النصرة تؤكد أن مبادرة الصلح مع داعش هي ذاتها التي تتبناها
آخر تحديث GMT00:32:20
 العرب اليوم -

"النصرة" تؤكد أن مبادرة الصلح مع "داعش" هي ذاتها التي تتبناها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "النصرة" تؤكد أن مبادرة الصلح مع "داعش" هي ذاتها التي تتبناها

جبهة النُصرة
دمشق ـ نورا خوام

أكدت جبهة النصرة فرع تنظيم "القاعدة" في سورية أن مبادرة عمر الخرساني، الذي يعتبر من أبرز قادة حركة طالبان الباكستانية، هي ذاتها التي تتبناها الجبهة منذ بدء الخلاف مع الدولة الإسلامية " داعش ".

وردت الجبهة في سلسلة من التغريدات على صفحة تستخدمها لتمرير بياناتها ومعلومات عملياتها على موقع التواصل الاجتماعي " تويتر ".

وأضافت أنه " لا يتعدى موقف القائد عمر الخرساني صاحب المبادرة موقف الشيخ المقدسي من حيث الفرح بالانتصارات والأهداف والدعوة للصلح والنزول للشرع.. فلماذا قاموا بضجة وتحريف! ولكن كعادتهم هذه هي الدولة الكرتونية وإعلامها اللص".

وتابعت الجبهة "نقول لهم: سنرى موقفكم من الدعوة لتحكيم شرع الله وهل ستتهربون من جديد!! وهذه المرة مختلفة تمامًا.. هذه المرة مختلفة كون أنكم فرحتم بالمقطع جدا وأتاكم الله من حيث لم تحتسبوا.. فهيا لقبول التحكيم لا تتهربوا.. لا تقولوا طالبان بدعية أو منحرفة.. وليس هنا محيسني ولا مقدسي قدم النقد قبل الدعوة..هيا للتحكيم لا تتهربوا.. القائد عمر قدّم مدحكم ولم ينتقدكم فبماذا ستتعذرون الآن لتهربوا كعادتكم من حكم الله.. سنرى".

كان عمر الخرساني قد بث شريطًا مصورًا جاء فيه "لا شك أن جماعة جبهة النصرة والدولة الإسلامية هما من قاما ضد الطاغوت بشار الأسد ولكن مع الأسف الشديد وصلنا موضوع اختلافاتهم.. عدوكما واحد هم الروافض وجميع الكفار والطواغيت.. أيها القادة إن اختلافكم يؤثر تأثيرًا بليغًا على الأمة الإسلامية ويستفيد الكفار من تفرقكم".

وتابع الخرساني "نحن كجماعة من المجاهدين نعرض عليكم الصلح، ولو تريدون الصلح فسيصلح الله بينكم.. نحن مستعدون لصلحكم وتحكيم شرع الله وسنة رسوله بينكم وجاهزون لنرسل لكم وفود الصلح من باكستان إلى العراق والشام".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النصرة تؤكد أن مبادرة الصلح مع داعش هي ذاتها التي تتبناها النصرة تؤكد أن مبادرة الصلح مع داعش هي ذاتها التي تتبناها



GMT 11:26 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حصيلة تفجير قاعة دراسية في كابول إلى 35 قتيلاً

بلقيس تخطف الأنظار بأناقة استثنائية في "الجمبسوت"

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:20 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري
 العرب اليوم - عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري

GMT 14:46 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بي بي سي تُقرّر إغلاق إذاعتها العربية بعد 84 عاماً

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:55 2022 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

5 طرق لمساعدة شخص مصاب بمرض السكري من النوع 2

GMT 20:19 2022 السبت ,10 أيلول / سبتمبر

اكتشاف ارتباط جديد بين مرض السكري والاكتئاب

GMT 02:54 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

أميركا تطلب أكثر 25 مليون جرعة معززة من كورونا

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 12:45 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الماكياج البنفسجي يسيطر على موضة سهرات العيد هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab