السيسي يَعِد بإجراءات رادعة لحل مشكلة رفح والحدود
آخر تحديث GMT16:00:51
 العرب اليوم -

السيسي يَعِد بإجراءات رادعة لحل مشكلة رفح والحدود

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السيسي يَعِد بإجراءات رادعة لحل مشكلة رفح والحدود

المجلس الأعلى للقوات المسلحة
القاهرة - إيمان المهدي

استهل الرئيس عبدالفتاح السيسي كلمته التي أذعيت، السبت، بتقديم التعازي للمصريين على ضحايا الهجوم المتطرف، الذي وقع الجمعة الماضية، في كمين كرم القواديس.

وذكر السيسي: "المهم أنَّ نعرف ماهو الهدف المقصود به هذا الحادث، هذا العمل المتطرف وراءه دعم خارجي، تم تقديمه لتنفيذ العملية ضد جيش مصر، والهدف كسر إرادة مصر والمصريين وكسر إرادة الجيش المصري باعتباره عامود مصر الباقي في المنطقة".

وأضاف السيسي متسائلاً عن موقف الجهة الخارجية التي نفّذت العملية : "هو أنتم يا مصريين ناويين تنجحوا، أو ترجعوا الدولة مرة تانية، هو أنتم تتحركوا في كل الاتجاهات هو أنتم حتنقذوا بلادكم ؟؟ مش مطلوب أنَّ مصر تنجح وعليه لابد أنَّ تنتبهوا يا مصريين لما يُحاك لنا، كل اللي بيحصل عارفينه ومتوقعين حدوثه وتحدثنا عنه قبل 3 يوليو الماضي، وذكرنا أنَّ هذا الأمر مشوار لابد أنَّ نمشيه "يا يقابله المصريين أو يواجهه الجيش، واختارنا أنَّ يتصدى الجيش المصري لهذه الاعمال العدائية".

واستطرد: "أوعوا تتصورا أنَّ ولاد مصر لما يسقطوا ده لن يوجع القادة، لا في شهداء كتير سيتساقطون لأن مصر تخوض حرب وجود، ده معناه أننا يجب أنَّ نكون على قلب رجل واحد، لا يجب أنَّ نتأثر، يمكن لنا أنَّ نحزن لكن لابد أنَّ نعيي أبعاد ما يحدث حولنا".

وأكمل الرئيس: "وأنا لا أقلق على ما يحدث في مصر، خوفي عليكم أنتم بس، طول ما المصريين عارفين أنَّ الهدف هو إسقاط الدولة وواعين تمام خطورة هذا الأمر لا أخشى شىء، وكل التحديات والمشاكل الموجودة تهون طالما الشعب المصري منتبه وصامد، مع الجيش والشرطة وأجهزة الشرطة يدًا واحدة".

وتساءل: "هل يجروء أنَّ يدخل شخص وينجح في الوقيعة بين الشعب والجيش وشرطته، ده التحدي أننا نتحرك إلى إعادة الدولة وإلى مكانتها ويزيد، وهذا أمر بالغ الصعوبة ويحتاج لصبر وبه معاناة وألم ودماء وكلنا سندفع ثمن ذلك، بس علشان خاطر بلادنا الآن وللأجيال القادمة"، لافتًا إلى "أنَّ محصلة العمل في مكافحة التطرف يوميًا كثيرة ويسقط منهم بالعشرات، وعلينا أنَّ نعيي أنَّ هناك تطرف يتمّ محاربته على أرض مصر منذ شهور والمئات منهم تمّ تصفيته، أنتوا عارفين كان مُخطط لسيناء أنَّ تكون كتلة تطرف، والمعركة لن تنتهِ في يوم أو شهر، وناشد المصريين: "من فضلكم احنا ثابتين ولا يمكن أنَّ ينجح أحد في وحدة المصريين وجيشهم وشرطتهم، أخذنا إجراءات تطور من قبل الجيش المصري لتواجه التطور في العمليات المتطرفة التي تستهدف الجيش والشرطة، والمنطقة بين القطاع وحدود مصر سيكون هناك إجراء رادع لحل مشكلة رفح والمنطقة الحدودية واطمئنوا خلال الفترة المُقبلة سيكون هناك حل نهائي، ولابد أنَّ يكون دائمًا أنَّ تتمتعوا بالثقة والأمل في الله ثم في أنفسكم وجيشكم، وإنَّ شاء الله الغد سيكون أفضل، لأن الهدف هو البناء والإصلاح وليس الهدف هو الهدم والقتل، ولا يمكن أنَّ الله سيدعم غير البناء والإصلاح وما ينفع الناس".

ثم اختتم: "مرة أخرى البقاء لله سبحانه وتعالى وتعازيي ليست لأهالي الشهداء، لا التعزية لكل المصريين لأن الشهداء أبناء مصر وسقطوا لأجل أنَّ تبقى مصر وستبقى إنَّ شاء الله مصر، وتحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السيسي يَعِد بإجراءات رادعة لحل مشكلة رفح والحدود السيسي يَعِد بإجراءات رادعة لحل مشكلة رفح والحدود



GMT 11:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أردوغان يعلن إطلاق عملية عسكرية شرقي نهر الفرات خلال أيام

GMT 00:59 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مقتل 4 أشخاص على الأقل جراء إطلاق نار في "ستراسبورغ" الفرنسية

GMT 00:54 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

12 قتيلًا في هجوم انتحاري على قافلة للاستخبارات الأفغانية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السيسي يَعِد بإجراءات رادعة لحل مشكلة رفح والحدود السيسي يَعِد بإجراءات رادعة لحل مشكلة رفح والحدود



ارتدت فستانًا باللون الأسود وصففت شعرها في شكل كعكة

ماركل تظهر بإطلالة مُفاجئة في حفل British Fashion""

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 08:19 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل
 العرب اليوم - قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية
 العرب اليوم - إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية

GMT 12:39 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء "ناسا" يترقبون هبوط مسبار جديد على سطح المريخ

GMT 13:36 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

سيرج نابري يلتحق بمعسكر "المانشافت" لتعويض غياب جوريتسكا

GMT 20:54 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيف تكتشفين إصابة الطفل بقلة التركيز؟

GMT 03:09 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

ربي يقوي عزايمك يا يمه ...

GMT 20:57 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

هل العلاج النفسي مهم لصحة طفلك؟

GMT 20:55 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيف تساعدين طفلك على تكوين الأصدقاء؟

GMT 18:28 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

ما هي أحسن الطرق لتعديل السلوكيات عند الأطفال؟

GMT 04:54 2016 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

قوانين الحب المميزة التي تعزز وتقوي مشاعر الحب
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab