البرادعي يدعو إلى التصويت بـ لا في المرحلة الثانية من أجل الشريعة
آخر تحديث GMT18:13:16
 العرب اليوم -

البرادعي يدعو إلى التصويت بـ "لا" في المرحلة الثانية من أجل الشريعة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - البرادعي يدعو إلى التصويت بـ "لا" في المرحلة الثانية من أجل الشريعة

القاهرة ـ أكرم علي

دعا رئيس حزب الدستور، محمد البرداعي الشعب المصري إلى التصويت على الدستور الجديد في المرحلة الثانية بـ"لا"، من أجل الشريعة الإسلامية. وأضاف البرادعي في كلمة متلفزة "إننا نريد الشريعة ولذلك سنصوت بـ"لا"، موضحًا "أن الدستور كيان مشوه ليس لديه فكرة ولا هدف"، مشيرًا إلى أن الصندوق معيب لأنه يشوبه تزوير. وأكد أنه متفائل من نتيجة المرحلة الأولى، على الرغم من أن الثورة تمشي في خط متعرج إلا أنها حتمًا ستنجح، مطالبًا بالعودة إلى دستور 71، وتشكيل حكومة كفاءات. وتابع البرادعي قائلاً "فرنسا أقرت دستور سنة ٤٦ بأغلبية ٥٣٪ ولم تستقر اقتصاديًا أو اجتماعيًا حتى أقرت دستورًا في ٥٨ بأغلبية ٨٣٪ غيرت خلالها أكثر من ٢٠ وزارة". وأشار إلى "أننا سندخل في مشاكل بسبب وضع علاقة ملتبسة بين الأزهر والقضاء في هذا الدستور، فقد تم إدخالنا في مشاكل نحن في غنى عنها، من صنع هذا الدستور ليس ذا خبرة، فبالتالي خرج دون فكرة ولا هدف". وأردف "اليوم أنا متفائل لأن نتيجة المرحلة الأولى أعطتني جرعة تفاؤل عالية، نريد المرحلة الثانية العدد يزيد فيها، قل (لا) للدستور علشان الاستقرار". وجدد البرادعي طلبه من رئيس الجمهورية، الدكتور محمد مرسي، بإعادة  دستور 1971 مؤقتًا، وتشكيل جمعية جديدة تؤسس دستورًا توافقيًا، مضيفًا: "شكل يا مرسي حكومة إنقاذ وطني جديدة تنقذ البلاد، تكون ذات خبرة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرادعي يدعو إلى التصويت بـ لا في المرحلة الثانية من أجل الشريعة البرادعي يدعو إلى التصويت بـ لا في المرحلة الثانية من أجل الشريعة



تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها السمراء

خيارات مميزة للنجمة جينيفر لوبيز بأكثر من ستايل وأسلوب

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 14:44 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

الصين تفضح ترامب وتقلب موازين لعبة كورونا

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 21:34 2020 الثلاثاء ,10 آذار/ مارس

وفاة الأمير عبدالعزيز بن فرحان آل سعود

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 15:57 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

وفاة والد الفنان عماد الطيب بعد صراع من المرض

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab