بنكيران قرار رحيلي بيد ملك المغرب
آخر تحديث GMT08:59:46
 العرب اليوم -
العلم الفلسطيني يُرفع في المسجد الأقصى والمساجد في غزة ترفع التكبيرات في أول أيام عيد الفطر رغم العدوان على القطاع مقتل مستوطن وإصابة 7 أخرين ودمار كبير في الأبنية نتيجة الضربة الصاروخية على "بتاح تكفا" غارات عنيفة لطائرات الإحتلال غرب مدينة غزة وزوارق الإحتلال تطلق قذائف تجاه شاطئ بحر غزة مئات الفلسطينيين في المسجد الاقصى يتّشٍحون بالسواد تضامناً مع حي الشيخ جرّاح وقطاع غزة وزارة الصحة الفلسطينية تعلن أن حصيلة العدوان الصهيوني المتواصل على غزة تصل إلى 97 شهيداً تونس والنروج والصين تدعو إلى جلسة لمجلس الأمن الجمعة حول التطورات في الأراضي الفلسطينية المحتلة الرئيس الفلسطيني يؤكد أنه يجب وضع حد لاعتداءات المستوطنين وإجراءات إسرائيل العدوانية وزارة الصحة الفلسطينية تعلن أن حصيلة العدوان الصهيوني المتواصل على غزة يصل إلى 67 شهيداً إندلاع النيران في مبنى في بيتاح تكفا شرق تل أبيب والاعلام العبري يتحدث عن سقوط ٣ صواريخ الصحة في غزة تعلن عن 67 شهيدا من بينهم 17 طفلا و 6 سيدات و وإصابة 388 مواطنا
أخر الأخبار

بنكيران: قرار رحيلي بيد ملك المغرب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بنكيران: قرار رحيلي بيد ملك المغرب

الرباط ـ وكالات

قال عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية والأمين العام لحزب العدالة والتنمية الإسلامي إن "قرار رحيله بيد الله والشعب والملك". جاء ذلك في لقاء عقده بنكيران، ظهر السبت بالعاصمة الرباط، مع مستشاري بحزبه اليوم السبت، حضره مراسل وكالة الأناضول، وذلك في أول رد فعل له على دعوة حزب "الاستقلال"، ثاني أكبر قوة سياسية في البلاد، مؤخرا، لتعديل وزاري. وأضاف رئيس الحكومة المغربية "إذا قال لي الملك: ارحل، فسأرحل، ولن يؤاخذني أي مغربي حينها لأني قلت سابقا بصراحة: أنا سياسيا مع الملك، سواء بقيتُ رئيسا للحكومة أو صرت خارجها، فالأمر سيان". واستطرد "من يريد نسف الحكومة، فليتحمل مسؤوليته، وليتفضل، سواء كان حزبا أو زعيما أو أمينا عاما، من داخل التحالف الحكومي أو من خارجه". وشدد بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الذي يقود الائتلاف الحكومي في المغرب على أن حزبه "لن يخضع للضغط أو الابتزاز، وليس خائفا". وجدد رئيس الحكومة المغربية عزمه على "القيام بما يلزم للإصلاح ومواجهة تداعيات الأزمة الاقتصادية"، قبل أن يستدرك قائلا: "وإذا قيل لنا كفى، فكفى". وطالب "الاستقلال"، في 3 كانون الثاني/يناير الجاري، عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية، بإقرار تعديل وزاري جزئي بسبب "نقائص تشوب عمل الحكومة وانعدام الانسجام بين مكوناتها، وغياب قيادة رشيدة قادرة على قيادة التحالف الحكومي". كما اتهم حميد شباط، الأمين العام لـ"الاستقلال"، حزب "العدالة التنمية"، في 11 يناير/كانون الثاني الجاري، باحتكار الحكومة، داعيا إلى تقييم عملها. ويتكون التحالف الحكومي في المغرب من أربعة أحزاب هي العدالة والتنمية الإسلامي، والاستقلال، والحركة الشعبية، إضافة إلى التقدم والاشتراكية اليساري. وعين العاهل المغربي محمد السادس، عبد الإله بنكيران رئيسا للحكومة المغربية في 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2011 إثر فوزه حزبه بالانتخابات التشريعية المبكرة، التي أجريت في البلاد في الخامس والعشرين من الشهر نفسه، بحصوله على 107 مقاعد من إجمالي مقاعد مجلس النواب، الغرفة الأولى من البرلمان المغربي البالغ عددها 395.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بنكيران قرار رحيلي بيد ملك المغرب بنكيران قرار رحيلي بيد ملك المغرب



GMT 12:13 2021 الإثنين ,10 أيار / مايو

ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد
 العرب اليوم - ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد

GMT 10:41 2021 الأربعاء ,28 إبريل / نيسان

فورد تخوض تحدي تصنيع بطاريات سياراتها الكهربائية

GMT 09:49 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

"تويوتا" تقتحم سباق "السيارات ذاتية القيادة"

GMT 09:56 2021 الجمعة ,30 إبريل / نيسان

مصور أمريكي ينشر صورة مذهلة وغير عادية للقمر

GMT 17:24 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

جوجل تكشف عن سماعة Pixel Buds A-Series بتغريدة محزوفة

GMT 08:09 2021 الإثنين ,26 إبريل / نيسان

مازيراتي تطلق سيارتها الهجين الجديدة "SUV"

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 10:59 2021 الجمعة ,09 إبريل / نيسان

رينو تزيح الستار عن سيارة عائلية مميزة

GMT 03:07 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab