الحية اتفقنا في القاهرة على إنجاز ملفات المصالحة
آخر تحديث GMT18:57:46
 العرب اليوم -

الحية: اتفقنا في القاهرة على إنجاز ملفات المصالحة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الحية: اتفقنا في القاهرة على إنجاز ملفات المصالحة

غزة ـ محمد حبيب

أكد عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" الدكتور خليل الحية، اتفاق الفصائل الفلسطينية في اجتماع الاطار القيادي الموقت لمنظمة "التحرير" الذي عقد في القاهرة على العمل الجاد لتهيئة الأجواء أمام إنجاز ملفات المصالحة. وقال الحية في تصريحات صحفية مساء السبت، "اتفقنا في اجتماع الجمعة على إنجاز ملفات المصالحة بدءًا بملف الحريات وانتخابات المجلسين التشريعي والوطني في الخارج". وفيما يتعلق بلجنة تطوير منظمة "التحرير" عقب مشاركة حركتي "حماس" و"الجهاد" في الاجتماع القيادي الموقت لها، أشار الحيّة إلى أن القاهرة تشهد منذ صباح السبت اجتماعات لإتمام قانون المنظمة بهدف إصداره في آخر صورة له واعتماده من رئيس السلطة محمود عباس. وأكد الحيّة أنه في حال انجاز قانون المنظمة وتشكيل لجنة متعلقة به، فإن ذلك سيُمهد الطريق لمباشرة هذه اللجنة الإجراءات المناسبة للانتخابات، سواءً بالشكل القانوني أو تهيئتها وفق المطلوب. ولفت عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، إلى أنه سيتم تفعيل منظمة "التحرير" لتشكيل مجلس وطني جديد عبر انتخابات، ستجري وفق نظام التمثيل النسبي في الداخل والخارج. وأضاف "باعتقادي أن انضمام حركتي "حماس" و"الجهاد" وقوى جديدة ستُفرزهم انتخابات المجلس الوطني، سيشكل أمام المنظمة واقعًا جديدًا يُفرز توافقا وبرنامجا سياسيا يتناسب مع طموح الشعب الفلسطيني". ورأى الحية أن برنامج منظمة "التحرير" المقبل سيتكئ على ثوابت الشعب الفلسطيني وتهيئة كل الظروف المناسبة؛ لتحقيق طموح الفلسطينيين بإنهاء الاحتلال وعودة اللاجئين وإقامة دولة فلسطينية على كامل التراب. وأشار الحية إلى أن الاتفاق حول موعد إجراء الانتخابات العامة المقبلة، وتشكيل الحكومة والمدة التي ستمكثها، لن يتم إلاّ في حال توفرت الأجواء المناسبة، وأنجزت ملفات المصالحة. في سياق متصل، أكد القيادي في حركة "حماس"، مُضي حركته في إتمام تحديث السجل الانتخابي. وناشد الحية جماهير الشعب الفلسطيني وأبناء حركة "حماس" في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة إلى المسارعة لتحديث السجل الانتخابي. ومن المقرر أن يصل وفد لجنة الانتخابات المركزية، إلى غزة الأحد؛ لاستكمال عملها في القطاع وإطلاق موعد تحديث السجل الانتخابي. وعدَّ الحية "تحديث السجل الانتخابي" جزءًا مهمًا من إنجاز ملفات المصالحة وتحقيقها على أرض الواقع. وبالنسبة لآلية الانتخابات العامة المقبلة في ظل حديث قيادات فتحاوية عن إصرار "حماس" على أن تجرى انتخابات المجلس الوطني وفق نظام التمثيل النسبي الكامل، جدد الحية تأكيده التزام حركته بما جرى التوقيع عليه في اتفاق المصالحة في القاهرة في الرابع من أيار/مايو 2011. وتابع "نحن ملتزمون باتفاق القاهرة 2011 الذي وقعت عليه كل الفصائل الفلسطينية والتزمت بإجراء الانتخابات التشريعية في غزة والضفة والقدس وفق قانون 75% للتمثيل النسبي و25% لنظام الدوائر الانتخابية" . واستطرد ""حماس" ملتزمة بما جرى التوقيع عليه، ولا يحق لأحد العودة إلى الوراء لأن ذلك سيجعلنا نعاود فتح كل الملفات، وهو ما يضر بمصلحة تحقيق الوفاق الوطني" . ولفت الحية إلى أن أكثر من فصيل فلسطيني، أكدوا في اجتماع الإطار القيادي الموقت للمنظمة الجمعة، على ضرورة الالتزام بما جرى التوقيع عليه في اتفاق القاهرة في أيار/ مايو 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحية اتفقنا في القاهرة على إنجاز ملفات المصالحة الحية اتفقنا في القاهرة على إنجاز ملفات المصالحة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحية اتفقنا في القاهرة على إنجاز ملفات المصالحة الحية اتفقنا في القاهرة على إنجاز ملفات المصالحة



ارتدت فستانًا متوسّط الطول مُزيَّنًا بقَصّة الـ"Peplum"

أمل كلوني أنيقة خلال حفلة توزيع جائزة نوبل للسلام

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية
 العرب اليوم - إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية

GMT 08:05 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يدافع عن مبالغ دفعها لسيدتين خلال الحملة الانتخابية
 العرب اليوم - ترامب يدافع عن مبالغ  دفعها لسيدتين خلال الحملة الانتخابية

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 17:06 2018 الإثنين ,03 أيلول / سبتمبر

جرائم الكيان المعنوي للحاسب الآلي

GMT 02:50 2018 الثلاثاء ,13 شباط / فبراير

السفير أشرف سلطان يؤكد أهمية مشروع قانون الدواء

GMT 06:46 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تواضعوا قليلا فمهنة الصحافة مهنة مقدسة

GMT 06:22 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

ماذا قدمتم لتصبحوا صحفيين وناشطين؟

GMT 08:00 2018 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

الشاهد ينفي فرض ضرائب إضافية على المؤسسات

GMT 22:20 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

زلزال بقوة 4.7 درجة يضرب سواحل كامتشاتكا الروسية

GMT 10:35 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

إستدارة القمر .. تلويحة

GMT 21:26 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

نصائح بشأن ارتداء "الملابس الحمراء" بالنسبة للرجال

GMT 00:35 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

نور درويش يكشف ثبات أسعار السيارات في مصر

GMT 20:52 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيفية التعامل الأمثل مع سلوكيات الطفل الصعبة؟

GMT 05:57 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

الجيش في الاعلام

GMT 20:58 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيف نحمي أطفالنا من أخطار الانترنت ؟
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab