الأردن لن يسمح للاجئين السوريين أن يعبثوا باستقراره
آخر تحديث GMT15:26:45
 العرب اليوم -
أخر الأخبار

الأردن لن يسمح للاجئين السوريين أن يعبثوا باستقراره

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأردن لن يسمح للاجئين السوريين أن يعبثوا باستقراره

عمان - إيمان أبو قاعود

التقى وزير الداخلية ووزير الشؤون البلدية في الأردن حسين هزاع المجالي، الأحد، أمين عام حزب "جبهة العمل الإسلامي" حمزة منصور وعددًا من قيادات الحركة الإسلامية، بحيث نقلت وكالة الأنباء الأردنية اللقاء، والذي تناول اللقاء مجريات ما حدث في مسيرة الجمعة الماضية، التي نظمها حزب "جبهة العمل الإسلامي" وانطلقت من أمام المسجد الحسيني وانتهت في ساحة النخيل، وخصوصًا المشاركة لأشخاص غير أردنيين فيها وبالتحديد من الجنسية السورية. وأكد المجالي أن "وزارة الداخلية تابعت باهتمام مجريات المسيرة وبعض الهتافات التي صدرت خلالها، بحيث تبين أن نسبة المشاركين من الجنسية السورية فيها بلغ قرابة 28%، وقاموا بإطلاق لهتافات لا تتعلق بجوهر قضيتهم التي قدموا للمملكة من أجلها، وإنما أطلقوا هتافات تمس الرموز الوطنية الأردنية وشؤون المملكة الداخلية. وأضاف المجالي أن "المسيرة التي شارك فيها قرابة 800 متظاهر، منهم قرابة 270 سوريًا، وجاءت تحت عنوان "لا لتدخل حزب "الله" وإيران في الأزمة السورية"، تعتبر حقًا لهم في إطار حرية التعبير عن الرأي، شريطة الالتزام بعنوان المسيرة، ولكن من يحاول التعرض للرموز الوطنية والدولة الأردنية ورجالاتها، فهذا لن نسمح به كدولة ومواطنين تحت أي ظرف من الظروف. وأشار إلى أن "لللاجئين حقوقًا وعليهم واجبات، أولها احترام المضيف وعدم التدخل في شؤونه والعبث بأمنه"، مبينًا انه "أجرى عدة لقاءات واتصالات مع عدد من الفعاليات الوطنية والشعبية، بشأن هذا الأمر للوقوف على أسبابه ودوافعه ووضع حد للتجاوزات التي حدثت خلال تنظيم المسيرة"، مؤكدًا "رفض هذه الفعاليات للممارسات الخاطئة والخارجة عن القانون"، موضحًا أن "الحكومة ممثلة بوزارة الداخلية وأذرعها الأمنية تمتلك عدة خيارات وبدائل، وستبدأ بتطبيقها بحق المخالفين للأنظمة والقوانين". وبين المجالي أن "قيادات حزب "جبهة العمل الإسلامي" أكدوا حرصهم والتزامهم بعدم تدخل أي جهة كانت في شؤون المملكة والحفاظ على المنجزات والمكتسبات الوطنية تحت راية جلالة الملك عبدالله الثاني"، مشيرًا إلى أن "اشتراك أشخاص غير أردنيين في المسيرة قد يحدث دون علم المنظمين"، داعيًا في الوقت نفسه إلى "ضرورة أخذ الحيطة والحذر في هذا الإطار". ونبه الوزير إلى أن "الدولة وأجهزتها ومواطنيها سيقفون صفًا واحدًا ضد أية جهة تحاول الاستقواء بالغريب لتمرير أجنداتها غير الوطنية والمساس بأمن الوطن والمواطن والتدخل في شؤونه".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأردن لن يسمح للاجئين السوريين أن يعبثوا باستقراره الأردن لن يسمح للاجئين السوريين أن يعبثوا باستقراره



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأردن لن يسمح للاجئين السوريين أن يعبثوا باستقراره الأردن لن يسمح للاجئين السوريين أن يعبثوا باستقراره



نسّقت مع الجمبسوت شالًا مِن الفرو المُنسدل بطبقات متعدّدة

إطلالة ساحرة لجينيفر لوبيز باللون الأبيض في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

خطفت النجمة جينيفر لوبيز الأنظار باللون الأبيض خلال خروجها في شوارع نيويورك، وتألقت بإطلالة ساحرة كالملكات مع الأقمشة الفاخرة والقطع الحيوية التي تليق كثيرا ببشرتها السمراء، وانطلاقا من هنا واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جينيفر لوبيز الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها. موضة الجمبسوت الأبيض نجحت جينيفر لوبيز بخطف عدسات الكاميرا في نيويورك، بجمبسوت أبيض واسع من ناحية الأرجل مع الخصر المحدّد من الأعلى، والجيوب البارزة على الجانبين، فأتى التصميم ساحرا مع القصة الفضفاضة من توقيع Stephane Rolland والياقة العالية والمترابطة مع البكلة الفضية، لتنسدل مع قصة الصدر المكشوفة والجريئة من الأمام. موضة الكاب الحريري والبارز أن جينيفر لوبيز نسّقت مع هذا الجمبسوت الشال الفرو الناعم والمنسدل بطبقات متعدّدة وعريضة من الأمام مع الشراريب، بكثير من الفخامة والأنوثة، وما أضفى المزيد من الرقي على هذه التصاميم موضة الكاب الحريري والواسع، والمنسدل خلفها…

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 08:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي

GMT 07:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل
 العرب اليوم - الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل

GMT 01:18 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
 العرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

وادى دجلة يوافق على انتقال المدافع محمود مرعى إلى الأهلي

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تركي آل الشيخ يعلن عن دعم فريق بيراميدز بصفقتي "سوبر"

GMT 10:27 2017 الجمعة ,11 آب / أغسطس

بيت بيوت

GMT 13:17 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

شبكات التواصل بين السلبي والايجابي

GMT 09:38 2017 الإثنين ,10 تموز / يوليو

بين إعلام الحقيقة وإعلام المنتفعين

GMT 21:39 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

كتاب "عابرو الربع الخالي" قي قوائم الكتب العالمية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab