اللبنانيين يتظاهرون ويرشقون السفارة الفرنسية بالبيض والخضار

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مئات اللبنانيين يتظاهرون ويرشقون السفارة الفرنسية بالبيض والخضار

بيروت ـ جورج شاهين

تظاهر مئات اللبنانيين، بعد ظهر الأحد، أمام السفارة الفرنسية، للمطالبة بإطلاق سراح مواطنهم جورج عبد الله، فيما تطورت الأوضاع، وقام بعض المتجمهرين برشق مبنى السفارة بالبيض والخضار، وسط تدابير أمنية مشددة، نفذتها وحدات مكافحة الشغب. وقطع المتظاهرون طريق السوديكو ـ  المتحف، أمام السفارة، خلال تظاهرة نظمها حوالي 600 لبناني، تجمعوا للمطالبة بتحرير جورج عبد الله من السجون الفرنسية، والتأكيد على حق عودته إلى وطنه، فيما تقدم المتظاهرين قادة من "حزب الله"، والحزب "الشيوعي اللبناني"، ومنظمات يسارية، وأعضاء "اللجنة الدولية لمتابعة قضية جورج"، الذي جمَّد القضاء الفرنسي قرار بالإفراج عنه إلى وقت لاحق. وفي تطور للأوضاع قام المتظاهرون برشق السفارة بالبيض والخضار، وسط تدابير أمنية مشددة نفذتها وحدات من مكافحة الشغب في قوى الأمن الداخلي، تسلحت بالعصي والهراوات والدروع البلاستيكية، وضربت طوقًا بالحواجز الحديدية أمام السفارة، دون التعرض إلى المتظاهرين، بينما شقيق الموقوف جوزف عبد الله، وأعضاء من "اللجنة الدولية لنصرة عبد الله"، لتخفيف حدة التوتر. وتأتي هذه التظاهرات، على خلفية رسالة بعث بها جورج عبد الله من سجنه إلى أنصاره، طالبهم فيها بـ"المثابرة على ممارسة الضغوط على المؤسسات والمصالح الفرنسية". وفي المقابل رد أنصاره عليه بشعارات تُمجِّد أعماله من أجل القضية الفلسطينية، ورفعوا شعارات تدين السياسة الفرنسية. وقال "عضو اللجنة الدولية لنصرة عبد الله"، حسن صبرا:" إن المتظاهرين سوف يبدءون الاثنين بالاعتصام، وتعطيل العمل سلميًا في بعض المؤسسات المصرفية أو المدرسية أو التجارية التي تحمل العلامات الفرنسية، دون الخروج على قواعد الانضباط أو المساس بالأمن". بدوره، قال نائب رئيس المجلس السياسي لـ"حزب الله" محمود قماطي:" إن المعتصمين أمام السفارة الفرنسية، سوف يستمرون في التحرك حتى إطلاق سراح عبد الله"، فيما دان "رضوخ الحكومة الفرنسية إلى الضغوط الأميركية، التي عطلت إبعاد عبدالله الذي كان ينوي العودة إلى مسقط رأسه في القبيات شمال لبنان".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مئات اللبنانيين يتظاهرون ويرشقون السفارة الفرنسية بالبيض والخضار مئات اللبنانيين يتظاهرون ويرشقون السفارة الفرنسية بالبيض والخضار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مئات اللبنانيين يتظاهرون ويرشقون السفارة الفرنسية بالبيض والخضار مئات اللبنانيين يتظاهرون ويرشقون السفارة الفرنسية بالبيض والخضار



خلال احتفالها مع زوجها جاي زي بعيد الحب في ماليبو

بيونسيه تتألّق بفستان "لاتيكس" قصير باللون الأحمر

ماليبو ـ ريتا مهنا

تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة سبعينات القرن الماضي،…

GMT 17:26 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

قرود ضخمة تُهاجم جامعة سعودية بحثًا عن الطعام

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 20:00 2018 الجمعة ,24 آب / أغسطس

الضعـف الجـنسـي عند النسـاء

GMT 12:07 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

العنف ضد المرأة حاجزا فى سبيل المساواة والتنمية

GMT 15:36 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

السبسي يكشف أن الجهاز السري لـ "النهضة" خطط لاغتياله

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 11:05 2018 الخميس ,09 آب / أغسطس

التضخم …آفة مهلكة

GMT 11:18 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

جيب تكشف عن سيارتها "جلاديتور" أقوى بيك أب

GMT 15:51 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

تركي آل الشيخ يُطلق بطولة عربية للمنتخبات الكبار

GMT 11:05 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

حقل الفيل الليبي يضخ 70 ألف برميل يوميًا من الخام

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab