إطلاق نار بين حراس وزير الدفاع الليبي وثوار سابقين
آخر تحديث GMT12:16:02
 العرب اليوم -

إطلاق نار بين حراس وزير الدفاع الليبي وثوار سابقين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إطلاق نار بين حراس وزير الدفاع الليبي وثوار سابقين

بنغازي ـ أ.ف.ب

وقع صباح السبت تبادل لاطلاق النار بين حراس موكب وزير الدفاع الليبي محمد البرغثي خلال استعداده لمغادرة المطار العسكري في قاعدة طبرق الجوية (400 كلم شرق بنغازي) وبين عدد من العسكريين والثوار السابقين، من دون ان يصاب الوزير باذى، حسب ما اعلن وكيل وزارة الدفاع خالد الشريف لوكالة فرانس برس. وقال الشريف "خلال استعداد الوزير لمغادرة المطار وركوبه السيارة حدث تبادل لاطلاق النار بين حرس الوزير وعدد من العسكريين والثوار الغاضبين، لكن الوزير لم يتعرض لاذى". ولم يعرف ما اذا كانت وقعت اصابات في صفوف المشاركين في هذا الاشتباك. وكان البرغثي التقى في قاعدة طبرق الجوية رؤساء الوحدات العسكرية والامنية التابعة لوزارة الدفاع للبحث في كيفية تعزيز وتفعيل الجيش الليبي وتزويده بالتقنيات الحديثة وتوفير النواقص من الامكانيات التي تحتاجها هذه الوحدات. وكشف مصدر ليبي مسؤول لفرانس برس طالبا عدم الكشف عن اسمه ان سبب تبادل اطلاق النار بين حرس الوزير وعدد من العسكريين والثوار جاء ل"رفض وكيل وزارة الدفاع لشؤون حرس الحدود والمنشآت الحيوية السابق الصديق الغيثي العبيدي تسليم مهامه بعد انتهاء ولايته مع رحيل الحكومة السابقة". وكان مجلس وزراء الحكومة المؤقتة برئاسة علي زيدان عين خالد الشريف القيادي الاسلامي السابق في منصب وكيل وزير الدفاع الاسبوع الماضي. ونشبت العديد من الخلافات خلال حكم الحكومة السابقة بين وزير الدفاع السابق اسامة اجويلي ووكيل الوزارة الصديق الغيثي المحسوب على قادة التيار الاسلامي ايضا. ووصلت تلك الخلافات حد اتهام الغيثي باستغلال منصبه لتعطيل بناء الجيش من خلال عدم انضمامه لرئاسة الاركان العامة تحت امرة اللواء ركن يوسف المنقوش. وبعيد تشكيل الحكومة المؤقتة عين وكيل واحد لوزارة الدفاع خلافا لما كان معمولا به خلال فترة الحكومة الانتقالية السابقة لجهة وجود وكيلين للوزارة، وتم بذلك الغاء منصب وكيل وزير الدفاع لحرس الحدود والمنشآت الحيوية. وكانت وكالة الانباء الرسمية الليبية نفت على لسان مراسلها في طبرق "تعرض وزير الدفاع محمد البرغثي لاعتداء مسلح داخل قاعدة طبرق الجوية اليوم السبت". ونقلت الوكالة عن مراسلها قوله "ان مشادة كلامية حصلت بين افراد الوحدات العسكرية بعد انتهاء اجتماعهم بوزير الدفاع ما ادى الى اطلاق طلقات تحذيرية لضبط الامن ولم يقصد الوزير في حد ذاته".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إطلاق نار بين حراس وزير الدفاع الليبي وثوار سابقين إطلاق نار بين حراس وزير الدفاع الليبي وثوار سابقين



لمشاهدة أجمل الإطلالات التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأنظار خلال أسبوع الموضة في ميلانو

ميلانو - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:06 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

واتساب يطرح ميزات جديدة لهواتف آيفون فقط

GMT 16:17 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 سيارات "زيرو" طراز 2019 بسعر 200 ألف جنيه

GMT 15:57 2018 السبت ,28 إبريل / نيسان

إيلي صعب يطرح فساتين زفاف لموسم ربيع 2018

GMT 19:55 2016 الخميس ,14 إبريل / نيسان

تعلمي طريقة تكبير الشفايف بالمكياج في البيت

GMT 06:43 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

أفضل عروض "الجمعة السوداء" مِن شركة "آبل" لعام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab