اللجان الفلسطينية في بيروت المخيمات تعيش حالة مأساوية
آخر تحديث GMT09:12:26
 العرب اليوم -

اللجان الفلسطينية في بيروت: المخيمات تعيش حالة مأساوية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اللجان الفلسطينية في بيروت: المخيمات تعيش حالة مأساوية

بيروت ـ وكالات

قال أمين سر اللجان الشعبية الفلسطينية في بيروت أحمد مصطفى، "إن المخيمات الفلسطينية في لبنان تعيش حالة مأساوية". وأضاف مصطفى، في بيان له الجمعة تلقى مراسل وكالة الأناضول للأنباء نسخة منه، أن المخيمات تعاني من "سوء أوضاع البنية التحتية وشبكات الصرف الصحي وعدم توفر مياه الشفه في بعضها، فضلا عن مئات المنازل التي تحتاج الى ترميم وتهدد ساكنيها بالخطر"، متهمًا الأونرو بـ"التباطئ في تنفيذ مشاريع البنى التحتية في عدد من المخيمات حيث توقف تنفيذ بعضها وبعضها الآخر ما زال ينتظر". وحذر البيان مما وصفه بـ"النتائج الكارثية" التي قد تقع نتيجة وجود عشرات من المنازل التي لا تصلح للسكن، خاصة بعد هطول الأمطار، مضيفًا "ندق ناقوس خطر على الهيئات المعنية خاصة وكالة الغوث المبادرة فورا لمعالجتها". ولفت إلى وجود "ثغرات" في مشروع البنى التحتية الذي أنجزته "الأونروا" ناتجة عن سوء الإدارة وغياب الرقابة الفعلية سواء من قبل وكالة الغوث أو من قبل المجتمع المحلي الذي لا زال مستبعدًا عن الاشراف الفعلي على المشاريع. ودعا البيان وكالة الغوث الى "المبادرة الفورية لمعالجة المشاكل لا سيما ترميم المنازل الآيلة للسقوط واستكمال ترميم شبكة البنى التحية في بعض الأحياء بمخيمي برج البراجنة وشاتيلا وحل مشكلة فيضان المياه ودخولها الى المنازل في مخيم برج البراجنة". وحمل مصطفى "الأونروا" مسؤولية تداعي الثغرات، داعيًا إلى "المزيد من الرقابة المالية والاشراف الميداني لضمان حسن سير العمل والتشاور مع اللاجئين وممثليهم حول الطرق الاسلم لادارة مثل هذه المشاريع المهمة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اللجان الفلسطينية في بيروت المخيمات تعيش حالة مأساوية اللجان الفلسطينية في بيروت المخيمات تعيش حالة مأساوية



ارتدت بدلة بنطال كلاسيكي باللون الكريمي مع سترة برقبة بولو

كيتي سبنسر تُقلِّد إطلالات عمَّتها الأميرة ديانا

باريس - العرب اليوم

GMT 08:06 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

أول رئيس دولة يوضع في الحجر الصحي بسبب "كورونا"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:53 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

قرار جديدة من محكمة الأسرة بشأن أحمد الفيشاوي

GMT 16:32 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

كشف حقيقة ظهور إيهاب توفيق على الشرفة أثناء حريق منزله

GMT 13:05 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"داتسون" اليابانية تنافس عالميًا بسيارة بسعر 9 آلاف دولار

GMT 02:57 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

أسباب انطفاء محرك السيارة أثناء السير وكيفية حلها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab