المبادرة الأردنية الكونفدرالية مع فلسطين مطلب إسرائيلي
آخر تحديث GMT23:38:44
 العرب اليوم -

المبادرة الأردنية: الكونفدرالية مع فلسطين مطلب إسرائيلي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المبادرة الأردنية: الكونفدرالية مع فلسطين مطلب إسرائيلي

عمان – أسامة الرنتيسي

حذرت المبادرة الأردنية لمواطنة متساوية الشعب الاردني من التعامل مع التسريبات التي بثتها الصحافة الاسرائيلية حول مشروع إتحاد كونفدرالي بين الأردن والدولة الفلسطينية التي لازالت محتلة بلا سيادة وبلا استقلال حقيقي. وقالت المبادرة في بيان صادر، الاربعاء، وتلقى "العرب اليوم" نسخة منه أن الكونفدرالية المزعومة والتي تناولتها هذه التسريبات لا تعدو كونها مطلبا إسرائيليا أولا وأخيرا هدفه حماية أمن اسرائيل واستمرار هيمنتها على الاراضي الفلسطينية قبل أي اعتبار آخر. وأكدت بأن الاصرار على طرح مثل هذه المشاريع وفي هذا الوقت الحرج وبعيدا عن أعين الشعبين الأردني والفلسطيني أمر يثير الارتياب ويتآمر على حقوق الشعب الفلسطيني في الاستقلال والتحرير والسيادة وعلى المصالح الاستراتيجية للشعب الاردني . كما ترى المبادرة أن الظروف الموضوعية في المنطقة وعلى المستوى الاقليمي وداخل الأردن والوطن الفلسطيني المغتصب ليست ملائمة حاليا للبحث في ملف في غاية الأهمية والخطورة مثل الكونفدرالية بين دولتي الأردن وفلسطين . وتصر المبادرة على أن البحث الآن في مشروع كونفدرالي لا يخدم الأهداف الوطنية العليا للشعبين الاردني والفلسطيني على اعتبار ان الجميع يدرك الان باستحالة قيام دولة فلسطينية مستقلة في ظل الظروف الحالية . وتؤكد المبادرة موقفها الثابت منذ تأسست في رفض أية مشاريع او مقترحات تمس بأي شكل من الأشكال بالهوية الوطنية الأردنية وبحق العودة الثابت لجميع اللاجئين الفلسطينيين سواء في الأردن أو في العالم وأكدت ان أي بحث في مستقبل العلاقة بين الشعبين يتم بإرادة الشعبين الشقيقين وفي ظل حكومات ديمقراطية منتخبة في البلدين. كما ورفضت المبادرة أي بحث في هذا السياق قبل حصول الشعب الفلسطيني على استقلاله الكامل وتحرره وسيادته على جميع أراضيه وحذرت المبادرة من أن يكون السعي لهذه النقاشات هدفه العودة الى طاولة المفاوضات العبثية عبر رافعة أردنية وبعيدا عن مصالح ورقابة الشعبين . وترى المبادرة بأن على الجانبين وقبل الحديث عن الكونفدرالية أو الاندماج أو مشاريع الوحدة ان يؤسسا لنظام ديمقراطي تعددي وبرلماني تراعى فيه حقوق الانسان ودولة المؤسسات , وتتوفر لجميع مواطنيه حرية المشاركة الفعالة في مؤسسات الحكم ، واستقلال القضاء وسيادة القانون، والمواطنة على أسس واضحة قائمة على قاعدة المساواة التامة والاختيار الشعبي الطوعي الحر والأجواء الديمقراطية الحقيقية . وتضم المبادرة مجموعة من الاكاديميين والمثقفين والاعلاميين الاردنيين من أصول فلسطينية، وتضع في اولوية عملها قضايا سحب الارقام الوطنية من الاردنيين من اصول فلسطينية، وقضية حق العودة، والمحافظة على الهوية السياسية للفلسطينيين. وكانت وسائل الاعلام الاردنية والعربية اهتمت خلال الايام الماضية بتصريحات نسبت للرئيس الفلسطيني محمود عباس يدعو فيها الى طرح جدي للكنفدرالية، وهو ما نفته السلطة بعد ذلك على لسان رئيس دائرة المفاوضات الدكتور صائب عريقات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المبادرة الأردنية الكونفدرالية مع فلسطين مطلب إسرائيلي المبادرة الأردنية الكونفدرالية مع فلسطين مطلب إسرائيلي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المبادرة الأردنية الكونفدرالية مع فلسطين مطلب إسرائيلي المبادرة الأردنية الكونفدرالية مع فلسطين مطلب إسرائيلي



نسّقت مع الجمبسوت شالًا مِن الفرو المُنسدل بطبقات متعدّدة

إطلالة ساحرة لجينيفر لوبيز باللون الأبيض في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

خطفت النجمة جينيفر لوبيز الأنظار باللون الأبيض خلال خروجها في شوارع نيويورك، وتألقت بإطلالة ساحرة كالملكات مع الأقمشة الفاخرة والقطع الحيوية التي تليق كثيرا ببشرتها السمراء، وانطلاقا من هنا واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جينيفر لوبيز الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها. موضة الجمبسوت الأبيض نجحت جينيفر لوبيز بخطف عدسات الكاميرا في نيويورك، بجمبسوت أبيض واسع من ناحية الأرجل مع الخصر المحدّد من الأعلى، والجيوب البارزة على الجانبين، فأتى التصميم ساحرا مع القصة الفضفاضة من توقيع Stephane Rolland والياقة العالية والمترابطة مع البكلة الفضية، لتنسدل مع قصة الصدر المكشوفة والجريئة من الأمام. موضة الكاب الحريري والبارز أن جينيفر لوبيز نسّقت مع هذا الجمبسوت الشال الفرو الناعم والمنسدل بطبقات متعدّدة وعريضة من الأمام مع الشراريب، بكثير من الفخامة والأنوثة، وما أضفى المزيد من الرقي على هذه التصاميم موضة الكاب الحريري والواسع، والمنسدل خلفها…

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 08:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي

GMT 07:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل
 العرب اليوم - الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل

GMT 01:18 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
 العرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 16:03 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

آل الشيخ يعتمد المجلس الجديد لإدارة نادي الاتحاد

GMT 09:08 2018 السبت ,08 أيلول / سبتمبر

الرحيل في الغربة

GMT 17:41 2018 الخميس ,19 إبريل / نيسان

​عبدالرحمن الأبنودي شاعر الغلابة

GMT 10:55 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 14:07 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ارتداء الحضيض

GMT 10:52 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

اندلاع حريق هائل ودوي انفجارات بمصنع في القنيطرة

GMT 15:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:39 2017 الخميس ,06 تموز / يوليو

رؤيتك للحياة

GMT 08:34 2018 الأحد ,08 إبريل / نيسان

المُعلم الكشكول!

GMT 21:18 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مضاعفات تعاطي الحشيش

GMT 12:32 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

برج الثور.. محب ومسالم يحب تقديم النصائح للأصدقاء

GMT 12:28 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

شوقي يكشف استعدادات تطبيق النظام التعليمي الجديد
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab