صحيفة طوني بلير يساعد كازاخستان على إصلاح شرطتها
آخر تحديث GMT14:49:46
 العرب اليوم -

صحيفة: طوني بلير يساعد كازاخستان على إصلاح شرطتها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - صحيفة: طوني بلير يساعد كازاخستان على إصلاح شرطتها

لندن ـ وكالات

أفادت صحيفة صندي تليغراف الأحد أن رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، طوني بلير، يساعد كازاخستان على اصلاح شرطتها بعد اتهامها بارتكاب انتهاكات واسعة النطاق لحقوق الإنسان. وقالت إن بلير، الذي يشغل حالياً منصب مبعوث اللجنة الرباعية لعملية السلام في الشرق الأوسط، وافق على مساعدة الرئيس نور سلطان نزارباييف على تهدئة الانتقادات الدولية للمجزرة التي ارتكبتها قوات الشرطة في بلاده بحق عمال نفط وتهدد آماله في التوصل إلى اتفاق تجاري دولي جديد. واشارت إلى أن 15 عاملاً من عمال النفط لقوا حتفهم وأُصيب أكثر من 100 آخرين بجروح خلال النزاع الصناعي بجنوب غرب كازاخستان في كانون الأول/ديسمبر 2011. واضافت الصحيفة أن كازاخستان تعد زبوناً رئيسياً للشركات الاستشارية التي أسسها بلير، وابرمت معها عقداً قيمته 16 مليون جنيه استرليني في اعقاب مذبحة عمال النفط، لمساعدة الرئيس نزارباييف على ادارة الأزمة الناجمة عنها. ونسبت إلى متحدث باسم مكتب رئيس الوزراء البريطاني الأسبق قوله "نحن نعمل، وكما هو معروف، لدعم حكومة كازاخستان في المجالات الرئيسية للاصلاح الاجتماعي والسياسي والاقتصادي، وهذا يشمل مناقشة الجوانب المتعلقة باصلاح الشرطة". واضاف المتحدث أن هذا العمل "يتماشى تماماً مع عمل المنظمات الدولية الأخرى والحكومات الغربية، ويتبع الاتجاه الذي يريد المجتمع الدولي أن تتخذه كازاخستان". وكانت تقارير صحفية اوردت بأن بلير يقدم المشورة للرئيس نزارباييف حول الاصلاح السياسي والتنمية الاقتصادية، وشكّل فريقاً رفيع المستوى لتحسين صورة كازاخستان الغنية بالنفط والغاز، وتقوية روابطها التجارية مع الدول الغربية. وقالت إن بلير البالغ من العمر 59 عاماً جمع ثروة تُقدر بأكثر من 30 مليون جنيه استرليني منذ أن ترك منصب رئيس الوزراء في حزيران/يونيو 2007 من وراء الخطابات والاستشارات، وابرمت شركته"طوني بلير وشركاؤه" للاستشارات التجارية عقوداً مع حكومات في آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صحيفة طوني بلير يساعد كازاخستان على إصلاح شرطتها صحيفة طوني بلير يساعد كازاخستان على إصلاح شرطتها



أزياء تجمع بين الأناقة والرقي لرمضان 2021 من وحي النجمات

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 11:00 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية
 العرب اليوم - سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية

GMT 08:34 2021 الإثنين ,19 إبريل / نيسان

جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة
 العرب اليوم - جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة

GMT 08:04 2021 الإثنين ,19 إبريل / نيسان

صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة
 العرب اليوم - صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة

GMT 07:38 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 العرب اليوم - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 06:37 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

جاجوار تطلق الموديل الخاص F-Type الخارقة

GMT 06:29 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

أبل تطرح أولى سياراتها الكهربائية عام 2025

GMT 07:13 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

سيارة A3 الشبابية من أودي تصل أسواقا جديدة

GMT 08:14 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

سياحة ثقافية تاريخية في غرناطة الأندلسية

GMT 22:12 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

انستغرام كشف عن اتعس نسخة من سيارات G80 M3 Competition

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:02 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

سيارة جينيسيس كوبيه جديدة وفخمة تكشف عن نفسها

GMT 00:37 2021 الأحد ,04 إبريل / نيسان

7 سيارات بديلة للألمانية الخارقة بورش 911

GMT 13:10 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

تسلا تتصدر سباق الثقة للسيارات الكهربائية
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab