الخرطوم وجوبا تتبادلان الاتهامات بعد إعلان البشير لقاء سلفاكير
آخر تحديث GMT08:06:43
 العرب اليوم -

الخرطوم وجوبا تتبادلان الاتهامات بعد إعلان البشير لقاء سلفاكير

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الخرطوم وجوبا تتبادلان الاتهامات بعد إعلان البشير لقاء سلفاكير

الخرطوم ـ عبد القيوم عاشميق

تبادل السودان وجنوب السودان، الخميس، الاتهامات ففي الوقت الذي تحدثت فيه مصادر عن تعرض مناطق في ولاية (شرق دارفور) لاعتداءات قامت بها عناصر مسلحة انطلقت في هجومها من داخل أراضي جمهورية جنوب السودان، فيما جاء ذلك بعد ساعات من إعلان الرئيس السوداني عمر البشير استعداده للقاء رئيس دولة جنوب السودان الفريق أول سلفاكيرميارديت بهدف الإسراع في إزالة العقبات التي تعترض تنفيذ اتفاق التعاون الشامل بينهما، بينما شن الناطق الرسمي باسم الجيش الشعبي لجنوب السودان العقيد فيليب أقوير هجومًا لاذعًا على الحكومة السودانية، وقال أقوير في تصريحات عبر الهاتف من مدينة جوبا للـ"العرب اليوم" "إن معسكرًا يتبع للجيش الشعبي في ولاية شمال بحر الغزال تعرض لاعتداء من قوات الدفاع الشعبي التي تساند الجيش السوداني إضافة إلى هجوم بالطائرات التي قصفت منطقة تيرا دم، فيما أوقع الهجوم  قتلى في صفوف المواطنيين (3 نساء وطفلين )"، ووصف أقوير الاعتداء بأنه "تطور خطير وعمل مرفوض" لأنه حدث داخل أراضي السودان، ونفي أن تكون قوات الجيش الشعبي قامت بهجوم على مناطق في ولاية شرق دارفور الحدودية، مؤكدًا أن الجيش الشعبي ملتزم بتنفيذ الاتفاقات الحدودية الموقعة سابقا مع السودان. هذا وقد حمل أقوير الخرطوم عواقب ومسؤولية ما اسماه بـ"سلسلة متواصلة من الخروقات" ظلت تقوم بها ضد أراضي ومواقع داخل بلاده ،لكنه عاد وقال "إن الجيش الشعبي يملك الحق في الدفاع عن نفسه وعن أراضي دولة جنوب السودان".   واصفا إعلان الخرطوم المتكرر بأنه يلزمها بتنفيذ اتفاقها مع الجنوب بأنه "حديث للاستهلاك والتضليل السياسي فقط" ، فهي تعلن ذلك للإعلام وتفعل شيئًا  آخر على أرض الواقع، واصفا الأوضاع بين بلاده والسودان بأنها "تتجه نحو طريق المسدود بسبب مواقف الحكومة السودانية" لأنها لا تريد السلام والالتزام بالاتفاقات و الترتيبات الأمنية أو اتفاقية ضبط الحدود.  ويشير الواقع بحسب تصريحات أقوير إلى أنها تسعى لاحتلال أراضي تابعة لجنوب السودان بقوة السلاح لتفرض عليها الأمر الواقع بدلاً عن اللجوء إلى حل عبر الوسائل والقنوات الدبلوماسية الدبلوماسية.  وكشف الناطق الرسمي باسم الجيش الشعبي لجنوب السودان عن قيام الجيش السوداني بتوغل في الثاني والعشرين من هذا الشهر أعقبه بأخر  أثناء احتفالات بلاده بأعياد الميلاد داخل أراضي ولاية أعالي النيل وقام باختطاف 17 مواطنًا من منطقة الرنك كانوا يمارسون العمل الزراعي ، وطالب أقوير الجيش السوداني بإطلاق سراحهم في اقرب فرصة ممكنة، مضيفًا أن العملية تمت يومي 24 و25 من هذا الشهر حيث يحتجز الجيش السوداني هؤلاء في ولاية النيل  الأبيض الحدودية نافيًا علمه بأي اتصالات سياسية بين الخرطوم وجوبا لمعالجة هذا الملف.  وكانت الخرطوم وجوبا اتفقا في أيلول/أيلول على وقف العمليات العسكرية واستئناف تصدير نفط جنوب السودان عبر الأراضي السودانية إلا أن تنفيذ الاتفاق تعثر فيما بعد وكان رئيس الوزراء الإثيوبي هيلا مريام ديسالين اختتم زيارة إلي الخرطوم توجه بعدها إلي جوبا في محاولة لحل الخلافات وتقريب وجهات النظر إلا أن الاتهامات الجديدة التي أتت بعد ساعات من إعلان الرئيس السوداني عمر البشير استعداده للقاء رئيس دولة جنوب السودان الفريق أول سلفاكيرميارديت بهدف الإسراع في إزالة العقبات التي تعترض تنفيذ اتفاق التعاون الشامل بينهما، برأي البعض أعادت الأمور بين البلدين إلى مربعها الأول .  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخرطوم وجوبا تتبادلان الاتهامات بعد إعلان البشير لقاء سلفاكير الخرطوم وجوبا تتبادلان الاتهامات بعد إعلان البشير لقاء سلفاكير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخرطوم وجوبا تتبادلان الاتهامات بعد إعلان البشير لقاء سلفاكير الخرطوم وجوبا تتبادلان الاتهامات بعد إعلان البشير لقاء سلفاكير



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج"

مدريد - العرب اليوم

سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة…

GMT 05:48 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة
 العرب اليوم - أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة

GMT 05:17 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - الجيش الليبي يعلن عن تحرير مدينة "مرزق" الجنوبية
 العرب اليوم - طالب ثانوي يتّهم صحيفة "واشنطن بوست" بالتشهير به

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
 العرب اليوم - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا

GMT 04:22 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 العرب اليوم - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 04:47 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 العرب اليوم - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 19:55 2019 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

تعرف على قائمة الرموز التعبيرية الجديدة لعام 2019

GMT 11:11 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على أفضل أنواع البلسم للشعر شديد الجفاف

GMT 18:35 2016 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

قناة "TEN" تعيد عرض مسلسل ليلة القبض على فاطمة

GMT 23:41 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لشراء فستان زفاف مبهر

GMT 08:12 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تطور ملحوظ وفرص سعيدة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 01:58 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

هنا شيحة تعلن عن أعمالها الفنية استعدادًا للشهر الكريم

GMT 20:49 2016 الجمعة ,01 إبريل / نيسان

سموحة يفكر في ضم نجم الزمالك محمد إبراهيم

GMT 17:03 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حلم دوري أبطال أوروبا يدفع "برشلونة" لضم محمد صلاح

GMT 00:11 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسعارعملات الدول العربية مقابل الدولار الأميركي الأربعاء
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab