المالكي يدعو إلى الابتعاد عن الفتنة وعلماء السنة يطالبون باستقلال القضاء
آخر تحديث GMT12:52:38
 العرب اليوم -

المالكي يدعو إلى الابتعاد عن الفتنة و"علماء السنة" يطالبون باستقلال القضاء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المالكي يدعو إلى الابتعاد عن الفتنة و"علماء السنة" يطالبون باستقلال القضاء

بغداد ـ جعفر النصراوي

دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، علماء الدين وخطباء صلاة الجمعة، إلى "أخذ دورهم في حث المواطنين على التمسك بالوحدة الوطنية، ونبذ التطرف والابتعاد عن الأصوات الداعية إلى إثارة الفتنة الطائفية، فيما أكدت جماعة "علماء السنة" أن "القضاء العراقي مؤسسة مستقلة يجب احترامها ويجب أن تكون بعيدة عن التسييس لهذا الطرف أو ذاك". وقال المالكي في بيان صدر له، الأحد، عقب استقباله وفدًا من علماء الدين في مكتبه في بغداد، وتلقى "العرب اليوم" نسخة منه، "ماذا جنينا من الطائفية المقيتة حتى نعود إليها"، مشددًا على "التعاون من أجل المحافظة على وحدة العراق، وعدم الانزلاق مع دعوات الطائفيين والطامعين في هذا البلد وتاريخه، وضرورة وضع الخلافات في إطارها السياسي"، داعيًا "علماء الدين والخطباء إلى أن يأخذوا دورهم في حث المواطنين على التمسك بالوحدة الوطنية ونبذ التطرف والابتعاد عن الأصوات الداعية إلى إثارة الفتنة الطائفية". من جانبه، أكد رئيس جماعة "علماء العراق" خالد الملا، عقب ترؤسه وفد علماء الدين، الذي التقى بالمالكي أن "القضاء العراقي مؤسسة مستقلة يجب على الجميع احترامها"، وفي حين طالبت القضاء بـ"قول كلمة الفصل بحق جميع "المجرمين من الملل والمذاهب كافة"، دعت الحكومة إلى تقديم المتهمين بـ"الإرهاب المالي" للعدالة. وقال الملا لـ"العرب اليوم"، إن "القضاء العراقي مؤسسة مستقلة يجب على الجميع احترامها، بقول كلمة الفصل بحق جميع المجرمين من جميع الملل والمذاهب ليثبت للشعب العراقي أنه لا يغفل ملفًا على حساب آخر ولا يتغاضى عن مجرم من دون آخر"، داعيًا الحكومة إلى "تقديم المتهمين بالإرهاب المالي إلى العدالة، ووسائل الإعلام إلى الالتزام بأخلاقيات المهنة والابتعاد عن إثارة الطائفية وانتهاج الخط الذي يدعم النهج الوطني"، معتبرًا أن "سراق المال العام هم من الإرهابيين الذين لا يقلون خطورة عن القتلة والمجرمين"، مشيرًا إلى أن "الهيئة فوجئت بالتصعيد الإعلامي الذي يحاول إثارة الشارع عبر الحديث عن مظلومية المذهب واستهداف الطائفة حتى بدا المذهب السني منحصرًا في مجموعة من الأشخاص من دون غيرهم وثلة من الأفراد من دون سواهم

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المالكي يدعو إلى الابتعاد عن الفتنة وعلماء السنة يطالبون باستقلال القضاء المالكي يدعو إلى الابتعاد عن الفتنة وعلماء السنة يطالبون باستقلال القضاء



GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 01:03 2021 الجمعة ,09 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 العرب اليوم - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 06:52 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021
 العرب اليوم - فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 22:49 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

آبل تستجيب لمستخدمي آيفون في روسيا

GMT 19:55 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

أبرز 7 هواتف تدعم تقنية الجيل الخامس
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab