الأمن التونسي يستخدم قنابل مسيلة للدموع لتفريق تظاهرات للسلفيين
آخر تحديث GMT22:59:41
 العرب اليوم -

الأمن التونسي يستخدم قنابل مسيلة للدموع لتفريق تظاهرات للسلفيين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأمن التونسي يستخدم قنابل مسيلة للدموع لتفريق تظاهرات للسلفيين

تونس - العرب اليوم

استخدمت قوات الأمن التونسية القنابل المسيلة للدموع لتفريق العشرات من أنصار التيار السلفي الذين تظاهروا، اليوم السبت، وسط مدينة الكاف غرب البلاد، للمطالبة بإطلاق سراح سلفيين اعتقلوا في وقت سابق للاشتباه في ضلوعهم في قضايا "إرهابية". وقالت وسائل إعلام محلية إن العشرات من أنصار التيار السلفي تجمّعوا وسط مدينة الكاف الواقعة على بعد نحو 160 كيلومترا غرب تونس العاصمة في مظاهرة غير مُرخص لها، وذلك للمطالبة بإطلاق سراح عدد من الموقوفين المحسوبين على التيار السلفي الذين يقبعون حالياً داخل السجون التونسية. وأشارت إلى أن هذه المظاهرة بدأت سلمية، ولكنها سرعان ما تحوّلت إلى مواجهات مع قوات الأمن، حيث عمد بعض المشاركين فيها إلى رشق أعوان الأمن بالحجارة، وسد الطرقات بإشعال النار في الإطارات المطاطية، إلى جانب محاولة إقتحام بعض المراكز الأمنية. وردّت قوات الأمن باستخدام القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين، حيث أوضحت وزارة الداخلية في بيان لها أن قوات الأمن "تدخلت بمدينة الكاف باستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق عناصر حاولت اقتحام مقرات أمنية" . وأشارت في بيانها إلى أن "عناصر متشددة دينيا قامت بتحريض منحرفين وأطفال لإثارة أعمال شغب بمدينة الكاف إثر إيقاف 10 عناصر تنتمي إلى 'تنظيم أنصار الشريعة' المحظور". وأكدت أن الوحدات الأمنية المختصة اعتقلت العناصر المذكورة فجر اليوم بجهة الكاف بعد استشارة النيابة العامة باعتبار أن تلك العناصر "صدرت في حقها بطاقات جلب قضائية". وتُعتبر مواجهات اليوم بين قوات الأمن التونسية وعناصر محسوبة على التيار السلفي الثانية من نوعها في غضون أقل من يومين، حيث شهد "حي الإنطلاقة" الواقع في الضاحية الغربية لتونس العاصمة مساء أمس الجمعة، مواجهات عنيفة بين أنصار التيار السلفي وقوات الأمن التونسية. وتواصلت تلك المواجهات حتى ساعة متأخرة من ليلة الجمعة-السبت، استخدمت خلالها قوات الأمن التونسية القنابل المسيلة للدموع بكثافة، بالإضافة إلى تمكنها من اعتقال 10 أشخاص ينتمون إلى التيار السلفي.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمن التونسي يستخدم قنابل مسيلة للدموع لتفريق تظاهرات للسلفيين الأمن التونسي يستخدم قنابل مسيلة للدموع لتفريق تظاهرات للسلفيين



GMT 11:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أردوغان يعلن إطلاق عملية عسكرية شرقي نهر الفرات خلال أيام

GMT 00:59 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مقتل 4 أشخاص على الأقل جراء إطلاق نار في "ستراسبورغ" الفرنسية

GMT 00:54 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

12 قتيلًا في هجوم انتحاري على قافلة للاستخبارات الأفغانية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمن التونسي يستخدم قنابل مسيلة للدموع لتفريق تظاهرات للسلفيين الأمن التونسي يستخدم قنابل مسيلة للدموع لتفريق تظاهرات للسلفيين



ارتدت فستانًا باللون الأسود وصففت شعرها في شكل كعكة

ماركل تظهر بإطلالة مُفاجئة في حفل British Fashion""

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 08:19 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل
 العرب اليوم - قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية
 العرب اليوم - إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

وادى دجلة يوافق على انتقال المدافع محمود مرعى إلى الأهلي

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تركي آل الشيخ يعلن عن دعم فريق بيراميدز بصفقتي "سوبر"

GMT 10:27 2017 الجمعة ,11 آب / أغسطس

بيت بيوت

GMT 13:17 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

شبكات التواصل بين السلبي والايجابي

GMT 09:38 2017 الإثنين ,10 تموز / يوليو

بين إعلام الحقيقة وإعلام المنتفعين

GMT 21:39 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

كتاب "عابرو الربع الخالي" قي قوائم الكتب العالمية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab