بنكيران يعقد جلسته الشهرية للمساءلة في البرلمان
آخر تحديث GMT23:04:26
 العرب اليوم -

بنكيران يعقد جلسته الشهرية للمساءلة في البرلمان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بنكيران يعقد جلسته الشهرية للمساءلة في البرلمان

الرباط ـ رضوان مبشور

يمثل رئيس الحكومة المغربية عبدالإله بنكيران، الأربعاء، أمام أعضاء مجلس المستشارين (الغرفة الثانية داخل البرلمان المغربي)، من أجل مساءلته بشأن سياسات الحكومة، وستخصص الجلسة للحديث عن "مشاكل الملك الغابوي". وانتقدت مجموعة من الفرق البرلمانية داخل مجلس المستشارين، اختيار هذا الموضوع للمساءلة، لا سيما أنها تأتي في ظرفية اقتصادية صعبة، وأزمة سياسية يعيشها الائتلاف الحاكم، وأنه الأحرى بالحكومة أن تناقش في هذه الظرفية الأوضاع الاقتصادية التي تعيشها المملكة وتداعياتها على المستهلك مع قرب حلول شهر رمضان، وما تشهده أسعار المواد الاستهلاكية الأساسية من ارتفاع. وكشف مصدر مطلع، في حديث إلى "العرب اليوم"، عن أن "فرق المعارضة داخل مجلس المستشارين هددت بإمكان عرقلة الجلسة، إذا تعامل بنكيران معها بسلطوية، ووضعت مجموعة من الشروط أمام رئيس الحكومة لتجنب عرقلتها، أبرزها تخصيص نصف الحيز الزمني للجلسة لأحزاب المعارضة، وتخصيص النصف الباقي للغالبية ورئيس الحكومة، واشترطت أيضًا على بنكيران الالتزام بالمحور المخصص للمساءلة من دون الخروج عنه كما اعتاد في الجلسات السابقة". جدير بالذكر أن الجلسة الأولى لمجلس المستشارين التي حضرها بنكيران تمت عرقلتها من طرف أحزاب المعارضة قبل بدايتها، بعد خلافها معه بشأن الهامش الزمني المخصص لكل طرف، حيث يقترح بنكيران منحه نصف المدة الزمنية المخصصة للجلسة، واقتسام النصف الآخر بين أحزاب الغالبية والمعارضة، بينما تتشبث أحزاب المعارضة بمنحها نصف المدة الزمنية، واقتسام النصف الآخر بين الغالبية ورئيس الحكومة، في ظل غياب أي قانون داخلي للمجلس ينظم الهامش الزمني المخصص لكل طرف.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بنكيران يعقد جلسته الشهرية للمساءلة في البرلمان بنكيران يعقد جلسته الشهرية للمساءلة في البرلمان



GMT 16:05 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

الأمم المتحدة تؤكد أن عدم تمديد الهدنة في اليمن مخيب للآمال

GMT 12:30 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

الرئيس العراقي يبحث وسفير مصر سبل تعزيز العلاقات الثنائية

GMT 08:39 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

لبنان يوافق على عرض «الترسيم» الأميركي مع ملاحظات

GMT 06:37 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

73 عضوًا في مجلس الدولة الليبي يرفضون مذكرة التفاهم مع تركيا

GMT 02:24 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مصر واليونان ترفضان توقيع حكومة الدبيبة اتفاقية مع تركيا

أنابيلا هلال تخطف الأنظار بإطلالات عملية مثالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 10:21 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد
 العرب اليوم - إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد

GMT 10:35 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني
 العرب اليوم - وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني

GMT 06:44 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك
 العرب اليوم - أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك

GMT 14:58 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية
 العرب اليوم - ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:32 2022 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل
 العرب اليوم - ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل

GMT 13:47 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

مكملات الحمل قد تحمي من خناق النوم لدى الأطفال

GMT 23:24 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

كسور العمود الفقري تضاعف خطر الوفاة لدى مرضى "كوفيد-19"

GMT 02:54 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

مخاطر التهابات الأسنان منها الخرف وأمراض القلب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab