اعتصام أهالي مخطوفي أعزاز أمام الطيران التركي وشربل يتمنى تدخل أنقرة
آخر تحديث GMT21:19:29
 العرب اليوم -

اعتصام أهالي مخطوفي أعزاز أمام "الطيران التركي" وشربل يتمنى تدخل أنقرة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اعتصام أهالي مخطوفي أعزاز أمام "الطيران التركي" وشربل يتمنى تدخل أنقرة

بيروت ـ جورج شاهين

بدأ أهالي المخطوفين اللبنانيين الشيعة التسعة في بلدة أعزاز شمال مدينة حلب لدى لواء عاصفة الشمال في الاعتصام أمام مكاتب شركة الطيران التركية "تركيش إيرلاينز" الكائنة في وسط مدينة بيروت الاقتصادي والتجاري، وذلك للمطالبة بتدخل تركي جدي للإفراج عن آبائهم وأزواجهم وأبنائهم، بعد مرور ثمانية أشهر على اختطافهم وهم في طريقهم من المواقع المقدسة في إيران إلى لبنان عبر الأراضي السورية، فيما تمنى وزير الداخلية اللبناني العميد مروان شربل على الأتراك أن يساعدونا على إطلاق سراح المخطوفين. وقال شهود عيان لـ "العرب اليوم" إن المعتصمين وصلوا إلى مكاتب الشركة قبل أن تفتح أبوابها، أو ربما شعر المسؤولون فيها أنهم مستهدفون، فلم يحضر عمال النظافة الذين اعتادوا فتح مكاتب الشركة عند السابعة والنصف صباحًا قبل استقبال الزبائن، بعد التهديدات التي أطلقها أهالي المخطوفين بالتعرض إلى المصالح التركية في لبنان وتوقيفها عن العمل، أسوة ببقائهم دون عمل بغياب أهاليهم المخطوفين. وفور بدء الاعتصام أوفد وزير الداخلية مروان شربل من يفاوضهم بعدما أقدموا على إقفال مفاتيح أبواب الشركة بالشمع الأحمر. وقال أحد أهالي المعتصمين إنهم لن يقطعوا الطريق، ولن يسيؤوا إلى الأملاك الخاصة والعامة، لكنهم لن يسمحوا بالعمل في الشركة بغية الضغط لإطلاق سراح أهاليهم. وقال المكلف من المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى لمتابعة الملف الشيخ عباس زغيب، والذي ابتعد عن الأضواء في الفترة الأخيرة إن الاعتصام، الأربعاء، يأتي في إطار التحرك السلمي لأهالي المخطوفين في أعزاز في وجه المصالح التركية في لبنان، للإفراج عنهم. واعتبر أن الاعتصام من باب الضغط على تركيا، وتحرك الاهالي سلمي، والهدف ليس اقتحام مكاتب شركة الطيران التركية بل إقفالها. وتعليقًا على ما حصل تمنى العميد مروان شربل على الأتراك أن يساعدونا على إطلاق سراح المخطوفين، قائلاً "هناك صعوبات أتمنى تذليلها". وقال شربل: إن الطريق مفتوحة أمام مكاتب شركة خطوط الطيران التركية، ونحن نتحاور مع أهالي المخطوفين

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اعتصام أهالي مخطوفي أعزاز أمام الطيران التركي وشربل يتمنى تدخل أنقرة اعتصام أهالي مخطوفي أعزاز أمام الطيران التركي وشربل يتمنى تدخل أنقرة



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 11:45 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية
 العرب اليوم - 9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:27 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

جيب تطلق الموديل الجديد من أيقونتها Compass

GMT 21:29 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

كيا EV6 رقم قياسي في أول يوم لطرح السيارة

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab