القوى الوطنية يهدد بالانسحاب مجددًا من برلمان ليبيا
آخر تحديث GMT11:59:12
 العرب اليوم -

"القوى الوطنية" يهدد بالانسحاب مجددًا من برلمان ليبيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "القوى الوطنية" يهدد بالانسحاب مجددًا من برلمان ليبيا

القاهرة ـ وكالات

هددت كتلة "تحالف القوى الوطنية" بالمؤتمر الليبي (البرلمان المؤقت) مساء الأربعاء بالانسحاب من جلساته مرة أخرى إذا لم يحدد المؤتمر بشكل عاجل موعدًا لانتخابات لجنة صياغة الدستور الجديد للبلاد. وفي تصريحات قال توفيق الشهيبي، النائب عن "تحالف القوى الوطنية" بالمؤتمر إنه "إذا لم يقم المؤتمر بالاستجابة لمطالبنا وعلى رأسها المطلب الخاص بالتعجيل بتحديد موعد انتخاب لجنة صياغة الدستور سننسحب مرة أخرى". وأعلنت الكتلة التي تعد الأكبر في البرلمان بعدد مقاعدها الـ 39 من إجمالي 200 مقعد، مقاطعتها لجلسات البرلمان قبل ثلاثة أيام احتجاجًا على تأخره في تحديد موعد لانتخاب لجنة الستين التي سيوكل لها كتابة دستور ليبيا القادم، وتعرّض حياتهم لمخاطر في ظل تردي الوضع الأمني، إلا أنهم عادوا للجلسات اليوم عقب لقائهم برئيس المؤتمر محمد المقريف الذي وعدهم بالاستجابة لمطالبهم بحسب الشهيبي. وأضاف عضو كتلة التحالف الوطني أن "هذه المطالب هي مطالب غالبية الاعضاء بالمؤتمر وليست مطالب الكتلة وحدها". ولفت الشهيبي إلى أن "المهمة الأساسية التي تكون من أجلها المؤتمر الوطني العام حسب الاعلان الدستوري الليبي المؤقت هي "مسألة صياغة الدستور". وألزم الإعلان الدستوري المؤقت، المؤتمر الوطني الليبي بتحديد موعد لانتخاب لجنة صياغة الدستور المفترض تشكيلها من 60 عضوًا في غضون شهرين من بداية انعقاد جلسات المؤتمر الذي مر على انعقاده ستة أشهر ولم يحدد هذا الموعد مما أثار غضب الكثير من النواب.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوى الوطنية يهدد بالانسحاب مجددًا من برلمان ليبيا القوى الوطنية يهدد بالانسحاب مجددًا من برلمان ليبيا



تبقى مواقع التواصل الاجتماعي متنفسًا لهنّ للتواصل مع متابعينهنّ

"كورونا" يقلب موازين الموضة ويفرض "لوكًا" موحدًا على النجمات

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 14:44 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

الصين تفضح ترامب وتقلب موازين لعبة كورونا

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 21:34 2020 الثلاثاء ,10 آذار/ مارس

وفاة الأمير عبدالعزيز بن فرحان آل سعود

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 15:57 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

وفاة والد الفنان عماد الطيب بعد صراع من المرض

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab