الحداد ما يحدث في مصر انقلابًا وأدعو العالم للتدخل
آخر تحديث GMT23:09:28
 العرب اليوم -

الحداد: ما يحدث في مصر انقلابًا وأدعو العالم للتدخل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الحداد: ما يحدث في مصر انقلابًا وأدعو العالم للتدخل

القاهرة - الديب أبوعلي

قال مستشار رئيس الجمهورية للشئوون الخارجية عصام الحداد، أن ما يحدث في مصر الآن من قبل الجيش، انقلابًا عسكريًا، وصرح في بيان له نشره عبر صفحته الرسمية على الـ "فيس بوك" قائلاً "أدرك تمامًا أن تلك السطور قد تكون آخر ما اكتبه على هذه الصفحة، لكن من أجل مصر، ومن أجل الدقة التاريخية، دعونا نسمى ما يحدث باسمه الحقيقي، إنه انقلابًا عسكريًا، وأكد الحداد أنه منذ عامين قامت ثورة شعبية ضد الدكتاتورية التي خنقت واستنزفت مصر لمدة 30 عامًا،  وأن الثورة استعاد بها المصريون شعورًا بالأمل" مضيفا "وقفت في ميدان التحرير مع أولادي في القاهرة والإسكندرية، وكنا على استعداد للتضحية من أجل هذه الثورة، وتابع الحداد "عندما فعلنا ذلك لم نكن ندعم ثورة النخب ولم ندعم الديمقراطية المشروطة"، مضيفًا "الكثيرون سمعوا الكثير خلال الـ 30 شهرًا الماضية حول استبعاد لكافة الأطراف ولن أحاول إقناع أحد بخلاف ذلك اليوم" وقال "إنه لا يمكن لانقلاب عسكري أن ينجح في مواجهة قوة شعبية كبيرة دون إراقة دماء كبيرة".متسائلاً  "من سيقع عليه اللوم حين يحدث ذلك؟".  وأكد أنه لا يزال هناك من الشعب المصري من يعتقد في حقه في اتخاذ خيار ديمقراطي، موضحًا أن مئات الآلاف منهم تجمعوا في دعم الديمقراطية والرئاسة، وأنها لن تترك في مواجهة هذا الهجوم، وأردف لنقلها يجب، أن يكون هناك عنف وسيأتي هذا إما من الجيش والشرطة أو المأجورين، وفى كلتا الحالتين سيكون هناك سفكًا كبيرًا للدماء، وقال سيتردد صدى تلك الرسالة في جميع أنحاء العالم الإسلامي بصوت عال وواضح بأن الديمقراطية ليست للمسلمين، مشيرًا إلى أنه ليس بحاجة لشرح التداعيات الكارثية في جميع أنحاء العالم من هذه الرسالة، وقال الحداد في بيانه باللغة الانجليزية مصر ليست أفغانستان ولا العراق، مؤكدًا أن المحتجين يمثلون مجموعة واسعة من المصريين، وكثيرًا منهم لديهم مشكلات ومظالم حقيقية، وتابع أن الرئيس دعا في الأسبوعين الماضيين مرارًا وتكرارًا للحوار الوطني، وهو ما رفضته المعارضة المشاركة فيها على نحو متزايد، وصعد من يسمون بالليبراليين في مصر خطابًا يدعو الجيش لتصبح وصية على الحكومة في مصر، المعارضة قد انخفض لديها بثبات كل الخيار الذي ينطوي على العودة إلى صناديق الاقتراع، وقال أن الرئيس لا يجب أن يقدم كل التنازلات في ظل نظام ديمقراطي، مضيفًا في العام الماضي، تلقينا انتقادات من قبل الحكومات ووسائل الإعلام الأجنبية، وجماعات حقوق الإنسان، بسبب عدم مواكبة الإصلاحات في مجالات الحقوق والحريات لا  تتطابق تمامًا مع النماذج المستخدمة في الثقافات الأخرى، وأكد أن صمت كل تلك الأصوات مع انقلاب عسكري وشيك، هو النفاق ذاته، وأضاف قائلاً، شهدت العديد من يصلح في هذه الأشهر الماضية لإلقاء محاضرة حول أن الديمقراطية أكثر من مجرد صناديق الاقتراع، وهو ما قد يكون صحيحًا،  لكن ما هو صحيح بالتأكيد هو أن هناك لا ديمقراطية بدون صندوق الاقتراع.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحداد ما يحدث في مصر انقلابًا وأدعو العالم للتدخل الحداد ما يحدث في مصر انقلابًا وأدعو العالم للتدخل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحداد ما يحدث في مصر انقلابًا وأدعو العالم للتدخل الحداد ما يحدث في مصر انقلابًا وأدعو العالم للتدخل



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 10:14 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 17:06 2018 الإثنين ,03 أيلول / سبتمبر

جرائم الكيان المعنوي للحاسب الآلي

GMT 02:50 2018 الثلاثاء ,13 شباط / فبراير

السفير أشرف سلطان يؤكد أهمية مشروع قانون الدواء

GMT 06:46 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تواضعوا قليلا فمهنة الصحافة مهنة مقدسة

GMT 06:22 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

ماذا قدمتم لتصبحوا صحفيين وناشطين؟

GMT 08:00 2018 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

الشاهد ينفي فرض ضرائب إضافية على المؤسسات

GMT 22:20 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

زلزال بقوة 4.7 درجة يضرب سواحل كامتشاتكا الروسية

GMT 10:35 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

إستدارة القمر .. تلويحة

GMT 21:26 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

نصائح بشأن ارتداء "الملابس الحمراء" بالنسبة للرجال

GMT 00:35 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

نور درويش يكشف ثبات أسعار السيارات في مصر

GMT 20:52 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيفية التعامل الأمثل مع سلوكيات الطفل الصعبة؟

GMT 05:57 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

الجيش في الاعلام

GMT 20:58 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيف نحمي أطفالنا من أخطار الانترنت ؟
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab