استمرار الاشتباكات الطائفية في مدينة طرابلس اللبنانية
آخر تحديث GMT21:36:21
 العرب اليوم -

استمرار الاشتباكات الطائفية في مدينة طرابلس اللبنانية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استمرار الاشتباكات الطائفية في مدينة طرابلس اللبنانية

بيروت ـ وكالات

قال سكان: إن الاشتباكات بين السنة والعلويين استمرت لليوم السادس على التوالي في مدينة طرابلس الساحلية في لبنان الأحد، وإن مصادمات طائفية وقعت بين مسلحين موالين لطرفي الحرب الأهلية في سوريا. وقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب أكثر من 70 آخرين في قتال بدأ يوم الثلاثاء (4 ديسمبر) في أحدث موجة من العنف الذي تمتد جذوره إلى الحرب الأهلية التي استمرت 15 عاما في لبنان، وتصاعدت حدته في ظل حالة الاستقطاب التي أحدثها الصراع السوري بالمجتمع اللبناني. وزاد التوتر منذ مقتل ما لا يقل عن 14 من السنة اللبنانيين والمسلحين الفلسطينيين من شمال لبنان في بلدة سورية قرب الحدود قبل أسبوع. وانضموا فيما يبدو إلى المسلحين المعارضين السنة والذين يقومون بانتفاضة منذ 20 شهرا ضد الرئيس بشار الأسد وهو علوي، وعرض التليفزيون الرسمي السوري لقطة لجثث الرجال القتلى وبها جروح ناجمة عن تعرضهم لإطلاق النار. وتقطن طرابلس أغلبية سنية ومعظم سكانها يؤيدون الانتفاضة في سوريا المجاورة، لكنها تضم أيضا أقلية علوية ومن ثم اندلعت اشتباكات في الشوارع بين مسلحين سنة وعلويين عدة مرات منذ بدء الانتفاضة السورية. وطلب وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور من السفير السوري تسليم جثث المسلحين الذين قتلوا في البلدة السورية قبل أسبوع بعدما احتجت أسرهم في طرابلس وطالب الحكومة اللبنانية بإعادة الجثث وتحديد أماكن وجود المفقودين. وعادت بعض الجثث يوم الاحد وهو ما قد يزيد التوتر في شارع سوريا، وتثير الأزمة السورية انقساما حادا بين اللبنانيين، حيث يدعم حزب الله الشيعي وحلفاؤه الأسد بينما تدعم حركة 14 آذار التي يقودها السنة الانتفاضة المناوئة للرئيس السوري. وكان لسوريا وجود عسكري في لبنان حتى 2005 عندما خرج متظاهرون معارضون لسوريا إلى الشوارع متهمين دمشق باغتيال رئيس الوزراء اللبناني السني رفيق الحريري.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استمرار الاشتباكات الطائفية في مدينة طرابلس اللبنانية استمرار الاشتباكات الطائفية في مدينة طرابلس اللبنانية



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab